صناعة القرارات الإدارية

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٢ ، ٢٦ أبريل ٢٠١٧
صناعة القرارات الإدارية

القرارات الإدارية

اتخاذ القرارات الإدارية يُعد واحداً من المحاور الجوهرية التي تتضمنها العملية الإدارية في كافة ميادين العمل، حيث تبرز أهمية هذا الجانب في ضرورة التعامل مع التقلبات والتغيرات المختلفة التي تواجه ظروف العمل نتيجة للتحديات الداخلية والخارجية المختلفة، وذلك عن طريق الاختيار من بين جُملة من الحلول المقترحة لحل أزمة أو مشكلة ما أو لإدارة وضع معين، بما في ذلك إعداد الخطط، ورسم الأنظمة والسياسات، وتصميم البرامج المختلفة، وتحديد الموارد المتاحة والمطلوبة التي تشمل الموارد المادية والبشرية، ونظراً لأهمية هذه القضية اخترنا أنّ نستعرض أبرز الخطوات الكفيلة بصناعة القرارات الإدارية الكفؤة، وصفات القرارات الصائبة، إضافةً إلى أبرز أنواع القرارات الإدارية بشكل مفصل في هذا المقال.


صناعة القرارات الإدارية

تحديد المُشكلة

وذلك عن طريق تشخيص المشكلة بشكل دقيق ومُحدد، وإدراكها بشكل كامل، وتحديد كافة الأسباب والعوامل التي وقفت وراء حدوثها، وأعراضها، ومخاطر تفاقمها،وذلك لزيادة الوعي لدى القائمين على العمل حول القضية المراد اتخاذ القرارات بشأنها.


جمع المعلومات والبيانات

سواء من مصادرها الأولية؛ أي عن طريق التحدث مع شهود العيان، وإجراء المقابلات مع الشاهدين على الحدث، وذوي الاختصاص، أو من خلال المصادر الثانوية الأخرى؛ مثل: الأبحاث والمراجع، حيث يحتاج المدراء والمسؤولون كمية كبيرة من المعلومات الدقيقة والموضوعية التي تمكنهم من اتخاذ القرارات السليمة في الوقت المناسب لذلك، وتشمل هذه المعلومات كلاً من المعلومات الكمية والنوعية، إضافةً إلى الحقائق والنظريات المُثبتة.


تحديد الحلول المتاحة

يجب تحديد الحلول المتوقع نجاحها، واختيار الأفضل منها بناءً على العديد من المعايير والاعتبارات بما يتناسب مع وضع وظروف المؤسسة، والفلسفة المعتمدة، والإمكانيات المتاحة، بما في ذلك الإمكانيات المادية، والوقت المخصص لذلك.


تحديد الحل الأنسب

وذلك من خلال المفاضلة بين البدائل المطروحة والمتاحة وفقاً لكافة الاعتبارات التي ذُكرت سابقاً، وغيرها من الاعتبارات التي يتمثّل أبرزها في تحقيق الأهداف الرئيسية المطلوبة، والانسجام مع القيم والنظم واللوائح الداخلية المعتمدة في المنظمة، ومدى تأثير القرار على العلاقات الإنسانية والتعاملات المختلفة، والمدة الزمنية التي يستغرقها الحل للتنفيذ، وكفاءة الحل وقدرته على إحداث التغيير المطلوب.


متابعة تنفيذ القرار

تكون المتابعة في تحديد الأخطاء بشكل مرحلي، وتقويمها، وإصلاحها تفادياً لتفاقمها لاحقاً، وتجنباً لتأثيرها السلبي على النتائج.


أسس صناعة القرارات الإدارية

  • رفض المجاملات.
  • التخلي عن العواطف، وخاصة فيما يتعلق بالقرارات المصيرية الصائبة.
  • عدم التردد في التنفيذ.
  • عدم التسرع في اتخاذ القرار.
  • الحفاظ على السرية التامة والكتمان.