تطعيم الستة شهور

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢٣ ، ١٧ أبريل ٢٠١٩
تطعيم الستة شهور

المطعوم الثلاثي

يُساعد المطعوم الثلاثي الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 7 سنوات على تطوير مناعة ضد ثلاثة أمراض بكتيرية كانت تُعتبر قاتلة قبل تطوير المطعوم، وعادة ما يُعطى هذا المطعوم على خمس جرعات، الثالثة منها على عمر ستة شهور، وفيما يأتي بيان للأمراض التي قي منها هذا المطعوم:[١]

  • السعال الديكي: (بالإنجليزية: Pertussis)، إذ يُسبّب السعال الديكي نوبات سعال شديدة تجعل التنفّس وتناول الطعام والشراب أمراً صعباً لدى الطفل، ويُعتبر السعال الديكيّ مرضاً مُعدٍ جداً، ويمكن أن يؤدي إلى عدة مضاعفات خطيرة؛ كالتشنجات (بالإنجليزية: Seizures)، وذات الرئة (بالإنجليزية: Pneumonia)، وتلف الدماغ، والموت.
  • الكزاز: (بالإنجليزية: Tetanus)، إذ ينجم الكزاز عن بكتيريا توجد غالباً في التربة، وفي حال دخولها جسم الطفل تُفرز سموماً تُهاجم الجهاز العصبي، وتُسبّب تشنجات العضلات والموت إذا تُركت دون علاج.
  • الدفتيريا: (بالإنجليزية: Diphtheria)، إذ تَتسبّب بكتيريا الدفتيريا بتكوين طبقة سميكة من الأنسجة الميتة في الحلق أو الأنف تجعل التنفس والبلع أمر صعباً، ويُصاحب ذلك مضاعفات خطيرة؛ كالشلل (بالإنجليزية: Paralysis)، وذات الرئة، والفشل الرئوي. ونظراً إلى أنّ الحصول على التطعيم هو أفضل وسيلة لمنع الدفتيريا، فقد أصبحت الإصابة بهذا المرض نادرة الحدوث.[٢]


مطعوم الإنفلونزا

من الضروري إعطاء مطعوم الإنفلونزا للأطفال الذين بلغوا الشهر السادس من العمر فأكثر؛ لتفادي الإصابة بالإنفلونزا وما يَتبعُها من مُضاعفاتٍ، مثل ذات الرئة (بالإنجليزية: Pneumonia)، والتشنّجات، والحمّى، وخاصة إذا كان الطفل دون الخامسة من العمر.[٣]


مطعوم الفيروس العجلي

تُعطى الجرعة الثالثة من مطعوم الفيروس العجلي (بالإنجليزية: Rotavirus Vaccine) على عمر ستة أشهر في حال حاجة الطفل إليها بشكل آمن مع باقي المطاعيم، ويجدر الذكر أنّ عدوى الفيروس العجلي تُعدّ من الأمراض الصحّية الخطيرة قبل تطوير المطعوم؛ حيث إنّها تُسبّب الإسهال الشديد الذي ينتهي بالجفاف، وكذلك الحمّى والاستفراغ لدى حديثي الولادة. ويجدر التنويه أنّ هذا المطعوم لا يمنع الإسهال أو الاستفراغ الناجم عن أسباب أُخرى غير هذا الفيروس.[٤]


مطعوم المستديمة النزلة-ب

تنتقل البكتيريا المستديمة النزلة من النوع ب (بالإنجليزية: Haemophilus Influenzae Type-B) عن طريق السعال، أو العطاس، أو عن طريق الاتصال المباشر مع المصاب وجهاً لوجه، وتُصيب هذه البكتيريا في الغالب الأطفال دون 5 سنوات؛ فحتّى أوائل القرن التسعين كان تتصدّر هذه البكتيريا السبب الأكثر شيوعاً لإصابة هذه الفئة العمرية بأحد أنواع العدوى المُهدِدَة للحياة وهي التهاب السحايا البكتيريّ (بالإنجليزية: Bacterial meningitis).[٥]


مطعوم شلل الأطفال

يؤخد مطعوم شلل الأطفال (بالإنجليزية: Poliomyelitis) عبر الفم؛ إمّا كمطعوم مضعّف (بالإنجليزية: Live attenuated)، وإمّا كمطعوم غير مُفعّل (بالإنجليزية: Inactivated Vaccine) تحت الجلد أو في العضل. ويعدّ أخذ هذا المطعوم عبر الفم كمطعومٍ مضعّف الخيار الأفضل إلى يومنا هذا؛ نظراً لقلة تكلفته، وسهولة تناوله، وسرعة تحصين الأمعاء مناعياً في الأطفال ضعيفي المناعة. وتنصح منظمة الصحة العالمية بأخذ جرعة من المطعوم المُضعّف عند الولادة متبوعة بثلاث جرعات مضعفة أوليّة، وإعطاء جرعة واحدة على الأقل من المطعوم غير المُفعّل.[٦]


المراجع

  1. "DTaP and Tdap Vaccines", www.webmd.com,Apr 24, 2017، Retrieved Mar 09, 2019. Edited.
  2. "Diphtheria", www.vaccines.gov,Jan, 2018، Retrieved Mar 09, 2019. Edited.
  3. "Influenza vaccine", www.caringforkids.cps.ca,Oct, 2017، Retrieved Mar 09, 2019. Edited.
  4. "Rotavirus VIS", www.cdc.gov,Feb 23, 2018، Retrieved Mar 09, 2019. Edited.
  5. "Haemophilus influenzae type b (Hib)", immunizebc.ca,Nov 01, 2017، Retrieved Mar 09, 2019. Edited.
  6. "Poliomyelitis (Polio)", www.who.int, Retrieved Mar 09, 2019. Edited.