تفسير حلم الزيتون

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٣ ، ١٣ فبراير ٢٠١٩
تفسير حلم الزيتون

تفسير النابلسي لرؤية الزيتون في المنام

الزيتون هو في المنام مال، وشجرة الزيتون رجل مبارك نافع لأهله، وقيل امرأة شريفة أو ولد رئيس أو ولاية، والزيتون الصفراء هم في الدين، ومن عصر زيتوناً من شجرة نال بركة وخيراً، والزيتون في المنام للعبيد يدلّ على ضربهم لأنّ الزيتون يضرب حتّى يرمي حمله، وقيل الزيتون همّ لمن رآه، وشجرة الزيتون مال ومتاع، والزيتون امرأة شريفة فمن أصابه أو ملكه وأكله وزيته فهو بركة وخير وورق الزيتون تمسك بالعروة الوثقى، وورق الزيتون يدل على الصلحاء أو خيار الناس، وثمرته تدل على الرزق السهل والنعمة الرغد مع السرور التام، ومن رأى أنّه ينقي زيتوناً أو يعصره فإنّه يدلّ على تعب ومشقة، والزيتون يدل في المرضى على قوتهم، وكذلك ثمر الزيتون وورقه يدل على ثبات الأعمال وعلى برء المرضى، ويدلّ في سائر الأعمال على إبطائها، والزيتون يدل على نور الإيمان والهداية لأهل العصيان والعلم وتلاوة القرآن والجبر للكسير والذهن للصغير والمال للفقير، إلّا أن يأكله الإنسان في المنام أخضر من غير صلاح، فإنّه يدلّ على الهمّ والنكد والدين يستدينه وربما دلّ على جهته التي يأتي منها وجالبيه.[١]


وزيت الزيتون هو في المنام رزق ومال حلال وشفاء لمن ادهن به، ومن رأى أنّه يشرب الزيت فإنّ ذلك يدل على سحر أو مرض، وزيت الزيتون علم، وبركة، وهدى، ونور باطن، ورزق حلال، وما كان من غير الزيتون كالسلجم والبطم فمال غالبه الشبهة، أو راجع إلى السلطان، وربما دل الزيت على نور الأبصار أو نور القلب، وربما دل على تحديد الأولاد أو حدوث فتك أو كسر، وربما دلّ الزيت على من يتقرب أو يتعهد به فإن صار الزيت الطيب رديئاً دلّ على نقض العهد، وإن صار الرديء طيباً دلّ على حسن المعاملة واليقين.[٢]


رؤية الزيتون في المنام عند ابن شاهين

أمّا شجرة الزيتون فهي مباركة، وربما دلّ الزيتون على العلم والبركة، وربما نفع الأقارب وربما كان شجر الزيتون توفّر نعمة لمن عنده صلاح، لقوله تعالى: (وَزَيْتُونًا وَنَخْلًا)،[٣] وأمّا التمسك بورق الزيتون أو عروقه فتمسك بالعروة الوثقى.[٤]


قول ابن غنام في رؤية الزيتون في المنام

قال أرطاميدورس: الزيت في المنام يدل على سحر أو مرض، والزيتون مال ومتاع لقوله تعالى: (وَزَيْتُونًا وَنَخْلًا (29) وَحَدَائِقَ غُلْبًا (30) وَفَاكِهَةً وَأَبًّا (31) مَّتَاعًا لَّكُمْ وَلِأَنْعَامِكُمْ (32))،[٥] وشجر الزيتون رجل مبارك نفاع لأهله، وقيل امرأة شريفة أو ولد شريف أو ولاية، والزيتونة الصفراء همّ في الدين، ومن عصر زيتوناً من شجرة نال بركة وخيراً، والزيتون في المنام للعبيد يدل على ضربهم لأنّ الزيتون يضرب حتّى يرمي حمله، وقيل الزيتون في الرؤيا هم لمرارته وقبضه، ومن عصر زيتوناً وله مسجون أو هو في السجن فإنّه ينجو.[٦]


ومن الرؤيا أنّ رجلاً من الأغنياء رأى في منامه النبي فقال له: إن أردت العافية من مرضك فخذ لا ولا، فلما استيقظ من منامه بعث إلى سفيان الثوري بعشرة آلاف درهم وقال: أنفق هذه على الفقراء وأخبرني عن تأويل رؤياي، فأنفذ إليه سفيان الثوري يقول له: إنّما كان قول الله عزّ وجل: (شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ)،[٧]،[٦]


رؤية الزيتون في المنام عند ابن سيرين

شجر الزيتون رجل مبارك نافع لأهله، وثمره همّ وحزن لمن أصابه وملكه أو أكله، وربما دلت الشجرة أيضاً على النساء لسقيها وحملها وولادتها ثمرها، وربما دلت على الحوانيت والموائد والعبيد والخدم والدواب والأنعام، وسائر الأماكن المشهورة بالطعام والموال.[٨]


المراجع

  1. عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي، تعطير الأنام في تعبير المنام، بيروت: دار الفكر ، صفحة 144.
  2. عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي، تعطير الأنام في تعبير المنام ، بيروت: دار الفكر، صفحة 145.
  3. سورة عبس، آية: 29.
  4. خليل بن شاهين الظاهري، الإشارات في علم العبارات ، بيروت: دار الفكر، صفحة 733.
  5. سورة عبس، آية: 29- 30- 31- 32.
  6. ^ أ ب إبراهيم بن يحيى بن غنام، تعبير الرؤيا (مخطوط) ، الأردن: صورة مخطوطة - مكتبة الجامعة الأردنية، صفحة 111.
  7. سورة النور، آية: 35.
  8. محمد بن سيرين (1359هـ- 1940م)، تفسير الأحلام - منتخب الكلام في تفسير الأحلام ، مصر: شركة مكتبة ومطبعة مصطفى البابي الحلبي وأولاده، صفحة 202، جزء الثاني.