طريقة تركيب التقويم

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٥١ ، ٢ مايو ٢٠١٨
طريقة تركيب التقويم

طريقة تركيب تقويم الأسنان

يُوجد نوعان من تقويم الأسنان الثابت والمؤقت، يستخدمهما الطبيب المختص حسب حالة المريض، وتعتبر أنواع التقويم الثابت هي الأكثر شيوعاً واستخداماً، ويتم تثبيتها بدقةٍ عالية حتى يتمكن المريض من تناول الطعام وشرب السوائل دون أيّ معوقات، إلا أنّه يُنصح بتجنب بعض المشروبات والأطعمة كأنواع الحلوى الجافة الصلبة، والمشروبات الغازية، كما يُفضل بأنّ يُخبر الأشخاص الرياضيين الطبيب عن ممارستهم لأحد أنواع الرياضة ليُأمن لهم تقويماً وفق احتياجاتهم الخاصة، يتم استخدام قطع معينة لتركيب التقويم.[١]


يركب باستخدام أسلاك رفيعة على شكل أقواسٍ، أو شرائحٍ رفيعة ويتم تثبيتها بواسطة المثبتات وتسمى عصابات الجهاز، وتتصل مع الأسنان الأماميّة، يُمرر الطبيب الأسلاك كأقواس متداخلة ومعكوفة، ويتم تثبيتها بالمثبتات، ويتم شدّها بشكلٍ محكم، وتأخذ بعد فترة من تركيبها الوضع المناسب، ثمّ يُعدل الطبيب التقويم بعد تركيبه مرة شهرياً، ويستغرق العلاح من عدة أشهر وقد يمتد إلى سنوات، ويُفضل الأطفال استخدام أجهزة التقويم بشرائح ملوّنة، في حين يُفضل الأشخاص البالغين الأنماط التقليديّة، أما الأجهزة الثابتة فيتم تركيبها بحالاتٍ معينة للحد من مص الأصبع، أو للسيطرة على عضّ اللسان، وتُستخدم عند الضرورة فقط، ويشعر بها بعض المرضى بعدم الارتياح.[١]


آليّة عمل تقويم الأسنان

تُصنع أجهزة تقويم الأسنان من السيراميك أو المعدن وتُشكل على شكل رقائقٍ مقوسة، يتم تثبيتها بدقةٍ عالية على الأسنان بواسطة غراء أو مثبتات داعمة، ويتم تثبيت الأسطوانة الداعمة لكلّ قوسين من الرقائق الحديديّة بحلقةٍ مطاطية صغيرة تُثبت بالأسنان تضغط عليها وتُرجعها إلى مسارها الصحيح.[٢]


تحديد مدة وضع تقويم الأسنان

يُحدد الطبيب المختص المدة اللازمة لتركيب التقويم حسب نوع المشكلة المتعلقة بالأسنان وشدتها، كما أنّ المدة اللازمة تختلف حسب عواملٍ عدة كصحة الأسنان واللثة، ومدى قوة العظام الداعمة للأسنان، وتقيد المريض بتعليمات الطبيب والتزامه بها، وبالرغم من ذلك فإن المدة التي يثبت بها التقويم تتراوح بين السنة إلى ثلاث سنواتٍ كمعدل متوسط، وقد يحتاج بعض المرضى إلى مثبتات بعد إزالة التقويم والحدائد القوسية إلى ما يقارب ستة أشهر، ويتم وضعها أيضاً خلال النوم لعددٍ من السنوات حسب تقدير الطبيب المختص وتقييمه.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Christian Nordqvist (7-3-2016), "Orthodontics: What is orthodontic treatment"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-4-2018. Edited.
  2. "Patients: Orthodontics", dental.nyu.edu, Retrieved 10-4-2018. Edited.
  3. "Dental Braces and Retainers", www.webmd.com, Retrieved 10-4-2018.