تعريف بأبي الأسود الدؤلي

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٧ ، ٥ يوليو ٢٠١٨
تعريف بأبي الأسود الدؤلي

أبو الأسود الدؤلي

أبو الأسود الدؤلي واسمه هو ظالم بن عمرو بن سفيان بن جندل الدؤلي الكناني، وهو واضع علم النحو، وكان من مجموعة الفقهاء، والأعيان، والشعراء، والفرسان، والعلماء، وقد اشتهر بأعماله العظيمة،[١] وهو أحد رجال محافظة البصرة، وينتمي إلى الرأي العلويّ،[٢] وهو أحد سادات التابعين، وكان قدومه إلى البصرة في عهد الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه، ويُذكر أنَّه كان أعلم علماء عصره في كلام العرب.[٣]


من أعمال أبو الأسود الدؤليّ

تميّز أبو الأسود الدؤليّ بأعماله، وهي كالآتي:[٢]

  • أسس قواعد اللغة العربيّة؛ حيث خاف على الناس من الوقوع في اللحن والغلْط في قواعد العربيّة، ولهذا كان أول من وضع قواعدها، وأنهج سبلها، ووضع أقيستها.
  • وضع باب الفاعل، وباب حروف الجر، وباب المضاف، وباب النصب، وباب الجرّ.
  • وضع الحركات والتنوين على الجمل.[١]
  • تولّى إمارة البصرة في عهد علي رضي الله عنه، وشهد مع علي موقعة صفين.[١]
  • كتب العديد من الأشعار، ووضعت أشهاره في دواوين شعرية خاصة.[١]
  • وضع طريقة خاصة لضبط كلمات المصحف الشريف؛ حيث استخدم فكرة الألوان المُخالفة، ووضع نقطة فوق الحرف ليدل على الفتحة، ونقطة تحته ليدل على الكسرة، ونقطة على يسار الحرف للدلالة على الضمة، ونقطتين فوق الحرف، أو على يساره للدلالة على التنوين، أمّأ بالنسبة للحرف الساكن فتركه دون أيّ نقاط، وفي تلك الفترة لم يُستعمل هذا الضبط إلّا في القرآن.[٤]


وفاة أبو الأسود الدؤليّ

لا بدَّ من الإشارة إلى أنَّ نهاية أبو الأسود الدؤلي كانت بعد إصابته بمرض الفالج، حيث أُصيب به في الأيام الأخيرة من حياته، وهذا المرض تسبب في إصابته بالعرج، وفي أيام خلافة عبد الملك بن مروان عام 69هـ كانت وفاة أبو الأسود الدؤليّ، ورحل عن عمر بالغ 85 عاماً،[٥] وكانت وفاته في محافظة البصرة العراقيّة،[١] ويُقال أيضاً إنَّ وفاته كانت بسبب الطاعون الجارف الذي انتشر عام 69هـ.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج خير الدين الزركلي (2002)، معجم الأعلام (الطبعة الطبعة: الخامسة عشرة)، بيروت: دار العلم للملايين، صفحة 236-237، جزء الجزء الثالث. بتصرّف.
  2. ^ أ ب محمد بن سلام الجمحي (2001)، طبقات الشعراء ، بيروت: دار الكتب العلمية ، صفحة 29. بتصرّف.
  3. ^ أ ب محمد الطنطاوي ، نشأة النحو وتاريخ أشهر النحاة (الطبعة الطبعة الثانية)، بيروت: دار المعارف ، صفحة 68-70. بتصرّف.
  4. مصطفى الأنصاري (22-12-2016)، "من الذي وضع النقط فوق الحروف ؟"، www.lite.islamstory.com، اطّلع عليه بتاريخ 1-7-2018. بتصرّف.
  5. "أبو الأسود الدؤلي صاحب النحو والنقاط على الحروف"، www.alittihad.ae، 10-5-2013، اطّلع عليه بتاريخ 1-7-2018. بتصرّف.