الوسائل الزراعية

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٤٤ ، ١٢ يوليو ٢٠١٦
الوسائل الزراعية

الزراعة

تعد الزراعة من أهم المهن عند الكثير من الناس، لما لها دور كبير في توفير الغذاء اللازم للإنسان، بالإضافة إلى مساهمتها في توفير دخل مالي للمزارع، كما تتنوّع الوسائل والأدوات المستخدمة في الزراعة من لحظة زرع الأرض حتّى لحظة الحصاد، وفي هذا المقال سوف نتناول الحديث عن الوسائل الزراعيّة.


الوسائل الزراعيّة

تعرف الوسائل الزراعيّة على أنّها الأدوات والآلات المتنوّعة المستخدمة في الزراعة، ومنها:


آلات إعداد التربة للزراعة

هي الآلات المستخدمة في تنعيم وتفكيك التربة؛ وذلك من أجل إعدادها لاستقبال البذور، مثل:

  • الجرار الزراعي: يشكل الجرار الزراعيّ القوة الأساسية الآلية التي يعتمد عليها المزارع في إنجاز معظم العمليات الزراعيّة، فهو يشكّل المصدر المتحرّك الذي يُعتمد عليه في توليد الطاقة والقوة اللازمة من أجل دفع أو سحب أو إدارة الآلات الزراعيّة، كما أنّ هناك العديد من أنواع الجرارات، مثل: جرار العجلات، وجرار الجنزير.
  • المحاريث الزراعيّة: تستعمل المحاريث الزراعيّة والتي يجرها الجرار الزراعي، لتقليب التربة ولتنقيتها ولتقطعيها، فتدفن الطبقة السطحية منه والغنية بالنيتروجين ممّا يزيد من خصوبة التربة، فبالتالي تصبح أكثر ملائمة لزراعة الاشتال والبذور، وقد تعدّدت أنواع المحاريث باختلاف توعية التربة المستخدمة فيها.
  • الأمشاط الزراعيّة: تستخدم الأمشاط الزراعيّة بعد عملية الحرث، حيث تكون التربة غير جاهزة بشكل تام لعمليّة الزراعة، وذلك لوجود تربة غير مفككة ومترابطة، خاصة بعد استخدام المحراث، والأمر الذي يسبب في بقاء التربة عرضة لفقدان الماء، فبالتالي يسبب بطئاً في نموّ البذور.
  • آلات تسوية: بعد الانتهاء من تمشيط وحراثتها تكون الأرض المستوية، حيث يكون هناك بعض الانخفاضات والارتفاعات ممّا يؤثّر سلباً على انسياب المياه من مكان لآخر، فبالتالي يسبب إغراق المناطق المنخفضة وإغراق المناطق المرتفعة منها، ممّا يتطلّب تسوية الأرض من أجل توزيع المياه بالتساوي وتسهيل زراعة البذور، كما ويسهّل حركة الآلات الزراعيّة الأخرى خلال قيامها بوظائفها الحقلية كالرش والتسميد والحاصد.


آلات الزراعة

تشمل هذه الآلات آلات نثر البذور، وآلات غرس الشتلات، وآلات الزراعة الدقيقة، وآلات التسطير.


آلات التسميد

عند زراعة الأرض أكثر من موسم فأنها تفقد عناصرها الغذائية المهمة التي تساهم في نمو التربة بشكل سليم، لذلك يلجأ المزارعون إلى استخدام الأسمدة التي تعوض نقص العناصر الغذائية.


آلات الوقاية والمكافحة

وهي الآلات المستخدمة في التخلص والوقاية من الإصابات البكتيريا والحشرية التي تصيب النباتات، ومنها آلات الرش، سواء كانت ذاتية العمل أو يدوية تعمل بواسطة محركات خاصة.