تربية البط

تربية البط

تربية البط

يفضّل بعض النّاس تربية البط باختلاف أنواعه في منازلهم على الرّغم من معرفتهم بأنّ هذه المهمة ليست بالمهمة اليسيرة، ولكن تُعدّ تربية البط بنظرهم تجربة ممتعة تستحق الجهد الذي يُبذل من أجلها، ويمكن بدء المشروع بشراء بيض من أماكن بيع الحيوانات الأليفة وحضنه باستخدام الحاضنة، أو شراء الفراخ، كما يمكن شراء البط البالغ.[١]


تربية صغار البط

عند اختيار البدء بتربية فراخ البط يفضّل البدء بعدد صغير يتراوح بين 2-4 فراخ، وفيما يأتي الخطوات الواجب اتباعها للعناية بالفراخ بعد شرائها:[١]

  • غمس مناقير البط بالقليل من الماء الممزوج بالسّكر (80 ملل من السكر لكل 4 لترات من الماء) لترطيبها على أن تكون درجة حرارة الماء بنفس درجة حرارة الغرفة.
  • توفير حوض بلاستيكي يحتوي على ماء دافئ لا يزيد عمقه عن 6.35 ملم لحماية الفراخ من الغرق أثناء السّباحة، مع مراعاة مراقبة الفراخ التي يقل عمرها عن شهر أثناء وجودها في الماء، وألا تزيد فترة وجودها في الماء عن 5 دقائق كل مرة، ثمّ تجفيفها بعد إخراجها من الحوض؛ لأنّ الزّيت الذي يحمي الريش لديها لا يتمّ إنتاجه قبل بلوغ الفراخ شهرها الأول، وبعد الشّهر الأول يمكن ترك الفراخ في الماء لمدة ساعة على الأقل قبل وبعد تناول الطّعام؛ لأنّ الماء يسهّل على البط ابتلاع الطّعام وتنظيف فتحات المنقار.
  • توفير صندوق من الكرتون المقوى داخل حوض بلاستيكي كحاضنة للفراخ، ووضع طبق الماء على أحد الجوانب، ووضع طبقات من الجرائد تحته لامتصاص الماء الذي قد يتساقط من الطّبق، وحتى يتمكّن الفراخ من التّمييز بين ما يؤكل وما لا يؤكل يُمكن تبطين الحوض بنشارة الخشب.
  • نقل البط بعد اكتمال نمو ريشه إلى مأوىً خارجي أو حظيرة على أنْ يكون المأوى محميّاََ من الحيوانات المفترسة، وواسعاََ بما يكفي ليتمكّن من فرد أجنحته بعد أنْ يصل إلى سن البلوغ، وهو بين 7-9 أسابيع.
  • تزويد حظيرة البط بحوض بلاستيكي مملوء بالماء النّظيف ليتمكّن من السّباحة، وفرش المنطقة المحيطة بالحوض بالحصى للحد من تكوّن الطين، مع تغيير الحصى مرة أو مرتين كل عام.


تربية البط البالغ

يمكن توفير العناية والحفاظ على البط الكبير من خلال اتّّباع الخطوات الآتية:[٢]

  • يفضّل عند تربية البط البالغ في البداية أن يتوفر زوج من البط أو زوجين

ويُشار إلى أنّه عندما يتجاوز عدد البط أكثر من 4 بطات يجب عدم وضعها ضمن مساحة صغيرة.


  • توفير المياه

إذ يستهلك البط البالغ الكثير من المياه كي يتمكن من ابتلاع طعامه وتنظيف فتحات منقاره، ويمكن وضع الماء في أحواض بلاستيكية سهلة التنظيف والنقل، بهدف تمكين البط من السباحة، مع مراعاة وضع الحصى ونشارة الخشب حولها وتنظيفها باستمرار.


