المحافظة على الحمل في الشهر الأول

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٤١ ، ١٣ أبريل ٢٠١٩
المحافظة على الحمل في الشهر الأول

متابعة الحمل

تُعدّ متابعة الحمل من قبل الطبيب المختص إحدى أهمّ وسائل المحافظة على الحمل بدءًا من الزيارة الأولى، وينصح بزيارة الطبيب كزيارة أولى بين 8-12 أسبوعًا؛ ليقوم الطبيب خلال هذه الزيارة بجمع المعلومات التي تتعلّق بالسيدة الحامل كالتاريخ الطبيّ، والأحمال السابقة، وقياسات الطول والوزن، كما يقدّم مجموعة من النصائح حول كيفية اعتناء السيدة الحامل بنفسها وبجنينها خلال فترة الحمل.[١]


نصائح متعلقة بالفيتامينات والأدوية

تُنصح السيدات الحوامل بتناول أنواع متعددة من الفيتامينات كحمض الفوليك (بالإنجليزية: Folic acid)، بما مقداره 400 مايكروجرام يوميًّا، وفيتامين دال (بالإنجليزية: Vitamin D) بما مقداره 10 مايكروجرامات يوميّاً. ويجب الحذر عند تناول الأدوية الأخرى واستشارة الطبيب قبل تناول أي دواء؛ لما قد يكون لها من أثر ضارّ في الجنين.[١]


التدابير الوقائية

تُنصح السيدات الحوامل باتباع مجموعة من التدابير للحفاظ على الحمل خلال الأشهر الأولى، ومن أبرزها ما يأتي:[٢]

  • البدء بتناول الفيتامينات قبل الحمل، ممّا يقي الجنين من الإصابة بالعيوب الخَلقية.
  • زيارة الطبيب قبل حدوث الحمل؛ حيث يقدم الطبيب مجموعة من النصائح تساعد على الاستعداد الصحي للحمل.
  • الحصول على مطعوم الإنفلونزا؛ لتلافي الإصابة بالإنفلونزا خلال الحمل، إذ يزيد الحمل مضاعفات الإنفلونزا خطورة.
  • تناول الزنجبيل وفيتامين ب 6؛ لتخفيف حدّة أعراض الغثيان والقيء، وذلك بعد استشارة الطبيب.
  • تناول الأطعمة الغنية بالمغذيات؛ لتلبية احتياجات الطفل، حيث تحتاج المرأة إلى 300 سعرة حرارية في اليوم إضافي خلال فترة الحمل.
  • استخدام الكريم المرطب لتخفيف الحكة، وتجدر الإشارة إلى ضرورة الانتباه لنوعية الكريمات فبعضها غير آمن خلال فترة الحمل؛ كبعض المنتجات التي تزعم أنّها تقلل من علامات التمدد.
  • الانتباه إلى درجة الحرارة، وعدم التعرض لدرجات الحرارة العالية؛ لأنها قد تضرّ الجنين.


المحظورات

للحصول على مرحلة حمل صحيّة وآمنة ينصح بتجنب ما يأتي:[٣][٢]

  • ممارسة التمارين الشاقّة التي قد تتسبب بإصابة المعدة.
  • تناول كميات كبيرة من مادة الكافيين؛ أي ما يزيد عن كوب واحد من القهوة أو الشاي يوميًّا.
  • التدخين، وشرب الكحول، وتناول المخدرات.
  • تناول السمك النيء، أو بعض أنواع الأسماك؛ لاحتوائها على كميات كبيرة من الزئبق.
  • التعرض لفضلات القطط؛ حيث يمكن أن تسبب بالإصابة بداء المقوسات، والذي يعدّ أحد الأمراض الطفيلية.
  • تناول الحليب غير المبستر أو منتجات الألبان الأخرى؛ لاحتوائها على كائنات دقيقة قد تلحق الضرر بالجنين.
  • ارتداء الملابس الضيقة والمشدودة؛ لما قد تسببه من آلام الظهر، وربما دوالي الساقين، إضافة إلى كونها غير مريحة.


المراجع

  1. ^ أ ب "First trimester: your essential pregnancy to-do list", www.babycentre.co.uk,December 2016، Retrieved March 16, 2019 . Edited.
  2. ^ أ ب "First Trimester Tips", www.webmd.com,January 15, 2019، Retrieved March 16, 2019 . Edited.
  3. "The First Trimester of Pregnancy", www.healthline.com ,November 9, 2017، Retrieved March 16, 2019 . Edited.