المحافظة على الكبد

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٧ ، ٢٥ يونيو ٢٠١٩
المحافظة على الكبد

تناول الغذاء الصحيّ

يمكن اتباع نظام غذائي صحي بتجنب تناول الأطعمة المحتوية على الدهون، والملح، والسكر، بالإضافة إلى الامتناع عن الكحول، واللجوء إلى الأطعمة التي تحافظ على صحة الكبد، ومنها ما يأتي:[١][٢]

  • شرب القهوة: أظهرت الدراسات أنّ القهوة مفيدة للكبد؛ إذ تحمي من مرض الكبد الدّهني (بالإنجليزيّة: Fatty liver disease)، وأنّ تناول القهوة يوميّاً، يُقلل من خطر الإصابة بأمراض الكبد المزمنة، ويحمي من سرطان الكبد.
  • تناول العنب: يُساعد تناول العنب الأحمر أو الأرجواني على المحافظة على الكبد من خلال التقليل من الالتهاب، ومنع حدوث ضرر في الكبد، وزيادة مستوى مضادات الأكسدة.
  • تناول دقيق الشوفان: يُعتبر دقيق الشوفان غنياً بالألياف الضروريّة لعمليّة الهضم، والمفيدة للكبد، ومن جهةٍ أخرى، يحتوي الشوفان ودقيق الشوفان على مواد تُحفّز الجهاز المناعي، وتزيد من مقاومته للالتهاب، وذلك يساعد على الوقاية من الإصابة بأمراض أخرى، مثل: مرض السكري والسمنة.
  • شرْب الشاي الأخضر: أوضحت بعض الدراسات أنّ تناول 5-10 أكواباً من الشاي الأخضر يُعد مفيداً لحماية الكبد.
  • تناول التوت: يحتوي التوت على مضادات الأكسدة، والتي تحمي الكبد من الضرر، وأوضحت إحدى الدراسات أنّ التناول المُنتظَم للتوت، يُحفّز الجهاز المناعي.
  • تناول الجريب فروت: يحتوي الجريب فروت على مضادات الأكسدة التي تحمي الكبد، وتقلل من الإصابة بالالتهابات، وأشارات الدراسات أنّ مضادات الأكسدة الموجودة تُقلّل من الإصابة بمرض تشمّع الكبد (بالإنجليزيّة: Hepatic Fibrosis).
  • تناول المكسرات: التي تُحافظ على الكبد من خلال احتوائها على الدهون والعناصر الغذائية بما فيها فيتامين هـ.
  • أطعمة أخرى: مثل: الثوم، والموز، والبروكلي، والجزر، والليمون، والبطيخ، وزيت الزيتون، والشمندر الأحمر.


ممارسة التمارين الرياضيّة

تُساعد ممارسة التمارين الرياضيّة بانتظام على حرْق الدهون الثلاثيّة، بالإضافة إلى التقليل من دهون الكبد،[٣] ومن جهةٍ أخرى، تُساعد التمارين الرياضيّة على المحافظة على الوزن المثاليّ، وبالتالي وقاية الكبد من الإصابة بمرض الكبد الدّهني غير الناجم عن شرْب الكحول (بالإنجليزيّة: Nonalcoholic Fatty Liver Disease).[٤]


الوقاية من التهاب الكبد الفيروسي

هناك العديد من النّصائح التي تقي من الإصابة بمرض التهاب الكبد الفيروسي (بالإنجليزيّة: Viral Hepatitis)، وبالتالي الحفاظ عى الكبد، ومنها ما يأتي:[٤]

  • أخذْ لقاح التهاب الكبد الوبائي أ (بالإنجليزيّة: Hepatitis A)، ولقاح التهاب الكبد الوبائي ب (بالإنجليزيّة: Hepatitis B).
  • عدم مشاركة الأغراض الشخصية مع الآخرين، مثل: شفرات الحلاقة، وفرشاة الأسنان، والإبر المُستخدمة في حقن الأدوية.


نصائح أخرى

من النصائح الأخرى التي تُساعد على المحافظة على الكبد ما ياتي:[٤][٣]

  • تجنّب لمس أو استنشاق المواد السّامة.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الحذر عند استخدام الأعشاب أو المكمّلات الغذائيّة، وذلك لأنّ بعضها قد يكون ضاراً على الكبد.
  • الانتباه عند تناول الأدوية، مثل: الأدوية المُستخدمة في علاج الدّهون، وحتى الأدوية المُسكّنة للألم والمتوفرة دون وصفة طبيّة، مثل: الباراسيتامول (بالإنجليزيّة: Paracetamol)، إذ تؤدّي كثرة استخدام هذه الأدوية إلى الحاق الضرر بالكبد.


المراجع

  1. Jon Johnson (6-10-2018), "What foods protect the liver?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 8-5-2019. Edited.
  2. Taylor Jones (6-10-2018), "11 Foods That Are Good for Your Liver"، www.healthline.com, Retrieved 8-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "13 Ways to a Healthy Liver", www.liverfoundation.org, Retrieved 8-5-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت Suz Redfearn (26-7-2016),"How Not to Wreck Your Liver"، www.webmd.com, Retrieved 8-5-2019. Edited.