بحث عن تكاثر الخلايا

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٨ ، ٢٢ سبتمبر ٢٠١٥
بحث عن تكاثر الخلايا

تكاثر الخلايا

تعدّ عملية تكاثر الخلايا وانقساماتها السبب الرئيسي لضمان تكاثر الكائنات الحية وتنوعها، وتقسم طرق تكاثر الكائنات الحية إلى طريقتين أساسيين، هما التكاثر الجنسي والتكاثر اللاجنسي، والتي ينشأ من خلالها كائنات حية جديدة من نفس الصنف لضمان تكاثرها وعدم انقراضها.


التكاثر الجنسي

يتميز التكاثر الجنسي بضرورة وجود كلا الجنسين للتكاثر (ذكر وأنثى)، حيث يحدث اتصال جنسي بين الطرفين يساعد في وصول الحيوان المنوي من الذكر إلى البويضة الموجودة في جسد الأنثى ليحدث التلقيح، وهو عبارة عن دمج خلية الحيوان المنوي مع خلية البويضة لتشكيل خلية جديدة تحتوي على صفات وراثية جديدة التي تستمر بالانقسام حتى تكون كائن حي جديد لنفس الصنف.


التكاثر اللاجنسي

لا يحتاج هذا النوع من التكاثر إلى وجود جنسين ذكر وأنثى أو أي نوع من أنواع الاتصال الجنسي من أجل التكاثر، بل يعتمد في تكاثره على طريقة الانقسام غير المباشر للخلايا، والتي تقوم على تكوين كائن حي جديد من نوع معين من الكائنات الحية يحمل نفس الصفات الوراثية والتركيب الجيني للكائن الحي المنبعث عنه، وفيما يلي توضيح لأنواع الكائنات الحية التي تتكاثر لاجنسياً:

  • الأوليات مثل الأميبا: التي تتكاثر لاجنسياً عن طريق انقسام نواة الخلية إلى نواتيين متطابقتين، وتنفصل النواتين عن بعضهما البعض لتشكل كل نواة كائن حي جديد لديه نفس القدرة على الانقسام بهدف التكاثر.
  • البدائيات، تتميز هذه الكائنات بعدم احتوائها على نواة الخلية، ويحلّ محلّ النواة الكروموسوم، ويقوم هذا الكروموسوم على تحفيز الخلية على الانقسام بواسطة عملية يطلق عليها اسم الانشطار الثنائي، والتي تعتمد على انقسام الكروموسوم المكون للخلية البدائية إلى كروموسومين متطابقين مشكلاً فيما بعد خليتين جديدتين متطابقتين مع الخلية الأصلية تحملان نفس الصفات الواثية مثل البكتيريا.
  • الفطريات: تتنوع طرق انقسام الفطريات فمنها من ينقسم عن طريق التكاثر التجزيئي (التبرعم)، حيث يظهر على الفطر أجزاء جديدة تسمى عادةً بالبراعم، وتنقسم خلية الفطر الأصلية إلى خليتين أو أكثر لتقوم الخلايا الجديدة المنقسمة بالدخول إلى البراعم ومن ثم الانفصال عن جسم الفطر الأساسي مشكلةً بذلك فطر جديد، مثل فطر الخميرة.


أمّا الطريقة الثانية التي تنقسم بها بعض الفطريات فتدعى التكاثر بالأبواغ، وتعتمد هذه الطريقة على انقسام البوغ بطريقة غير مباشرة إلى أبواغ جديدة تحتوي على أكياس بوغية تتضمن أعداد هائلة من الأبواغ، التي تخرج من الأكياس البوغية بعد نضجها لتستمر بالتكاثر بنفس الطريقة مثل فطر العفن.