الهرمونات وزيادة الوزن

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٦ ، ٢٠ نوفمبر ٢٠١٦
الهرمونات وزيادة الوزن

الهرمونات وزيادة الوزن

إنّ الهرمونات هي عبارة عن مواد كيميائيّة معقدة التركيب، يتم إفرازها تلقائياً وبكميات قليلة جداً في الجسم وبحسب حاجته إليها، وذلك بواسطة خلايا خاصة لها دور في تهيئة الجسم حسب البيئة الخارجيّة التي تحيط به، وفي العمليات الحيويّة للكائنات الحية، وهناك الكثير من الهرمونات التي يختص كلّ منها بوظيفة معينة، ومن الأمثلة عليها: الهرمونات التي لها علاقة بزيادة الوزن، والتي تحفز الشخص على تناول كميات كبيرة من الطعام دون الإحساس بالشبع، مما يؤدي إلى زيادة الوزن والإصابة بالسمنة، لذا من الضروري اتباع نظام غذائي صحي لتجنب اكتساب الوزن، وفي هذا المقال سنتحدث عن بعض هذه الهرمونات.


الهرمونات المسؤولة عن زيادة الوزن

  • هرمون الإستروجين: هو الهرمون الجنسي لدى النساء، والذي يتم إفرازه بشكل تلقائي في الفترة التي تنقطع فيها الدورة الشهريّة والمعروفة بسن اليأس، ويؤدي بشكل كبير وملحوظ إلى زيادة الوزن، كما أنّ تأثيره يختلف من امرأة إلى أخرى.
  • هرمون الغدة الدرقيّة: عند تعرُّض الغدة الدرقيّة إلى الخمول والكسل في أداء وظائفها يتم إفراز هذا الهرمون، والذي يعدّ من أخطر أنواع الهرمونات في الجسم، كما أنّه المسؤول عن عمليات الأيض، مما يسبب زيادة الوزن بشكل ملحوظ.


الهرمونات التي لها تأثير في الوزن

الكورتيزول في الدماغ

هو أحد الهرمونات المسؤولة عن الضغط المستمر، والذي قد يسبب زيادة الوزن أو نقصانه في حال الامتناع عن تناول الطعام، فهو يربك الجسم، ويقنعه أنّه في خطر، مما يؤدي إلى انتشاره في الدم، فتزداد دقات القلب، وإنتاج الطاقة في الجسم، وحرق الدهون والجلوكوز، وتعتبر هذه الحالة من الأمور الصحيّة في اللحظات الحرجة، أما إذا كان الأمر غير طبيعي وناتج عن الضغط فإنّ النتيجة تكون سلبيّة، حيث إنّ ذلك يؤدي إلى زيادة الشهيّة وتناول الطعام بشكل مفرط، وبالتالي اكتساب الوزن، وذلك بسبب النقص الناتج عن حرق الدهون والجلوكوز.


الميلاتونين

والذي يُعرف أيضاً بهرمون النوم، فهو يسبب الشعور بالنعاس، ويتم إفرازه خلال فترة الليل وفي الأماكن المظلمة، وكلما زاد الظلام زاد إفرازه، وهو أحد الهرمونات التي تعمل كمضاد أكسدة، حيث إنّه يحافظ على البشرة، ويكافح بعض الأمراض، كما أنّه يتربط بمرض السكري والسرطان، وإنّ نقص هذا الهرمون يؤدي إلى اكتساب الوزن، فهو يسبب زيادة الضغط، ومن المعروف أنّ زيادة الضغط النفسي تسبب زيادة الوزن.


الأوكسيتوسين

والمعروف أيضاً بهرمون الحب الذي يفرزه الجسم عند الاقتراب من الأحبة أو الأصدقاء، وعند تناول الشوكولاتة، وهو يزيد الثقة في النفس، ويثبط الشهيّة، ويخفض ضغط الدم، ويخلّص من آلام الظهر، لكن عند فراق شخص عزيز يحدث نقص في هذا الهرمون وبالتالي يزول تأثيره في تثبيط الشهيّة، فيلجأ الشخص إلى التعويض عن هذا النقص بتناول الطعام بكميات كبيرة، مما يسبب زيادة الوزن.


علاج السمنة بسبب الهرمونات

  • تغيير الروتين اليومي.
  • ممارسة الرياضة يومياً.
  • اتباع نظام غذائي صحي.
  • تناول بعض الأدوية، أو إجراء عمليّة جراحيّة للتخلّص من الوزن الزائد بعد استشارة الطبيب المختص.