رعاية ما قبل الحمل

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٠٨ ، ٤ مارس ٢٠١٨
رعاية ما قبل الحمل

استشارة الطبيب

يجب استشارة الطّبيب عند التّخطيط للحمل؛ للتعرف على مستلزمات الرّعاية الصّحية قبله، ومن الأمور التي تجب مناقشتها مع الطبيب ما يلي:[١]

  • الحالات المرضية: يجب التأكد من علاج الأمراض مثل أمراض الغدة الدرقية، أو السّكّري، أو ضغط الدم، أو التهاب المفاصل في حالة الإصابة بها، أو التأكد من أنها تحت السّيطرة.
  • سلوكيات الحياة: يجب إخبار الطبيب عن بعض السلوكيات التي قد تؤثر على الحمل في حال وجودها؛ كالتدخين، أو شرب الكحول، أو تعاطي المخدرات، أو العيش في بيئة سيئة؛ لتقديم المشورة، والمساعدة على تخطي هذه المشاكل.
  • الأدوية: قد يسبّب تناول بعض الأدوية عيوباً خَلقية خطيرة؛ لذا يجب التحدث مع الطبيب حول هذه الأدوية سواء كانت مصروفة بوصفة طبيّة، أو غير مصروفة، والمكملات الغذائيّة أو العُشبية، والتأكد من تناول الأدوية الضّروريّة فقط.
  • اللّقاحات: يُوصى عادة بأخذ مجموعة من اللّقاحات قبل الحمل، أو أثنائه، أو بعد الولادة؛ للمحافظة على صحة الأم والجنين.
  • التّاريخ الإنجابي: يشمل ذلك مناقشة تجارب الحمل السابقة إن وُجدت، وتاريخ الحيض، واستخدام وسائل منع الحمل، ونتائج فحص عنق الرحم، والالتهابات المهبلية إن وُجدت.[٢]
  • التاريخ الصّحيّ للعائلة: يجب إخبار الطبيب عن أية مشاكل صحية متوارثة في العائلة، مثل السّكّري، وارتفاع ضغط الدم، والجلطات.[٢]


الفحوصات الطبية

يمكن أن يُوصي الطبيب بإجراء بعض الفحوصات الطّبيّة مثل: فحوصات الدّم، و مسحة عنق الرحم؛ للتّأكّد من عدم وجود مشاكل صحيّة قد تضر بالحمل، ومن الأمثلة عليها ما يلي:[٣]

  • فحوصات الكشف عن الحصبة الألمانية، أو عن المناعة ضدها.
  • فحص المناعة ضد جدري الماء.
  • فحص المناعة ضد التهاب الكبد الفيروسي نوع B.
  • فحص TSH للكشف عن مشاكل الغدة الدّرقيّة.
  • فحص الكشف عن داء القطط (بالإنجليزية: Toxoplasmosis).
  • قد يوصي الطبيب بإجراء بعض الفحوصات الجينية مثل فحوصات الثلاسيميا أو الأنيميا المنجلية.


الصحة النفسية

تواجه المرأة التي تعاني من الاكتئاب مشاكل في الخصوبة بنسبة الضعف مقارنةً مع المرأة السليمة وفق أليس دومار، مديرة مركز دومار لصحة العقل والجسم في بوسطن، كما أنها لا تستطيع الاعتناء بنفسها تماماً، كما أنها لن تستطيع الاعتناء بطفلها؛ لذا توصي دومار بإجراء الفحوصات الصّحّيّة النّفسيّة قبل الحمل خاصة في حالة وجود تاريخ للاكتئاب في العائلة، كما يجب استشارة الطبيب النفسي خاصة في حالة وجود أعراض الاكتئاب المتمثلة بالشّعور باليأس، وفقدان الطّاقة، وتغيّر أنماط النّوم والشّهيّة، وفقدان المتعة، كما قد يساعد الطبيب في اختيار مضادات الاكتئاب الآمنة قبل فترة الحمل أو أثنائها، بالإضافة إلى اللجوء إلى ممارسة بعض تقنيات التّحكم في التّوتر؛ كالتّأمّل واليوغا مثلاً، والتي أشار أحد الأبحاث إلى أنّها قد تساعد النساء المكتئبات على الحمل.[٤]


بعض النّصائح العامة

من النصائح التي يجب الانتباه إليها أثناء التخطيط للحمل مايلي: [٤]

  • تناول مكمل حمض الفوليك؛ حيث يساعد تناول 400 ميكروغرام من حمض الفوليك يومياً قبل شهر من الحمل، وأثناء الأشهر الثلاث الأولى منه، في تقليل فرص وجود بعض المشاكل الخلقية مثل عيوب الانبوب العصبي كما في حالة "spina bifida" بنسبة تصل إلى 50 - 70% وفق مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها ((the Centers for Disease Control and Prevention (CDC)، أو منع بعض العيوب الخلقيّة الأخرى، كما يُوصى بأن لا تزيد كمية فيتامين أ في مكملات الفيتامين عند تناولها عن 770 ميكروغراماً؛ لأن تناول كميات كبيرة من أنواع فيتامين أ المختلفة يمكن أن يسبب بعض التشوّهات الخَلقيّة.
  • مراجعة طبيب الأسنان؛ حيث تزيد التحوّلات الهرمونية خلال فترة الحمل من فرص التّعرّض لأمراض اللّثة.
  • التغذية الجيدة: يجب الانتباه إلى التغذية السليمة؛ حتى تُخزّن العناصر الغذائيّة الضّرورية لصحة الحمل في الجسم، لذا يوصى بتناول كمية لا تقل عن كوبين من الفاكهة، وكوبين ونصف من الخضار يومياً، بالإضافة إلى كمية كافية من الحبوب الكاملة، و الأطعمة الغنية بالكالسيوم والبروتين.
  • التوقف عن شرب الكحول و التدخين؛ حيث أشارت الكثير من الدّراسات إلى أنّهما يؤدّيان إلى زيادة خطر الإجهاض، والولادة المبكرة.
  • الاحتفاظ بوزن صحي؛ حيث أن زيادة الوزن قد تزيد من صعوبة الحمل، كما أنّها تزيد خطر التعرّض لبعض المشاكل أثناء الحمل؛ مثل ارتفاع ضغط الدم، وسكريّ الحمل، بالإضافة إلى زيادة فرص الولادة القيصرية، وولادة جنين ميّت.[٥]


المراجع

  1. "Planning for Pregnancy", www.cdc.gov, Retrieved 14-2-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Trina Pagano, MD (29-7-2016), "Your Pre-Pregnancy Checkup"، www.webmd.com, Retrieved 14-2-2018. Edited.
  3. Traci C. Johnson, MD (21-6-2016), "Your Pre-Pregnancy Checkup"، www.webmd.com, Retrieved 14-2-2018. Edited.
  4. ^ أ ب "17things you should do before you try to get pregnant", www.babycenter.com,، Retrieved 14-2-2018. Edited.
  5. "Take Care of Yourself Before Pregnancy", www.familydoctor.org, Retrieved 14-2-2018. Edited.