طريقة الصمغ العربي للتنحيف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٥ ، ١٧ يوليو ٢٠١٦
طريقة الصمغ العربي للتنحيف

الصمغ العربيّ

الصمغ العربيّ هو من المواد الطبيعيّة المستخرجة من جذوع أشجار الهشاب، ويحتوي على العديد من المواد التي من شأنها الحفاظ عليه لفترة طويلة جداً دون التسبّب بتلفه، حيث يتواجد على عدّة ألوان، كالشفاف، أو الأبيض، أو البني المائل إلى اللون البرتقالي، وهو عديم الرائحة، كما أنّه ينتج بسبب إصابة هذه الأشجار بالعدوات والأمراض المختلفة، وينتشر الصمغ في العديد من المناطق حول العالم وخاصّة في دولة السودان، وهو مهم في كثيرٍ من النواحي بالإضافة إلى فوائدة الصحية الجمة على جسم الإنسان، وفي هذا المقال سنتحدّث عن طريقة الصمغ العربي للتنحيف.


طريقة الصمغ العربي للتنحيف

يمكن تحضير خلطة الصمغ العربي للتنحيف عن طريق:

  • طحنه جيّداً باستخدام آلة خاصّة ليصبح ناعماً جداً، حيث يتناول منه أربع ملاعق في اليوم، ملعقتان منهم صباحاً وملعقتان مساءً.
  • إذابة ملعقتين منه في كوب ماء أو أحد العصائر الطبيعيّة الطازجة، وتركه لمدّة ساعتين إلى ثلاث ساعات حتّى يتمّ إذابته بشكل جيّد، ويتناول على الريق تحديداً في الصباح والمساء قبل الخلود إلى النوم.
  • وضع كمية مناسبة منه على طبق الطعام، أو طبق السلطة، ويتناول مرتين يومياً للحصول على النتائج المطلوبة والمرضيّة.


فوائد الصمغ العربي للنتحيف

للصمغ العربي العديد من الفوائد التي تعود على جسم الإنسان، ومن أهمها التخلّص من الوزن الزائد بسهولة تامّة، ومن الممكن تلخيص أهميّة الصمغ للتنحيف في النقاط التالية:

  • يحرق الدهون الموجودة داخل جسم الإنسان بسهولة تامة، من خلال تنشيط أداء جميع الأعضاء المختلقة داخل الجسم.
  • يخلص الجسم من الفضلات، والسموم، والبكتيريا، والجراثيم المتراكمة داخله بشكل كبير، الأمر الذي من شأنه أن يقلّل من السعرات الحرارية العالية الزائدة ومن نسبة الدهون الموجودة داخل جسم الإنسان.
  • يساهم في علاج مشاكل الجهاز الهضمي، كالإمساك والإسهال، حيث يحفز عملية هضم الطعام بسهولة تامة وامتصاصه من الأمعاء إلى الدم، وبالتالي يؤدي ذلك إلى إنقاص الوزن بشكل سريع.
  • ينظم مستوى نسبة السكر داخل جسم الإنسان بشكل فعال، وذلك من خلال ضبط إفراز الإنسولين في الدم، وبالتالي يساعد على السيطرة على الوزن بشكل دائم، والحصول على الوزن المثالي والمناسب.
  • يوزع الدهون المتراكمة داخل جسم الإنسان بشكل مناسب ومنتظم ومتناسق بالكامل، ويحدّ من تراكمها في منطقة معيّنة من الجسم كالأرداف، أو البطن، وبالتالي الحصول على قوام رشيق ومتناسق ورائع.
  • يقي من الأمراض المسرطنة التي تصيب العديد من الأشخاص، كسرطان القولون وغيره العديد من الأمراض.