حماية الحيوانات المهددة بالانقراض

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٣ ، ١٥ نوفمبر ٢٠١٦
حماية الحيوانات المهددة بالانقراض

الحيوانات المُهددة بالانقراض

هيَ أنواعٌ مُحدّدة تُواجه خطر الانقراض والزوال من العالم، ويُقدّر عدد الحيوانات التّي تواجه هذا الخطر بحوالي 7200 نوع حول الكوكب، وتوجد غالبيّة هذه الأنواع في المناطق الاستوائية والبلدان النامية. هُنالِكَ عددٌ كبيرٌ من الحيوانات انقرض حتّى قبلَ أن يتمّ اكتشافه من قبل العلماء، وبسبب هذهِ المُشكلة الخطيرة تمّت حماية هذهِ الأنواع عن طريق وضعها في محميات خاصة لتتكاثر ويتضاعف عددها.


حماية الحيوانات المهددة بالانقراض

هُنالِكَ مجهودٌ دوليّ وعالمي كبير لحماية أنواع الحيوانات المُهددة بالانقراض، ويتم ذلِك عن طريق ابتكار واتباع العديد من الحلول الجذرية والمنطقية، ومن أهم الطُرق التّي من المُمكن اتباعها لحماية هذهِ الحيوانات:

  • وضع عدد من القوانين والأنظمة الصارمة لعمليات الصيد الجائرة لهذهِ الحيوانات النادرة في البر والبحر والجو.
  • زيادة وعي الإنسان البيئيّ لضرورة استمرارية الحياة الطبيعيّة، وللمُحافظة على حياتهِ أيضاً.
  • إنشاء بنك خاص لجينات الحيوانات النادرة والمُهدّدة بالانقراض.
  • إنشاء المحميات البيئيّة والاهتمام بها ليتم وضع هذهِ الحيوانات فيها.


أسباب إنقراض الحيوانات

  • تدمير المواطن: هُنالِكَ العديد من الأسباب التّي تقع خلف انقراض الحيوانات النادرة، ولكن السبب الرئيسيّ لذلِك هوَ تدخُل الإنسان في الطبيعة وتدمير مواطنها التّي تعيش فيها لصُنع ما يخدم البشرية على حساب الكائنات الأخرى؛ فالتلوّث الناجم من المصانع بالإضافة إلى تحويل الأراضي الحراجية إلى مناطق رعوية، وبناء الطرق والسدود، وتدمير الحواجز المرجانية، جميعها لها الدور الكبير في تدمير هذهِ المواطن، ودونها لن تستطيع الحيوانات الاستمرار في العيش والتكاثر.
  • التلوث البيئيّ: يُعد التلوث البيئيّ من الأسباب المُهمة لعملية الانقراض، وذلِكَ بفعل المواد الكيميائيّة السامة التّي يُصنعها ويستخدمها الإنسان كمواد الأسمدة ومُركبات الكلور والمُبيدات الحشرية وغيرها من المواد.
  • الصيد الجائر: إنَّ عمليات الصيد الجائرة والتّي لا تخضع للرقابة من الدولة تُعد من الأسباب المُهمة للانقراض؛ فالكثير من الصيادين يقتلون الحيوانات النادرة إمّا للاستفادة من الفرو أو العاج أو حتّى للتسلية، مِمّا يؤدّي إلى تناقُص أعدادها تدريجيّاً وبالتالي انقراضها بنهاية المطاف.


أسماء الحيوانات المُهددة بالانقراض

  • طائر الكيوي: هوَ الرمز القومي لنيوزلندا وينتشرُ فيها، وهوَ من الطيور التّي لا تستطيع الطيران وتعيشُ على البر، وهوَ سريعٌ نسبياً ليجري هرباً من أي خطر مُحتمل.
  • الثعلب الطيار: لا يعيش من هذا الحيوان إلّا 70 حيواناً فقط في جزيرة رودريغيز بالمحيط الهندي، وهوَ شبيهٌ لحدٍ كبير بالوطواط ولكنّهُ أكبر حجماً بكثير.
  • سلحفاة الغابة: لا توجد من هذهِ السلحفاة إلّا 100 سلحفاة فقط في منحدرات الأنديز بكولومبيا.
  • الليمور: لا يوجد هذا الحيوان إلّا في جزيرة مدغشقر وعدد الموجود منهُ فيها 30 فقط.


هُنالِكَ العديد من الأنواع الأخرى المُعرضة للانقراض كالذئب المكسيكي، وخنزير آسام البري، والمها، وفقمة هاواي وغيرها من الحيوانات.