صيد السمك في البحرين

صيد السمك في البحرين

صيد السمك في البحرين

تقع دولة البحرين على الساحل الجنوبي الغربي للخليج العربي،[١] وتمتاز المياه المُحيطة بها بوجود أكثر من 200 نوع من السمك الذي يُشكّل أغلبه عنصراً أساسيّاً في النظام الغذائي، وفي الفترة التي سبقت اكتشاف النفط كان الصيد المهنة الأساسيّة في البحرين، وكانت صناعة اللؤلؤ واحدةً من أهم مصادر ثروة البحرين، ولكن انخفض الصيد بشكل تدريجي في البحرين مع مرور الزمن، وبحلول أوائل سبعينيات القرن الماضي انخفضت أعداد الصيادين لأقل من 1000 صياد، ونقصت أعداد السمك المعروض في الأسواق ممّا أدى إلى استيراد أطنان من السمك سنوياً لتلبية طلب المستهلكين.[٢]


بدأت حكومة البحرين في العام 1981م بتنفيذ جملة من الإصلاحات لمعالجة تراجُع صناعة الصيد وتنشيط هذا القطاع؛ من ضمنها تزويد المراكب الشراعيّة بالمُحرّكات، وتوسيع الأرصفة البحريّة، وإنشاء مرافق تخزين مُبرّدة، وتدريب الصيادين على استخدام معدّات الصيد الحديثة وصيانتها، وقد أثمرت هذه الجهود بزيادة الصيد الإجمالي للسمك ليصل بحسب منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة إلى 9,200 طن في عام 1989م،[٢] وقد أدّى تلوث الخليج نتيجة انسكاب النفط في مياهه إلى قتل الحياة البحريّة ذات القيمة الاقتصادية خاصةً الروبيان.[١]


مناطق الصيد في البحرين

تبلغ المساحة الإجماليّة لمناطق الصيد البحرينيّة 3,850 كم2 تقريباً تُقسم إلى 3 مناطق؛ المناطق الشماليّة وتمتد من الشواطئ الشماليّة حتّى الحدود الدوليّة، وتضم مناطق تشتهر بصيد اللؤلؤ، مثل: هير بولثامة، وهير بوعمامة، وهير شتية، بالإضافة إلى فشت الجارم، وخور فشت، والمناطق الشرقيّة الضحلة والتي يوجد في وسطها فشت العظم الذي يُعدّ أكبر فشت في البحرين، أمّا المناطق الغربية فتمتد من جزيرة أم النعسان إلى رأس البر، وهي مناطق أقل إنتاجيّة بسبب ملوحتها العالية، وفيما يأتي أهم أنواع السمك ذات القيمة التجاريّة التي توجد في البحرين:[٣]

  • سمك الصافي: (الاسم العلمي: Siganus canaliculatus).
  • سمك الفسكر: (الاسم العلمي: Acanthopagrus bifaciatus).
  • سمك الشعور: (الاسم العلمي: Lethrinus nebulosus).
  • الهامور: (الاسم العلمي: Epinephelus coioides).
  • الروبيان: (الاسم العلمي: Penaeus semisulcatus).
  • الكنعد: (الاسم العلمي: Scombermorous commerson).


طرق الصيد في البحرين

يُمارس صيّادو السمك في البحرين طرقاً تقليديّةً في الصيد بواسطة قوارب الصيد الكبيرة والصغيرة،[٤] وفيما يأتي بعض الأدوات التقليدية التي يستخدمونها:[٥]

  • القرقور: وهو قفص سلكي كبير.
  • مصائد الحضرة: هي مصائد توضع في أماكن ثابتة تعتمد على حركة المد والجزر.
  • فِخاخ السمك: هي فخاخ تُصنَع من النخيل والبوص المحلّي وتكون على شكل قُمع، ولا يتمكّن السمك الذي يدخل إليها من الخروج منها.
  • طرق أُخرى: كالشِباك الخيشوميّة، والمصائد السلكيّة الصغيرة، وخيوط الصيد والخطافات.[٤]

المراجع

  1. ^ أ ب Jill Ann Crystal; Charles Gordon Smith (16-11-2020), "Bahrain"، www.britannica.com, Retrieved 18-11-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Bahrain Agriculture and Fishing", www.photius.com,(1993)، Retrieved 5-11-2020. Edited.
  3. Thamer Al-Dawood; Asma A Abahussain، "Status of Commercial Fisheries in the Kingdom of Bahrain"، www.researchgate.net, Retrieved 5-11-2020.page 222-224 Edited.
  4. ^ أ ب " INFORMATION ON FISHERIES MANAGEMENT IN THE STATE OF BAHRAIN", www.fao.org,2003، Retrieved 5-11-2020. Edited.
  5. "Bahrain Culture’s Traditional Fisheries Tour, Around Qala’at al- Bahrain", www.culture.gov.bh,20-4-2019، Retrieved 5-11-2020. Edited.

هل لديك أي سؤال حول هذا الموضوع؟

هل لديك سؤال؟

384 مشاهدة
Top Down