زيادة وزن الحامل في الشهر التاسع

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٠٣ ، ٤ ديسمبر ٢٠١٦
زيادة وزن الحامل في الشهر التاسع

زيادة وزن الحامل

يزداد وزن المرأة خلال فترة الحمل بشكل تدريجيّ خلال التسعة أشهر، لكن في الشهر التاسع والأخير الذّي يمتد من الأسبوع 36-40 قد يبدأ الوزن في الزيادة بشكل أكبر، ويعود ذلك لعدة عوامل مُختلفة، وإذا كانت هذه الزيادة أقل أو أكثر من المُعدل الطبيعيّ يجب معرفة الأسباب لحل المُشكلة إن وُجدت، لذلك يجب التعرُف على زيادة الوزن في الشهر التاسع بشكل مُفصل.


زيادة وزن الحامل في الشهر التاسع

  • وزن الجنين الذي يتراوح بين 3 إلى 4 كيلوغرامات.
  • وزن المشيمة الذي يكون 700 غرام تقريباً، وهي التي توفر الغذاء للطفل.
  • وزن السائل الأمينوسي المُحيط بالطفل، والذي يدعمهُ كوسادة، ويكون تقريباً 800 غرام.
  • طبقة الرحم العضليّة التي تتضاعف ليُصبح وزنها 900 غرام تقريباً.
  • كميّة الوزن وازديادها بالثُلث الأخير لتصل إلى 1.2 كيلوغرام تقريباً.
  • السوائل الإضافيّة في الجسد والتي تؤدي إلى زيادة وزن الحامل نحو 1.2 كيلوغرام تقريباً، هذا بالإضافة إلى 400 غرام تقريباً من حجم الثديين.


قد يخزن جسد المرأة 4 كيلوغرامات تقريباً لإمداد الحامل بالطاقة اللازمة أثناء الرضاعة الطبيعيّة، وتكون الزيادة في نهاية الشهر التاسع حوالي 12.5 تقريباً، والزيادات السابقة للوزن لا تنطبق على جميع النساء فهيَ تقريبيّة وقد تختلف من امرأة لأخرى لذلك لا يجب اعتمادها بشكل أساسيّ.


كيفيّة السيطرة على الوزن

من المُمكن التحكم بزيادة الوزن خلال فترة الحمل بتناول الطعام بتوازن، وعدم الرضوخ لكلام الآخرين الذي يفيد بتناول الطعام عن شخصين، فبذلك سيزداد الوزن بشكل كبير مُعرضاً الأم والجنين للمشاكل المُختلفة كارتفاع ضغط الدم، والإصابة بمرض سُكري الحمل.


لا يجب اتباع أنظمة غذائيّة صارمة وشديدة خلال هذه الفترة؛ لأنّ ذلِك قد يُعرض الأم لمُشكلة انخفاض الوزن عن المُعدل الطبيعي، ممّا يُعرّضها لخطر الولادة المُبكرة، أو ولادة طفل صغير بحاجة للخداج، لذلك يجب تناول الأطعمة الصحيّة والغنيّة بالعناصر الغذائيّة المهمّة لصحة الأم والطفل معاً، ويُنصح بتناول المجموعات الآتية من الطعام:

  • الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات كالخُبز، والمعكرونة، والأرز، والبطاطا، والحبوب الكاملة، لكن يجب الحرص على تناولها باعتدال وعدم الإكثار منها؛ لأنّها تحتوي على النشويات وتؤدّي لزيادة الوزن بشكل كبير عند تناولها بكميّات كبيرة.
  • الفواكه والخضروات؛ لاحتوائها على نسب كبيرة من العناصر الغذائيّة المُهمة والفيتامينات، لذلِكَ يجب أن تُشكل ثلثاً آخر من المأكولات اليوميّة.
  • الأطعمة التي تحتوي على البروتينات؛ كالبيض، والبقوليات، والأسماك، واللحوم باستثاء الكبدة.
  • مُنتجات الألبان كالحليب والأجبان وغيرها، ويُنصح بتناولها قليلة أو خالية الدسم.