جزيرة ميكونوس

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٠٦ ، ٨ فبراير ٢٠١٦
جزيرة ميكونوس

جزيرة ميكونوس

تعد جزيرة ميكونوس جزيرة يونانية تقع ضمن أرخبيل الكيكلادس، ويحيط بها عدد من الجزر وهي جزيرة باروس، وجزيرة سيروس، وجزيرة تينوس، وتبلغ مساحة أراضيها مائة وخمسة كيلومترات مربعة، كما تتكون الجزيرة من صخور طبيعية غرانيتية، لكن ينعدم فيها جريان المياه العذبة بسبب قلة الأمطار الساقطة عليها سنوياً نظراً لوقوعها في مناطق الظل المطري لسلسة مرتفعات اليونان القارية.


سكان ميكونوس

يبلغ عدد سكان جزيرة ميكونوس تسعة آلاف وثلاثمائة وعشرين نسمة، أي تبلغ الكثافة السكانية تسع وثمانين نسمة لكل كيلومتر مربع، وذلك حسب إحصائيات عام 2001 ميلادي.


تاريخ ميكونوس

مرت جزيرة ميكونوس بمراحل تاريخية تتلخص في: أول سكان الجزيرة حسب اعتقاداتهم هم الفنيقيون، وفي القرن العاشر قبل الميلاد سكن فيها الإيونيون التي هم من أصول أثنية، ثم توقف فيها الفرس أثناء الحروب الفارسية - الإغريقية لوقت قصير، ثم أصبحت بعد ذلك الجزيرة تابعة إلى الرومان، ثم انتقلت إلى البيزنطيين في القرن السابع الميلادي حيث قاموا بتحصينها لحمايتها من الغزوات، ثم في عام 1204 ميلادي قام باحتلالها الفينيسيون، وفي عام 1292 ميلادي احتلها الكتلانيون، وفي عام 1390 ميلادي رجع حكم الفينيسيون لها، وفي عام 1537 ميلادي تعرضت لهجوم مدمر شنه عليها خير الدين بارباروسا وهو قائد بحري عثماني يتبع للسلطان سليمان القانوني، ثم أصبحت بعد الهجوم محكومة بمجلس عثماني محلي مشترك، وفي عام 1718 ميلادي فرضت سيطرة العثمانيين عليها بشكل كامل، وفي عام 1921 ميلادي بدأت حروب الاستقلال فقامت الجزيرة ضد الحكم العثماني، ومن ثم أصبحت جزيرة تابعة لليونان.


أهم معالم ميكونوس

تملك جزيرة ميكونوس الكثير من المعالم الأثرية والتاريخية وهي:

  • أحياء وبيوت بلدة فينسيا الصغرى والتي تتسم بأنها مبنية فوق البحر.
  • متحف ميكونوس الأركيولوجي الواقع في منطقة مرفأ البلدة، وقد بنيّ في عام 1900 م.
  • الطواحين السبعة الهوائية التي بنيت في القرن السادس عشر والتي استخدمت لطحن الحبوب.
  • القلعة القديمة التي يطلق عليها اسم دير باليوكاسترو والواقعة في الجهة الشرقية من الجزيرة، وبنيّ في القرن الثامن عشر، وقد شيد على أنقاض القلعة البيزنطية التي يعود تاريخها إلى القرون الوسطى.
  • جزيرة ديلوس الصغيرة التي تدل على عظمة الفترة الميسينية والتي تعد متحفاً غنياً بالآثار.
  • مبنى البلدية الذي سمي بالذيمارخون وتم بنائه على النمط النيوكلاسيكي وأنشأ عام 1780 م.
  • دير مريم العذراء الواقع في تورلياني وقد شيّد في عام 1542 م.
  • كنيسة الكاسترو التي تسمى بارابورتياني والمكوّنة من خمس كنائس بنيت معاً، ويعود بنائها إلى القرون الوسطى وتعد من أبرز العمارة اليونانية في الجزيرة.
  • القبور الحجرية التي تعود إلى عهد الفترة الميسينية.
  • متحف ميكونوس الفلكوري.
  • متحف بحر إيجة البحري.