شعر عن الحياة

شعر عن الحياة

قصيدة: يا ربيع الحياة أين ربيعي

يا ربيع الحياة أين ربيعي

أين أحلامُ يقظتي وهجوعي

أين يا مرتعَ الشبيبة آمالُ

شبابي وأمنياتُ يفوعي

أين يا شاعرَ الطبيعة لحنٌ

صاغه القلب من هواهُ الرفيعِ

رددته مشاعري وأمانيّ

ورفّتْ به حنايا ضلوعي

يا ربيعَ الحياة ما لحياتي

لونها واحدٌ بلا تنويعِ.


قصيدة: قم يا صريع الوهم واسأل

قم يا صريع الوهم واسأل

بالنهى ما قيمة الإنسان ما يعليه

واسمع تحدّثك الحياة فإنّها

أستاذة التأديب و التّفقيه

وانصب فمدرسة الحياة بليغة

تملي الدروس و جلّ ما تمليه

سلها وإن صمتت فصمت

جلالها أجلى من التصريح و التنويه.


قصيدة: تصفو الحياة لجاهل أو غافل

تَصْفُو الحَياةُ لجَاهِلٍ أوْ غافِلٍ

عَمّا مَضَى فيها وَمَا يُتَوَقّعُ

وَلمَنْ يُغالِطُ في الحَقائِقِ نفسَهُ

وَيَسومُها طَلَبَ المُحالِ فتطمَعُ.


قصيدة: إن الحياة كجنة قد أقفلت

إِن الحياةَ كجنةٍ قد أقفلَتْ

مفتاحَها الأوصابُ والأنصابُ

من يجتهدْ يبلغْ ومن يصبرْ يصلْ

وينلْه بعد بلوغِه الترحابُ.


قصيدة: ولو أن الحياة تبقى لحي

ولو أن الحياةَ تَبْقَىْ لحيٍ

لعدَدنا أضَلَّنا الشُّجعانا

وإِذا لم يكنْ من الموتِ بدٌ

فمن العجزِ أن تموتَ جبانا.


قصيدة: لا تسلني عن الليالي

لا تسلُني عن اللياليْ الخوالي

وأجرْني من الليالي البواقي.


قصيدة: لا ريب في أن الحياة ثمينة

لا ريب في أن الحياةَ ثمينةٌ

لكنَّ نفسَكَ من حياتِكَ أثمنُ.


قصيدة: وللموت خير للفتى من حياته

وللموتُ خيرٌ للفتى من حياتِه

إِذا لم يثبتْ للأمرِ أِلا بقائدِ.


قصيدة: غلت الحياة

غلتِ الحياةُ فإِن تردْها حرةً

كن منُ أباةِ الضيمِ والشجعانِ

واقحمْ وزاحمْ واتخذْ لكَ حيزاً

تحميه يومَ كريهةٍ وطعانِ.


قصيدة: فالعيش نوم والمنية يقظة

فالعيشٌ نُومٌ والمنيةُ يقظةٌ

والمرءُ بينَهما خيالٌ سارِ.

إنَّ الحياة َ صِراعٌ فيها الضّعيفُ يُداسْ

ما فَازَ في ماضِغيها إلا شديدُ المراسْ

للخِبِّ فيها شجونٌ فَكُنْ فتى الإحتراسْ

الكونُ كونُ شفاءٍ الكونُ كونُ التباسْ

الكونُ كونُ اختلاقٍ وضجّة ٌ واختلاسْ

السرور، والابتئاسْ

بين النوائبِ بونٌ للنّاس فيه مزايا

البعضُ لم يدرِ إلا البِلى ينادي البلايا

والبعضُ مَا ذَاقَ منها سوى حقيرِ الرزايا

إنَّ الحياة َ سُبَاتٌ سينقضي بالمنايا

آمالُنَا، والخَطايا

فإن تيقّظَ كانتْ بين الجفون بقايا

كلُّ البلايا.. جميعاً تفْنى ويحْيا السلامْ.


قصيدة: إن الحياة صراع

تعستْ هذه الحياةُ فما يسعد

فيها إِلا الجهولُ ويرتعُ

هي الدنيا في كلِّ يوم ترينا

من جديدِ الآلامِ ما هو أوجعُ.


قصيدة: والناس همهم الحياة

والناس همهم الحياة ولا أرى

طول الحياة يزيد غير خبال

وإذا افتقرت إلى الذخائر

لم تجد ذخرا يكون كصالح الأعمال.


