طريقة أداء مناسك الحج

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١١ ، ٢٦ يناير ٢٠١٧
طريقة أداء مناسك الحج

الحجّ

هو أحد الشعائر الدينيّة التي فرضها الله سبحانه وتعالى على عباده المسلمين، واشترط فيها الاستطاعة المالية والجسدية، فقد قال تعالى: لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلَّا وُسْعَهَا ۚ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ) [سورة البقرة:286]، وقال: (وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً) [آل عمران:97]، وهو من أركان الإسلام الخمسة التي بُني عليها الإسلام،قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (بُنيَ الإسلامُ على خَمسةٍ شَهادةِ أن لا إلهَ إلَّا اللَّهُ وأنَّ محمَّداً رسولُ اللَّهِ وإقامِ الصلاةِ، وإيتاءِ الزَّكاةِ وصومِ رمضانَ وحجِّ البيتِ منِ استطاعَ إليهِ سبيلاً) [رواه البخاري ومسلم]، وعند أداء مناسك الحجّ لا بُدّ من الالتزام بالشروط والواجبات التي أمرنا بها الله سبحانه وتعالى، والتي قام بها النبي محمد صلى الله عليه وسلم حتى يتمَّ قبول الحج بإذن الله تعالى.


أركان الحج

هي: الإحرام، والطواف حول الكعبة، والسعي بين الصفا والمروة، والوقوف على جبل عرفات، ولا يصحّ سقوط أيّ ركن منها؛ لأنَّ ذلك يبطل فريضة الحج.


الإحرام من الميقات

الإحرام هوعقد النية في أداء مناسك الحجّ، سواء بتلفظ النية أو عقدها في القلب من غير تلفّظ.


واجبات الإحرام

  • التزام الميقات: حيث لا يجوز تعدّي المكان الذي حدّده النبي صلى الله عليه وسلم دون الإحرام منه، وكلٌّ حسْب بلده ومن أين يَقدِم إلى مكّة، فأهل العراق ومن تبعهم بنفس الطريق يحرمون من ذات عرق، وأهل الشام والمغرب ومصر ومن تبعهم من نفس الطريق يحرمون من مكان يُسمّى الجحفة، وميقات أهل اليمن من يلملم وهو يسمّى اليوم بالسعدية، وميقات أهل المدينة ومن تبعهم هو ذي الحليفة وهو يُسمّى اليوم آبار علي، وميقات أهل نجد من قرن المنازل وهو اليوم يدعى السيل.
  • التجرّد من المخيط: فيلبس الرجل قطعتين من القماش واحدة على الخصر وأخرى على الأكتاف، فلا يجوز لباس البنطال والقميص وغطاء الرأس أو الحذاء؛ لأنّها كلّها من المخيط، أمّا النساء فتلبسن اللباسَ الشرعيَّ الفضفاص، ويزيلن النقابَ أي غطاء الوجه، وأيضاً القفازات أثناء الإحرام.
  • التلبية: حيث يقوم الرجال والنساء المحرمون بقول: ( لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إنَّ الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك)، بصوتٍ عالٍ وهم في الميقات أثناء الإحرام، طوال الطريق حتى الوصول إلى مكّة المكرمة، ويُستحبّ أن تلبّيَ النساءُ بصوتٍ منخفض.


سنن الإحرام

السّنة في الشرع هي ما يثاب فاعلها ولا يعاقب تاركها، فمن فعلها يحصل على الأجر والثواب، ومن تركها لا يأثم، وسنن الإحرام هي:

  • تكرار التلبية.
  • نتف العانة وقصّ الشارب وحلق العانة وقصّ الأظافر.
  • الإحرام في إزار ورداء من القماش الأبيض.
  • الاغتسال للإحرام.
  • الإحرام بعد صلاة نافلة أو فريضة.


محظورات الإحرام

هي أفعال محرّمة وغير جائزة، ويترتب على المحرم إذا وقع فيها فدية صيام، أو دم، أو إطعام طعام، وهي:

  • لبس المخيط.
  • تقليم الأظافر أو قص الشعر وحلقه.
  • وضع الطيب.
  • تغطية الرأس.
  • قتل الصيد في البرّ.
  • الجماع وتبعات الجماع من قبلة وكلام.
  • عقد الخطبة أو الزواج أثناء الإحرام.


الطواف

يقصد به الدوران حول الكعبة لسبعة أشواط متتالية.


شروط الطواف

  • عقد النيّة في القلب، وإن لم يتم التلفّظ بها.
  • وجوب الطهارة وستر العورة.
  • أن يكون الطواف داخل الحرم المكّي، حيث لا يجوز الطواف خارجه.
  • أن تكون الكعبة على شمال الحاجّ، والحجر الأسود يكون بداية كلّ شوط وانتهائه.
  • عدد الأشواط سبعة متتالية، لا يجوز الفصل بينها.


