شروط ذبيحة العقيقة

كتابة - آخر تحديث: ١١:٠٧ ، ١٧ أكتوبر ٢٠١٦
شروط ذبيحة العقيقة

تعريف العقيقة

البنين هم زينة الحياة الدنيا وقد سنّ الإسلام بعض السنن التي يتبعها المسلم عند ولادة مولود جديد، فمنها الأذان بأذنه اليمنى ليكون هو أول ما يسمعه المولود وتحنيكه بالتمر وذبح العقيقة عنه. العقيقة في الاصطلاح: هي الذبيحة التي تذبح عن المولود ذكراً كان أم أنثى، وأصل العق الشق والقطع، وقيل للذبيحة عقيقةً، لأنّه يتم شق حلقها، ويُقال عقيقةً للشعر الذي يخرج على رأس المولود من بطن أمه لذلك يُسنّ حلقه.


حكم العقيقة

يجتمع علماء الفقة على أنّ العقيقة سنّة، حيث قال صلى الله عليه وسلّم: (لا يُحِبُّ اللهُ العُقوقَ ، ومَن وُلِدَ له وَلَدٌ ، فأَحَبَّ أن يَنْسُكَ عنه فَلْيَنْسُكْ، عن الغلامِ شاتانِ مُكَافَأَتانِ ، وعن الجاريةِ شاةٌ) [الألباني]، وهي من باب شكر الله تعالى على نعمته بالمولود الجديد.


استدل العلماء بأنّها ليست واجبة من قوله عليه الصلاة والسلام في الحديث السابق" فأحب أن ينسك عنه"، ولكن يذهب البعض بأنّ الذي يقدِر عليها فالأولى والأكمل والأحسن أن يؤديها ليخرج من اختلاف أهل العلم، بينما من لا يستطيع فلا شيء عليه، فالله تعالى لا يكلف نفساً إلّا وسعها. وتكون العقيقة من مال ولي أمر المولود أو من ينوب عنه إذا كان غير موجودٍ.


موعد العقيقة

يُسّن أن تكون العقيقة في اليوم السابع من ولادة الطفل، فإنْ لم يتيسر ذلك ففي اليوم الرابع عشر، وإن لم يتيسر ذلك أيضاً ففي اليوم الحادي والعشرين، وإذا لم يتيسر خلال تلك الأيام فيمكن ذبحها في أيّ يومٍ.


شروط العقيقة

  • أن تكون العقيقة من الأنعام، من الإبل التي عمرها خمس سنواتٍ، أو البقر التي عمرها سنتان، أو الماعز والتيس بعمر السنة، أو الشاة والضأن التي عمرها ستة أشهر.
  • أن تكون العقيقة سليمةً خاليةً من العيوب فلا يجوز ذبح العقيقة العوراء التي ظهر عورها، أو المريضة التي بان مرضها، أو العرجاء التي بان عرجها، وما شابه ذلك.
  • لا يجوز أن يشتري الشخص عقيقةً مذبوحةً وإنما عليه شراؤها حيّةً.
  • يجوز للابن أن يعق عن نفسه إذا لم يتيسر ذلك على الأب.
  • يجوز أن تكون العقيقة في مكانٍ غير مكان تواجد الابن.


طريقة توزيع لحم العقيقة

لقد ذهب العلماء إلى جواز توزيع لحم العقيقة نيّئاً، ولكن الأفضل هو أن يكون مطبوخاً لتوفير مؤونة الطبخ على الفقراء والمحتاجين، ويجوز تقسيمها إلى ثلاثة أقسام كما هي الأضحية، ويجوز أن توضع كلها بالثلاجة لأهل البيت ولكن الأكمل توزيع ولو جزء يسير على الفقراء والمساكين.