المحافظة على الجهاز التنفسي

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٤٩ ، ٢٩ أبريل ٢٠١٩
المحافظة على الجهاز التنفسي

تجنب التدخين

يُؤثر التدخين سلباً في صحة الجهاز التنفسي، حيث يُدمَر أنسجة الرئة مع مرور الوقت، ويُضيّق الممرات التنفسية، ويتسبّب بالإصابة بالتهاب مزمن في الرئة، ويعتبر المُسبب الرئيسي للإصابة بسرطان الرئة ومرض الانسداد الرئوي المزمن (بالإنجليزية: Chronic obstructive pulmonary disease)؛ والذي يتضمَن التهاب الشُعب الهوائية المزمن (بالإنجليزية:Chronic bronchitis) والنفاخ الرئوي (بالإنجليزية: Emphysema).[١]


تجنب العدوى

يمكن اتباع النصائح التالية للوقاية من الإصابة بنزلة البرد أو عدوى الجهاز التنفسي:[١]

  • غسل اليدين بالماء والصابون، أو استخدام المُعقّمات الكحولية.
  • المحافظة على نظافة الفم لحماية الجسم من الجراثيم الموجودة في الفم المؤدية إلى الإصابة بالعدوى.
  • التطعيم السنوي ضد الإنفلونزا.
  • تجنب أماكن الازدحام خلال موسم الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا.


الابتعاد عن الهواء الملوث

قد يؤدَي التعرض للملوثات الموجودة في الهواء إلى تلف الرئتين وتسريع الشيخوخة، ونذكر من النصائح التي تقلل من أضرار الملوثات في الهواء ما يأتي:[٢]

  • جعل المنزل منطقة خالية من التدخين، وتجنب التدخين السَلبي.
  • المحافظة على نظافة المنزل، حيث يمكن لذرات العفن والغبار ووبر الحيوانات الأليفة أن تهيج الرئتين، كما يُنصح بنفض غبار الأثاث وتكنيسه على الأقل مرة واحدة في الأسبوع.
*تهوية المنزل عن طريق فتح النوافذ، وخاصةً عند استخدام المواد المنظفة التي تتسبب بالأبخرة، أو الاستعاضة عنها بمنتجات التنظيف الطبيعية.
  • تجنب معطرات الجو الصناعية والشموع التي تحتوي مواد كيميائية إضافية مثل الفورمالديهايد والبنزين.
  • تجنب ممارسة الرياضة بالقرب من حركة المرور الكثيفة، لتجنب استنشاق الغازات المنبعثة من عوادم السيارات.
  • اتخاذ جميع احتياطات السلامة الممكنة في حال التعرض للملوثات في العمل، فقد تؤدَي وظائف معينة مثل البناء والتعدين وإدارة النفايات إلى زيادة خطر التعرض للملوثات المحمولة جواً.


ممارسة الرياضة

تُؤثر مُمارسة الرياضة بانتظام إيجاباً في الصحة البدنية والعقلية، وتقلل من خطر الإصابة بالعديد من الحالات الصحية، مثل السكتة الدماغية وأمراض القلب]]، كما تزيد من معدل التنفس في الجسم، وكمية الأكسجين في العضلات، وتُحسّن الدورة الدموية، بالتالي تزيد من كفاءة الجسم في التخلص من ثاني أكسيد الكربون الزائد.[٣]


نصائح أخرى

بالإضافة إلى ما سبق، يمكن اتباع النصائح التالية للمحافظة على الجهاز التنفسي:[٣]

  • استنشاق بخار الماء لفتح الممرات التنفسية، مما يساعد على التخلص من البلغم.
  • التخلص من البلغم عن طريق السعال أو غير ذلك.
  • تناول الأغذية والأشربة التي تنقي الرئة وتكافح الالتهابات مثل:
    • الشاي الأخضر.
    • الخضروات الورقية.
    • الكركم.
    • الكرز.
    • العدس.
  • ممارسة تمارين التنفس العميق.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب "Tips to Keep Your Lungs Healthy", www.lung.org,15-03-2018، Retrieved 25-03-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Elaine K. Luo (23-02-2017), "5 Ways to Keep Your Lungs Healthy and Whole"، www.healthline.com, Retrieved 15-03-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Jamie Eske (18-02-2019), "Natural ways to cleanse your lungs"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15-03-2019. Edited.