قصيدة: دع الأيام تفعل ما تشاء

دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَلُ مَا تَشَاءُ

وَطِبْ نَفْساً إِذَا حَكَمَ القَضَاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثَةِ اللَّيَالِي

فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجُلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً

وَشِيمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالوَفَاءُ

وَإِنْ كَثُرَتْ عُيُوبُكَ فِي البَرَايَا

وَسَرّكَ أَنْ يَكُونَ لَهَا غِطَاءُ

تَسَتَّرْ بِالسَّخَاءِ فَكُلُّ عَيْبٍ

يُغَطِّيهِ كَمَا قِيلَ السَّخَاءُ

وَلا تُرِ لِلأَعَادِي قَطُّ ذُلاً

فَإِنَّ شَمَاتَةَ الأَعْدَاءِ بَلاءُ

وَلا تَرْجُ السَّمَاحَةَ مِنْ بَخِيلٍ

فَمَا فِي النَّارِ لِلظَّمْآنِ مَاءُ

وَرِزْقُكَ لَيْسَ يُنْقِصُهُ التَأَنِّي

وَلَيْسَ يَزِيدُ فِي الرِّزْقِ العَنَاءُ

وَلا حُزْنٌ يَدُومُ وَلا سُرُورٌ

وَلا بُؤْسٌ عَلَيْكَ وَلا رَخَاءُ

إِذَا مَا كُنْتَ ذَا قَلْبٍ قَنُوعٍ

فَأَنْتَ وَمَالِكُ الدُّنْيَا سَوَاءُ

وَمَنْ نَزَلَتْ بِسَاحَتِهِ المَنَايَا

فَلا أَرْضٌ تَقِيهِ وَلا سَمَاءُ

وَأَرْضُ اللهِ وَاسِعَةٌ وَلكِنْ

إِذَا نَزَلَ القَضَا ضَاقَ الفَضَاءُ

دَعِ الأَيَّامَ تَغْدِرُ كُلَّ حِينٍ

فَمَا يُغْنِي عَنِ المَوْتِ الدَّوَاءُ


قصيدة: النفس تبكي على الدنيا

النفسُ تبكي على الدنيا وقد علمت

أنّ السعادة فيها ترك ما فيها

لا دارٌ للمرءِ بعد الموت يسكُنها

إلّا التي كانَ قبل الموتِ بانيها

فإن بناها بخير طاب مسكنُه

وإن بناها بشر خاب بانيها

أموالنا لذوي الميراث نجمعُها

ودورنا لخراب الدهر نبنيها

أين الملوك التي كانت مسلطنةً

حتى سقاها بكأس الموت ساقيها

فكم مدائنٍ في الآفاق قد بنيت

أمست خرابا وأفنى الموتُ أهليها

لا تركِنَنَّ إلى الدنيا وما فيها

فالموت لا شك يُفنينا ويُفنيها

لكل نفس وان كانت على وجلٍ

من المَنِيَّةِ آمالٌ تقويها

المرء يبسطها والدهر يقبضُها

والنفس تنشرها والموت يطويها

إنّ المكارم أخلاق أخلاقٌ مطهرةٌ

الدين أولها والعقل ثانيها

والعلم ثالثها والحلم رابعها

والجود خامسها والفضل سادسها

والبر سابعها والشكر ثامنها

والصبر تاسعها واللين باقيها

والنفس تعلم أنى لا أصادقها

ولست ارشدُ إلا حين اعصيها

واعمل لدار ٍغداً رضوانُ خازنها

والجار احمد والرحمن ناشيها

قصورها ذهب والمسك طينتها

والزعفران حشيشٌ نابتٌ فيها

أنهارها لبنٌ محضٌ ومن عسل

والخمر يجري رحيقاً في مجاريها

والطير تجري على الأغصان عاكفةً

تسبحُ الله جهرًا في مغانيها

من يشتري الدار في الفردوس يعمرها

بركعةٍ في ظلام الليل يحييها


قصيدة: إني لأعلم واللبيب عليم

قال الشاعر المتنبي:[١]

إِنّي لَأَعلَمُ وَاللَبيبُ خَبيرُ

أَنَّ الحَياةَ وَإِن حَرَصتَ غُرورُ

وَرَأَيتُ كُلّاً ما يُعَلِّلُ نَفسَهُ

بِتَعِلَّةٍ وَإِلى الفَناءِ يَصيرُ


قصيدة: شربت مرارات الحياة

قال الشاعر أحمد زكي أبو شادي:[٢]

شربت مرارات الحياة ومن يذق

شرابي يرَالسلوان في جوّه الفني

كأني من الرّهبان أزهد ناسك

فإن كنت لا أغنى فإني مَن يُغني

وكم طُفت بالشّهد الشّهي على الوَرى

ومن عجبٍ أسقى الجحود مع المن

فيا نعمة الدنيا عفاءً فإنني

لأحقرُ ما وزّعت حولي من الغْبن

خذلت ولائي واستبحت مواهبي

وإني على فقري إليكَ لمستغني


قصيدة: حياتك أنفاس تعد

قال علي بن أبي طالب:[٣]

