بحث عن كيفية تنقل الحيوانات

كتابة - آخر تحديث: ١٦:١٠ ، ١٦ مارس ٢٠١٩
بحث عن كيفية تنقل الحيوانات

تنقّل الحيوانات على اليابسة

تنتقل الحيوانات على اليابسة من مكان لآخر بعدة طرق، ومنها ما يأتي:[١]

  • المشي: تتمكّن الحيوانات التي تمتلك الأرجل وهي المفصليات والفقاريات فقط من المشي على اليابسة .
  • الجري: تتميّز الحيوانات الرّاكضة بسيقان وأرجل طويلة ورفيعة، وأصابع مُلتحمة.
  • القفز: تتحرّك بعض الحشرات مثل الجنادب، والبراغيث، وبعض الفقاريات مثل الضّفادع، والأرانب، والكناغر عن طريق القفز، وتتميّز الفقاريات القافزة بعدة خصائص قد تتفاوت من نوعٍ لآخر؛ مثل طول الأرجل الخلفيّة مقارنةً بالأرجل الأماميّة، واستطالة عظام المشط في الأرجل الخلفيّة، واستطالة الذّيل للمحافظة على التّوازن أثناء القفز.
  • الزّحف: تزحف بعض الحيوانات على الأرض بحيث يكون جسمها مُلامساََ أو شبه ملامس للأرض، ومن أشهر الفقاريات الزّاحفة الأفاعي لعدم وجود أرجل لها، كما أنّ بعض الفقاريات المائيّة تضطر للزحف أثناء وجودها على اليابسة بسبب قِصَر أطرافها وعدم قدرتها على المشي.


تنقّل الحيوانات في الماء

تتنقل الحيوانات في الماء كما يأتي:

  • التنقل عن طريق السباحة: إذ تتنقل الحيوانات التي تعيش في الماء عن طريق السّباحة، ومن أكثرها تكيّفاََ للسباحة في الماء الحيتان والأسماك العظميّة، التي تتمكّن من الاندفاع في الماء باستخدام ذيولها وأطرافها المُختزلة والمطوية حول جسمها، وتتمكّن بعض اللافقاريات المائيّة من الحركة في الماء عن طريق تحريك الأجزاء الليّنة من جسمها بحركة لولبيّة، وتتمكّن البطاريق والسّلاحف من السّباحة عن طريق تحريك أرجلها الأماميّة في الماء، وأما الضّفادع والطّيور الغواصة فتتمكّن من الحركة في الماء عن طريق تحريك أرجلها الخلفيّة، وأما الدّببة وغيرها من الثّدييات الأرضيّة فيمكنها السباحة عن طريق تحريك أرجلها الأربعة في الماء.[٢]
  • التنقل فوق سطح الماء: تتمكّن بعض الحيوانات من التّنقّل مشياََ على سطح الماء؛ مثل الحشرات والعناكب المائيّة، والتي تتمكّن من فعل ذلك لأنّها صغيرة الحجم بما يكفي لدعم وزنها بشكلِِ كامل تقريباً بواسطة التّوتر السّطحي الذي يسبّب تماسك جزيئات الماء، وتتميّز هذه الكائنات أيضاََ بوجود شعر مجهري كثيف مُغطى بطبقة من الشّمع الطّارد للماء على أرجلها، أو بوجود وِسادة هوائيّة حول ساقيها، وتتمكّن بعض السّحالي مثل سحلية باسيليسك (The basilisk lizard) من المشي على سطح الماء عن طريق ضرب الماء بأقدامها الخلفيّة لتكوين تجويف هوائي حول القدم يمكّنها من المشي بواسطته، وتتطلّب هذه الطّريقة في التّنقل سرعة شديدة في تحريك الأقدام؛ وإلا فسينغلق التجويب الهوائيّ حول القدم مما يؤدي إلى الغرق.[٣]


تنقّل الحيوانات في الهواء

تتمكّن ثلاثة أنواع فقط من الحيوانات من الطّيران الحقيقي في الهواء، وهي: الحشرات، والطّيور، والخفافيش؛ وذلك لأنها الحيوانات الوحيدة التي تمتلك أجنحة، ومع ذلك يوجد حيوانات لا تمتلك أجنحة إلا أنّها قادرة على التّنقل في الهواء، ومن الأمثلة عليها ما يأتي:[٤]

  • السّناجب الطّائرة، والضّفادع الطاّئرة التي يوجد بين أرجلها أغشية تمكنّها من الانزلاق من شجرة لأخرى.
  • بعض أنواع السّحالي والأفاعي التي تتمكّن من الانزلاق في الهواء لامتلاكها قفص صدري مسطّح وواسع.
  • بعض أنواع الأسماك التي تتمكّن من الارتفاع مئات الأمتار في الهواء لامتلاكها زعانف شبيهة بالأجنحة.


المراجع

  1. "Terrestrial locomotion", www.britannica.com, Retrieved 9-3-2019. Edited.
  2. "Aquatic locomotion", www.britannica.com, Retrieved 9-3-2019. Edited.
  3. Lindsey Konkel (10-6-2010), "How Do Animals Walk on Water?"، www.livescience.com, Retrieved 9-3-2019. Edited.
  4. "Flight", www.newworldencyclopedia.org,13-4-2107، Retrieved 13-3-2109. Edited.