طريقة تجفيف الثوم والبصل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٢ ، ٢ يوليو ٢٠١٧
طريقة تجفيف الثوم والبصل

تجفيف الثوم والبصل

يحتل البصل والثوم حيّزاً هامّاً في مطابخنا، فهما مادتان غذائيّتان أساسيّتان تدخلان في معظم أغذيتنا، في الشوربات، والسلطات؛ وذلك للقيمة الغذائيّة العالية التي يمثلاها، ويحتاج الإنسان إلى تجفيف البصل والثوم، ليمكثا عنده أطول فترة ممكنة، فيستفيد منهما وقتما شاء، وهناك طرق لتجفيف البصل والثوم سنتحدث عنها في هذا المقال.


طريقة تجفيف البصل

يمكن تجفيف البصل، وبالتالي الحصول على بودرة البصل الخاصّة بالطهي وذلك من خلال:

  • تقطيع البصل إلى شرائح.
  • تفكيك هذه الشرائح وفصلها عن بعضها، بحيث تكون كل شريحة لوحدها.
  • وضع الشرائح بعد تقطيعها وفصلها على قطعة قماش بداخل طبق.
  • تعريضه للشمس مع تقليبه بين الفترة والأخرى.
  • طحن البصل الذي جفّ وعمل بودرة البصل منه، ثمّ حفظها في أوعية مناسبة لتستخدم وقت الحاجة إليها.


طريقة تجفيف الثوم

  • تقشير الثوم وفصله عن بعضه البعض.
  • غسل الثوم بشكل جيّد
  • تصفيته من الماء بشكل جيّد.
  • وضع ملعقتين من الملح على كيلوغرام من الثوم، وخلطه بالملح بشكل جيّد.
  • وضعه في صينيّة خاصّة، وإدخاله الفرن.
  • جعل درجة النار متوسطة مع الاستمرار في تقليبه بين الفترة والأخرى.
  • إخراجه من الفرن، ثمّ تركه حتى يبرد.
  • طحنه بعد ذلك ليصبح على شكل بودرة.
  • حفظه في أوعية خاصّة، واستعماله ضمن بهارات الأطعمة بالطريقة المناسبة.


استعمالات الثوم والبصل المجفف

يستعمل البصل والثوم المجفف، كمتمم للعديد من بهارات الأطعمة، فهو يعطي نكهة أفضل وأخف تركيزاً من الثوم أو البصل الأخضر، فهو يعدًّ بعد تجفيفه نوع متميّز من التوابل، ويستعمل في تتبيل اللحوم والأسماك.


بعض فوائد البصل والثوم

  • فوائد عظيمة لمرضى الضغط، وذلك بتقليل الكولسترول في الدم وتليين الشرايين .
  • تمييع الدم ومنع تجلّطه.
  • لالتهابات المفاصل حيث يدهن على مكان الالتهاب وخاصة النوع الروماتويدي .
  • الثوم مفيد للقلب لما يحتويه من مضادات طبيعية للأكسدة.
  • يدخل الثوم في بعض الوصفات الطبيّة المتعلّقة بضعف إنبات الشعر وذلك بمزجه مع الليمون واستعماله بطريقة معيّنة، كذلك يقوي الشعر ويحدُّ من تساقطه.
  • يفيد الثوم في تقوية القدرة الجنسيّة للرجل، حيث يسبب كثافة وقوّة السائل المنوي .
  • يفيد البصل مرضى السرطان، حيث إنّ مركبات الكبريت الموجودة في البصل، تزيل الخلايا الميّتة في جسم الإنسان، ممّا يحول دون تحولها إلى خلايا سرطانيّة.
  • يفيد زيت الثوم في علاج بعض التهابات العين، من خلال الاكتحال به، وذلك لما يتضمّنه من مواد كبريتيّة مفيدة في هذا السياق.
  • الحدّ من الأورام السرطانيّة حميدة كانت أم خبيثة.


ممّا سبق تبين لنا بعض الاستعمالات الهامّة للثوم والبصل، وكذلك بعض الفوائد الطبيّة العظيمة، وقد ذكر بعض المختصين أنّهما يفيدان في علاج عشرات الأمراض، ومع ذلك لا بدّ من استشارة الطبيب، ولا سيّما مرضى القلب والسكر، وكذلك قد لا يطيق بعض الأشخاص تناول الثوم الخام كما هو، وهؤلاء بإمكانهم تناوله مطبوخاً، ويمكن الحدّ من الرائحة الكريهة الناتجة عن تناول البصل والثوم نيئاً بمضغ بعض أوراق البقدونس ثمّ شرب الشاي بعد ذلك.