شاي البرسيم الأحمر

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٣٤ ، ٢٣ يناير ٢٠١٨
شاي البرسيم الأحمر

شاي البرسيم الأحمر

يمكن تناول نبات البرسيم الأحمر بعدة طرق ومنها تحضير الشاي منه،[١] ويمكن تحضيره من خلال اتّباع الخطوات الآتية:[٢]

  • وضع 57 غراماً تقريباً من أزهار البرسيم الطازجة (أو كمية أقل إذا كانت مجففة) في عبوة زجاجية.
  • إضافة كوبين ونصف من الماء المغلي إلى أزهار البرسيم.
  • تغطية الشاي لمدة ثلاثين دقيقةً، ثم شربه بارداً.
  • شرب شاي البرسيم بكميات قليلة على مدار اليوم، بحيث تصل إلى كوب واحد في اليوم فقط.
  • يمكن الاحتفاظ بالشاي إلى ما يقارب يومين في الثلاجة.


نبات البرسيم الأحمر

نبات البرسيم الأحمر هو نبات بري ينتمي إلى عائلة البقوليات، ويتم تناوله من قبل العديد من الحيوانات،[٣] وتعتبر أوروبا الموطن الأصلي لهذه النبتة، ومن ثم نمت في جميع أنحاء أمريكا الشمالية وكندا، ومن الجدير بالذكر أنّه ينمو بشكل أفضل في التربة الغنية بالكالسيوم، والفسفور، والبوتاسيوم، ويزرع على نطاقات واسعة كمحصول لعلف الماشية، ومن أهم مزايا هذا النبات أنّه يزهر طوال فصل الصيف، وله طعم حلو، ورائحة تشبه رائحة العسل.[٢]


استخدامات وفوائد البرسيم الأحمر

  • يمكن وضع أوراق شاي البرسيم الأحمر على السلطات، أو إضافته إلى العسل فهو يعمل على تعزيز النكهة.[١]
  • يحتوي شاي البرسيم الأحمر على العديد من المغذيات، والتي تشمل الكروم، والكالسيوم، والفسفور، والمغنيسيوم، والنياسين، والثيامين، والبوتاسيوم، وفيتامين جـ، وهو غني بالأيسوفلافون (بالإنجليزية: Isoflavones) الذي يؤثّر في الجسم كتأثير هرمون الأستروجين.[٣]
  • تستخدم أزهار البرسيم الأحمر كدواء لعدة مشاكل صحية، ولكن حتى الآن لا توجد أدلة علمية كافية، تثبت مدى فعالية البرسيم الأحمر على هذه المشاكل الصحية، فهو يستخدم في الوقاية من السرطان، وعسر الهضم، والسعال الديكي (بالإنجليزية: whooping cough)، وارتفاع الكوليسترول، والربو، والتهاب الشعب الهوائية.[٤]
  • تستخدمه بعض النساء للتخفيف من أعراض فترة انقطاع الطمث (سن اليأس) مثل آلام الثدي.[٤]
  • يمكن استخدامه كعلاج موضعي على الجلد، لمعالجة تقرحات الجلد، والأمراض الجلدية المزمنة، وسرطان الجلد، والأكزيما، والصدفية.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب MICHELE KADISON (3-10-2017), "Red Clover for Acne"، www.livestrong.com, Retrieved 20-12-2017. Edited.
  2. ^ أ ب "Red Clover", www.encyclopedia.com, Retrieved 20-12-2017. Edited.
  3. ^ أ ب "Red clover", www.umm.edu, Retrieved 20-12-2017. Edited.
  4. ^ أ ب ت "RED CLOVER", www.webmd.com, Retrieved 20-12-2017. Edited.