تمارين للحوامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٥ ، ٥ يناير ٢٠١٦
تمارين للحوامل

النشاط الحركي

النشاط الحركي هو السبيل لحماية جسم المرأة من الترهّل، ووقاية عضلاتها من الارتخاء، كما أنّه يحميها من الاكتئاب الذي ينتشر بين النساء الحوامل. الدخول في مرحلة الحمل يؤدّي إلى حدوث بعض التغيرات في جسم المرأة، ولكن هذا لا يعني أن تكون المرأة الحامل كسولة و خاملة، أو أن تمارس الرياضة بشكل مكثّف؛ بل يجب أن يكون النشاط الحركي معتدلاً بين الوضعين؛ إذ يُستحسن للمرأة الحامل أن تُمارس الرياضة، لكن مع الاهتمام ببعض القواعد البسيطة، واتّخاذ احتياطات لازمة حسب فترة الحمل وحالة الحمل.


فوائد ممارسة الرياضة للحوامل

ننصح النساء بشكل عام والنساء الحوامل بشكل خاص بممارسة الرياضة لما لها كثيرة من الفوائد منها:

  • تقليل آلام أسفل الظهر؛ لأنّ الرياضة تُساعد على تقوية عضلات البطن، ودعم عضلات الظهر.
  • زيادة مقاومة وتحمّل السيدة الحامل، ممّا يزيد من تحملها لأعباء الحمل والولادة.
  • مكافحة زيادة الوزن الزائد عن المعدّل الطبيعي أثناء الحمل (10-15) كيلوغرام.
  • تحسّن حركة الجهاز الهضمي، وبالتالي تقلل من حدوث الإمساك.
  • مقاومة الاكتئاب، وجلب الراحة، وتحسين الحالة النفسية.
  • التقليل من حدوث الأرق.
  • تحسين الدورة الدموية للمرأة الحامل، ممّا ينعكس بشكل إيجابي على الجنين وتحسين صحته، وصحّة المرأة ونضارة بشرتها.
  • تحسين عمل الجهاز التنفسي، مما يسهل عملية الولادة.
  • التقليل من احتمالية الولادة القيصرية، التي تُعتبر من العمليات الصعبة.


الرياضات والتمارين المناسبة للحوامل

  • التمارين السويدية: هي التمرينات الموجّهة للجهاز العضلي، لتمكين المرأة الحامل من تقوية جسدها والمحافظة على الليونة.
  • التمارين التنفسية: هي التمرينات التي تعتمد على أخذ نفس عميق وبطيء (الشهيق والزفير)، ممّا يؤدّي إلى انقباض وانبساط مجموعة محددة من العضلات.
  • رياضة المشي: يُمكن ممارسة رياضة المشي طول فترة الحمل؛ حيث إنّها سهلة وبسيطة ويمكن للجميع ممارستها.
  • السباحة: يُنصح بالسباحة على الظهر، لتجنّب الضغط أسفل الظهر، وخاصّةً في الشهور المتقدمة؛ حيث إنّ السباحة توفّر الاسترخاء، وترفع من كفاءة القلب، والجهاز التنفسي، وتكسب المرأة الحامل قوة الإرادة، والصبر، والتركيز.


محاذير ممارسة الرياضة للمرأة الحامل

بعض التمارين لا تنصح الحوامل بممارستها، لأنّها تشكل خطراً على صحتها وصحة الجنين، ومنها:

  • الرياضات والأنشطة العنيفة، مثل: كرة القدم، وكرة اليد، وكرة السلة؛ لأن مثل هذه التمرينات من الممكن أن تُعرّض المرأة الحامل إلى اصطدامات أو إصابات على مستوى البطن.
  • التمرينات التي تحتوي على حركات الوثب والقفز مثل: الجري، والوثب، وكرة الطائرة.
  • رياضات الفروسية والتزلّج والجمباز؛ لأنّ مثل هذه الرياضات تُسبّب سقوط الحامل.