سنن الطواف

  • يُسنّ للرجال القادرين أن يقوموا بالهرولة في الأشواط الثلاثة الاولى، والاستمرار في المشي في الأربعة الأخرى، وهو ما يسمّى بالرمل.
  • يُسنّ للرجال دون النساء كشف الكتف الأيمن أثناء الطواف، وهوما يُسمّى بالاضطباع.
  • يُسنّ تقبيل الحجر الأسود إنِ استطاع الوصولَ إليه، وإلّا يشير إليه بيده من بعيد ويقول: بسم الله والله أكبر، اللهم إيماناً بك وتصديقاً بكتابك ووفاءً بعهدك واتّباعاً لسنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم.
  • يدعو الحاجّ بما يريد أثناء الطواف.
  • يُسنّ للحاج عند الوصول إلى الجزء بين الحجر الأسود والركن اليماني أن يقول: (رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ)[البقرة:201]
  • بعد الانتهاء من الطواف، يُسنّ صلاة ركعتين عند مقام إبراهيم، وقراءة الإخلاص والكافرون.
  • يُسنّ له الشرب من ماء زمزم.


السعي بين الصفا والمروة

هو المشي بين الصفا والمروة لسبعة أشواط ذهاباً وإياباً.


شروط السعي

  • عقد النيّة.
  • يكون السعي بعد الطواف بالكعبة.
  • المتابعة بين الأشواط، ويجوز الراحة بينها، على أن يتم إتمام السبعة أشواط.
  • أن يسرع في المشي خلال السعي بين الهضبتين باللون الأخضر، وهو ما يسمى الخَبَب.
  • عند الوصول والوقوف على جبلي الصفا والمروة، يقرأ الحاجّ: (إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ)[البقرة:158]، ويدعو في كل شوط.


سنن السّعي

  • يُستحبُّ للساعي الطهارة التامّة، ولكنّها ليست واجبة.
  • يُستحبّ المشي قدر الإمكان، دون مشقّة.
  • يُستحبّ الإكثار من الأذكار والأدعية، وتجنب الكلام البذيء.
  • الابتعاد عن إيذاء الآخرين أثناء السعي، سواء أكان ذلك بالقول أو الفعل.


الوقوف على جبل عرفات

قال الرسول صلى الله عليه وسلم: (الحجُّ عرفة).

الحديث أخرجه أحمد فى مسنده ورواه أبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه فى السنن، كما رواه ابن حبان والحاكم وصححاه من رواية عبد الرحمن بن يعمر الديلى، أن ناساً من أهل نجد أتوا رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو بعرفة فسألوه فأمر منادياً فنادى الحج عرفة، من جاء ليلة جمع قبل طلوع الفجر فقد أدرك الحج، أيام منى ثلاثة، فمن تعجل فى يومين فلا إثم عليه، ومن تأخر فلا إثم عليه، وفى لفظ لأبي داوود : الحج الحج يوم عرفة وفى رواية لأحمد : الحج حج عرفة.


واجبات الوقوف بعرفة

  • الوقوف يوم التاسع من ذي الحجة، هو يوم عرفة.
  • يكون الوقوف من بعد صلاة الظهر إلى غروب الشمس من ذلك اليوم.
  • يبيت الحُجّاج في مزدلفة ليلة العاشر من ذي الحجّة بعد النزول من عرفات.
  • رمي الجمرات يوم عيد الأضحى.
  • التحلل من الإحرام بالحلق أو التقصير بعد الرمي.
  • المبيت بمنى في ليالي الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر.
  • يجوز لمن تعجّل أن يبيت الحادي عشر و الثاني عشر.
  • رمي الجمرات الثلاث من بعد زوال كل يوم من أيام التشريق الثلاثة أو الاثنين.


سنن يوم عرفة

  • يوم التروية، وهو يوم الثامن من ذي الحجّة حيث يكون يوم الخروج إلى منى والمبيت بها ليلة التاسع مع البقاء فيها لحين طلوع الشمس.
  • إتمام صلاتي الظهر والعصر قصراً وجمعاً في جماعة بعد الزوال بنمرة.
  • القدوم إلى عرفات بعد أداء صلاتي الظهر والعصر مع الإمام، وعدم ترك عرفات حتى غروب الشمس، مع استمرار الذكر والدعاء.
  • جمع صلاتي المغرب والعشاء جمع تأخير، إلى أن ينزل الجمع بمزدلفة.
  • الوقوف مستقبلاً القبلة ذاكراً داعياً عند المشعر الحرام.
  • الترتيب بين رمي جمرة العقبة والنحر والحلق وطواف الزيارة (الإفاضة).
  • أداء طواف الزيارة في يوم النحر قبل الغروب.