تلوث الماء والهواء

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٢ ، ٢٤ سبتمبر ٢٠١٨
تلوث الماء والهواء

تلوّث الهواء

يُعتبر تلوّث الهواء واحداً من أخطر أنواع تلوث البيئة على الإطلاق، وعادةً ما ينتج عن انبعاث بعض الغازات الضارة من دخان السيارات والحافلات والقطارات والمصانع، ومن الأمثلة على هذه الغازات: غاز ثاني أكسيد الكبريت (بالإنجليزية: sulfur dioxide)، وأول أكسيد الكربون (بالإنجليزية: carbon monoxide)، وأكاسيد النتيروجين (بالإنجليزية: nitrogen oxides)، وقد ينتج تلوّث الهواء عن وجود بعض الملوّثات الطبيعية للهواء، والتي تنتج عن احتراق الأوراق أو احتراق الأشجار في الطبيعة، الأمر الذي يؤثّر بشكل مباشر على الإنسان والبيئة المحيطة، [١] وعلى الرغم من كون تلوث الهواء خفياً في معظم الأوقات إلا أنه قد يظهر على شكل دخان ضبابي قريب من سطح الكرة الأرضية.[٢]


أضرار تلوث الهواء

ينقسم تلوث الهواء إلى نوعين، تلوّث الهواء المعتدل وتلوّث الهواء عالي المستوى، ولا يؤدي تلوّث الهواء المعتدل إلى الإصابة بأمراض خطيرة إذا كان التعرض له لفترات قصيرة فقط، أما عند التعرُّض للهواء الملوّث بشكلٍ كبير ولفترات زمنية طويلة، فإنّ ذلك يؤدي إلى الإصابة بأمراض خطيرة جداً تؤثر بشكل مباشر على الجهاز التنفسي للإنسان، بالإضافة إلى الإصابة بأمراض القلب والسرطان، وتزيد احتمالية التأثُّر بتلوث الهواء لدى الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب والرئتين. من الجدير ذكره أنّه كما يؤثر تلوث الهواء على صحة الإنسان فإنه يؤثر على النباتات والحيوانات على حد سواء، حيث يؤدي إلى ظهور اختلالات في التنوع البيولوجي والنباتي على كوكب الأرض.[٣].


تلوث الماء

يعتبر الماء عنصراً أساسياً من عناصر الحياة، فهو يشكل ثلثي مساحة الكرة الأرضية، ونتيجة زيادة عدد السكان أصبح هناك ضغطاً متزايداً على مصادر الماء المختلفة، بسبب الزيادة في الاستهلاك اليومي له، الأمر الذي أدّى أيضاً إلى زيادة تلوث هذه المصادر نتيجة بعض الممارسات البشرية الخاطئة المتعلقة بأسلوب الاستهلاك. يُقصد بتلوث الماء وجود مادة غريبة أو أكثر متراكمة في الماء بحيث تُصبح غير صالحة للاستهلاك، ويعتمد تلوّث الماء بشكل أساسي على كمية الملوثات المتراكمة داخله، وإذا كانت المساحة المائية كبيرة مثل المحيطات والبحيرات الكبيرة والأنهار فإنها قادرة على استيعاب مقدار معيّن من التلوث، لأنّها تنظف نفسها بشكل طبيعي أثناء جريان المياه النظيفة فيها، وأمّا المياه الراكدة وغير المتحركة في بعض المسطّحات المائية فهي تتأثر بالتلوث بشكل أكبر لأن مساحة المياه النظيفة فيها أقل وجريانها أقل أيضاً. من أهم أسباب تلوث المياه: اختلاط المياه النظيفة بالمياه العادمة، ورمي المخلفات الكيميائية والبلاستك، وتسرُّب النفط وزيادة نسبة الأمطار الحمضية.[٤]


أضرار تلوث الماء

يؤدي تلوث الماء إلى انتقال التلوث من النباتات إلى الحيوانات وبالتالي إلى الإنسان الذي يتناول لحوم هذه الحيوانات، بالإضافة إلى انتشار الأمراض مثل التيفوئيد والكوليرا، كما يؤثر شرب الماء الملوث على قلب وكلى الإنسان بطريقة مباشرة.[٥].


طرق الحد من تلوث الماء والهواء

توجد ثلاثة أمور أساسية تساعد على الحد من تلوث الماء والهواء، وهي:[٤]:

  • التعليم: من أهم خطوات حل مشكلة تلوّث الماء والهواء هي زيادة إدراك الإنسان لخطورة التلوّث من خلال توعيته بذلك.
  • القانون: من المهم سنّ التشريعات والقوانين التي تغرِّم كل من يتسبب بتلوث الماء والهواء.
  • استخدام العناصر صديقة البيئة: استبدال العناصر السامة والخطرة بعناصر صديقة للبيئة تقلل من خطورة التلوّث.


فيديو مشكلة تلوث الماء

شاهد الفيديو لتعرف أكثر عن مشكلة تلوث الماء :

المراجع

  1. "Abandoned Environment", www.uccee.org,2006، Retrieved 20-10-2017. Edited.
  2. Chris Woodford (16-2-2017), "Air pollution"، www.explainthatstuff.com/air-pollution-introduction.html, Retrieved 22-10-2017. Edited.
  3. "Effects of air pollution ", uk-air.defra.gov.uk,10-6-2013، Retrieved 23-10-2017. Edited.
  4. ^ أ ب Chris Woodford (4-6-2017), "Water pollution: an introduction"، www.explainthatstuff.com, Retrieved 22-10-2017. Edited.
  5. Abdul Azeem, "Water pollution"، www.academia.edu, Retrieved 31-10-2017. Edited.