حَياتُكَ أَنفاسٌ تُعَدُّ فَكُلَّما

مَضى نَفَسٌ أَنقَصتَ بِهِ جُزءًا

وَيُحييكَ ما يُفنيكَ في كُلِّ حالَةٍ

وَيَحدوكَ حادٍ ما يُريدُ بِكَ الهَزءا

فَتُصبِحَ في نَفسٍ وَتَمشي بِغَيرِها

وَمالَكَ مِن عَقلٍ تُحِسُّ بِهِ رُزءا


قصيدة: حكت النقوش وقبلها الأطلال

قال الشاعر أحمد زكي أبو شادي:[٤]

حَكَتِ النقوشُ وقبلها الأطلالُ

:::فتماثلَ البنَّاءُ والمثَّالُ

هذي تهاويلُ الحياةِ بما وَعَتْ

:::في اللوح تعمرُ فنَّها الآجال

أيَصُدُّ عنها الشعرُ وهي بروحهِ

:::خُلقتْ وتجذب وحيَه الأطلال؟

مُرِّي أيا صُوَرَ الجمالِ فإنني

:::أستعرض الأحلامَ وهي جلال

متذوِّقًا ما رفَّ قلبي نحوه

:::ومقبِّلًا ما طَبْعُهُ الإقبال

ليست خيالًا، فالخيالُ وإنْ دنا

:::يهوى الجموحَ ودأبُه الإجفال

فيعانق الشعرُ الرُّسومَ إذا بدَتْ

:::تختال في سحرٍ له وتُنال

في كل لونٍ بل ونفضةِ ريشة

:::للعبقري تَلَفُّتٌ وسؤال

يستنطق الأصباغَ وهو مقدِّرٌ

:::أن الحياة أشعةٌ وظلال


قصيدة: وإذا نظرت إلى الحياة وجدتها

قال الشاعر أحمد شوقي:[٥]

وَإِذا نَظَرتَ إِلى الحَياةِ وَجَدتَها

عُرسًا أُقيمَ عَلى جَوانِبِ مَأتَمِ

لا بُدَّ لِلحُرِيَّةِ الحَمراءِ مِن

سَلوى تُرَقِدُ جُرحَها كَالبَلسَمِ

وَتَبَسُّمٍ يَعلو أَسِرَّتِها كَما

يَعلو فَمَ الثَكلى وَثَغرَ الأَيِّمِ

يَومَ البُطولَةِ لَو شَهَدتُ نَهارَهُ

لَنَظَمتُ لِلأَجيالِ ما لَم يُنظَمِ

غَنَت حَقيقَتُهُ وَفاتَ جَمالُها

باعَ الخَيالِ العَبقَرِيِّ المُلهَمِ

لَولا عَوادي النَفيِ أَو عَقَباتُهُ

وَالنَفيُ حالٌ مِن عَذابِ جَهَنَّمِ

لَجَمَعتُ أَلوانَ الحَوادِثِ صورَةً

مَثَّلتُ فيها صورَةَ المُستَسلِمِ

وَحَكَيتُ فيها النيلَ كاظِمَ غَيظِهِ

وَحَكَيتُهُ مُتَغَيِّظًا لَم يَكظِمِ

دَعَتِ البِلادَ إِلى الغِمارِ فَغامَرَت

وَطَنِيَّةٌ بِمُثَقَّفٍ وَمُعَلِّمِ

ثارَت عَلى الحامي العَتيدِ وَأَقسَمَت

بِسِواهُ جَلَّ جَلالُهُ لا تَحتَمي

نَثرَ الكِنانَةَ رَبُّها وَتَخَيَّرَت

يَدُهُ لِنُصرَتِها ثَلاثَةَ أَسهُمِ


المراجع

  1. "الديوان » العصر العباسي » المتنبي » إني لأعلم واللبيب خبير"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 27/9/2021.
  2. "شعر الديوان"، الهنداوي، اطّلع عليه بتاريخ 27/9/2021.
  3. "الديوان » المخضرمون » علي بن أبي طالب » حياتك أنفاس تعد فكلما"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 27/9/2021.
  4. "الشعلة"، الهنداوي، اطّلع عليه بتاريخ 27/9/2021.
  5. "شعر أحمد شوقي – و إذا نظرت إلى الحياة وجدتها"، عالم الأدب، اطّلع عليه بتاريخ 27/9/2021.
620 مشاهدة
Top Down