  • تُغذّى طيور البط عبر إطعامها الأعلاف المتوازنة

بهدف تمكينها من الحصول على نظام غذائي متوازن وصحي؛ إذ يُنصح باستخدام الأعلاف التجارية للطيور المائية، ولكن في حال عدم وجودها يمكن استخدام علف الطيور العادي أو علف الدجاج غير المعالج، إضافة إلى استخدام المكملات الغذائية كالكالسيوم التي تُساهم في عملية الهضم، وتقوية العظام.


  • تجهيز مسكن مناسب للبط

بحيث يحميها من أي تهديد ويشكّل مكانًا هادئًا ومريحًا للبط، ويجب أن يكون ذو تهوية جيدة ومساحة كبيرة، ويمكن توفير كلب حراسة بهدف حمايتها من أي خطر.


  • تأمين سور واقٍ حول منطقة تواجد البط

بحيث يكون ارتفاع هذا السور ما بين 61-76 سم، وفي حال كانت طيور البط من السلالة الطائرة، حينها يجب قص ريشها الأساسي على أحد جناحيها مرة واحدة في السنة.


  • توفير العناية الصحية

والتأكُّد من مراعاة احتياجات البط الصحية وملاحظة علامات المرض بما فيها وجود الريش المنتفش، والاختلاف في تناولها للطعام والماء عن المعتاد، وإصابتها بالخمول، والإسهال، ممّا يتطلّب مُعالجتها على الفور.


تغذية البط

تحتاج فراخ البط إلى ماء شرب نظيف باستمرار، ويجب الحرص على تغيير الماء وتنظيف الوعاء يومياََ، أمّا عن تغذيتها فلا تأكل صغار البط أول 24 ساعة من فقس البيضة؛ لأنها تمتص المغذيات من البيضة التي فُقِست منها، بعد ذلك يمكن إطعامها الحبيبات الخاصة بفراخ البط التي تُباع في المتاجر، ويمكن إضافة القليل من الماء إلى الحبيبات لجعلها أسهل عند البلع، كما يُمكن إضافة القليل من السكر إلى الماء لتحصل على التغذية المناسبة وتُكسبها بعض الطاقة.[٣]


يُنصَح بتغذية فراخ البط الضّعيفة صفار بيض البط المهروس لتصبح أكثر قوة وتبدأ بتناول الطّعام المخصّص لها، وبعد 10 أيام تُصبح فراخ البط جاهزة لتناول حبيبات الطّعام الأكبر حجماََ، وعند بلوغ الفراخ الأسبوع السّادس عشر يمكن إطعامها الطعّام المخصّص للبط البالغ، ولا يُفضّل إطعام البط من طعام المنزل حتى وإنْ كان يحبه؛ لأنه غير مناسب له، ولكن يمكن إعطاؤه قطعاً صغيرة جداََ من الخضار والفاكهة كوجبة خفيفة.[٣]


العناية الصحيّة بالبط

لا يحتاج البط عموماََ إلى عناية بيطريّة محددة خاصة إذا كان يتلقى الغذاء والنّظافة بشكل جيد، ومع ذلك فهناك بعض الأعراض التي يجب مراجعة الطّبيب البيطري عند ملاحظتها، ومنها:[٤]

  • التهاب الأنف واحمراره، أو ظهور إفرازات الأنف.
  • احمرار العين، أو خروج إفرازات منها.
  • صعوبة في التّنفس.
  • انتصاب الرّيش واتساخه.
  • فقدان الشّهية.
  • تغيّر في سلوك البط الطّبيعي.

المراجع

  1. ^ أ ب "How to Raise Ducks", www.wikihow.com, Retrieved 13-1-2019. Edited.
  2. "How to Raise Ducks", wikihow, 7/6/2021, Retrieved 16/10/2021. Edited.
  3. ^ أ ب Pippa Elliott, "How to Take Care of Ducklings"، www.wikihow.com, Retrieved 13-1-2019. Edited.
  4. Josie F. Turner (8-12-2016), "Ducks as Pets: Guidelines and General Tips"، www.animalwised.com, Retrieved 13-1-2019. Edited.
34 مشاهدة
للأعلى للأسفل