تخثر الدم والحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٤ ، ٦ يناير ٢٠١٦
تخثر الدم والحمل

تخثّر الدم

تكون حالة الدم في الوضع الطبيعي للجسم في جريان مستمر عبر الأوعية الدموية لتغذية الجسم، وفي حالة وجود عائق أمامه فإنّ عملية الجريان تتوقف، وغالباً ما يكون السبب من الدم نفسه، حيث تتخثر (تتجلط) كريات الدم مكونةً تجمعاً دموياً، في بعض الأوعية الدموية الموجودة في الجسم، فبذلك تغلق مجرى الدم وتمنعه من السريان الطبيعي في الجسم، ممّا يتسبب بالإصابة بالجلطات المعروفة، والتي في معظم الأحيان تكون عامل خطر على الحياة.


أسباب تخثّر الدم لدى الحامل

  • وجود مشاكل في الجهاز المناعي في الجسم.
  • تزيد نسبة تخثر الدم عند الحوامل اللواتي يمارسن التدخين.
  • السمنة تزيد من نسبة الإصابة بتخثر الدم، وذلك نتيجة ضغط الدهون على الأوعية الدموية.
  • الإصابة ببعض الطفرات الوراثية التي تزيد من احتمالية الإصابة بتخثر الدم، وقد تتنتقل هذه الطفرة للجنين ويصبح في حالة خطر، وقد ينتج عنه حالة من الإجهاض.
  • تعرض المرأة الحامل لتغيرات عديدة وظيفية وشكلية في جسمها، كزيادة إفراز بعض الهرمونات الخاصة بالحمل والتي تزيد من نسبة تخثر الدم عند الحامل عن غيرها من النساء.


أعراض تخثّر الدم لدى الحامل

  • تظهر أعراض تخثر الدم عادةً خلف الساقين، وخلف الركبة، وخلف الفخذين، بالإضافة إلى ظهورها حول منطقة أعضاء المرأة التناسلية في بعض الأحيان، حيث تظهر هذه الأعراض بتغيّر في لون الجلد أو في تلك المناطق، أو على شكل انتفاخات أو تورمات تشبه مرض دوالي الساقين المعروف.
  • الشعور بآلام في منطقة الأورام، وعادةً ما تشتد هذه الآلام عند الوقوف لساعات طويلة، ويصاحبها زيادة في تورّم الأوردة أو الشرايين، ولكن عادة تخف حدّة هذه الأعراض بعد أخذ قسطٍ وافٍ من الراحة.
  • الشعور بحرارة في المناطق التي توجد بها التورمات.


الوقاية من تخثّر الدم لدى الحامل

  • المحافظة على رطوبة جسم الحامل عن طريق الإكثار من شرب وتناول السوائل.
  • المحافظة على بقاء الوزن في معدله الطبيعي، وتجنب السمنة.
  • وقف التدخين.
  • المحافظة على تناول الأغذية الصحية المتوازنة، والتقليل من الأغذية التي تحتوي على دهون دسمة.
  • ممارسة التماريين الرياضية الخفيفة بشكل يومي، للمحافظة على نشاط الدورة الدموية وخاصة في الأرجل.
  • استعمال الجوارب الضاغطة والمخصّصة لدوالي الساقين، حيث إنّها تضغط على الأوعية الدموية وتقلل من انتفاخها، وتحافظ على سريان الدم فيها.
  • في بعض الحالات يلزم أخذ جرعات دوائية تحافظ على جريان الدم في الأوعية الدموعية ومنع تخثرها، والتي تؤخذ بوصفة طبية.