طريقة حفظ الورد الطبيعي

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٤٨ ، ٣ يوليو ٢٠١٦
طريقة حفظ الورد الطبيعي

الورد الطبيعيّ

الورود الطبيعيَّةُ هي نباتاتٌ مُزهرةٌ تأتي بمختلف الأشكال، والألوان، والأحجام، وتُزرع في الحدائق المنزليَّة للزينة، أو لصناعة العطور، أو ليتمَّ بيعها واستخدمها كنوعٍ من الزينة في البيوت، والأفراح، والمناسبات المُختلفة، ولكن على الرَّغمِ من أنَّ الورود الطبيعيَّة تضيف حيويةً وجمالاً للمكان إلا أنها تذبلُ بسرعة، لذا خصصنا هذا المقال لنقدم أهم النصائح والخطوات لحفظها لمدةٍ أطول.


طرق الحفاظ على الورود الطبيعيّة

  • قطف الورد: قطف الورود في وقتٍ مُبكّر من الصباح قبل أن يُصبح الجوُّ حاراً لمنعها من الذبول بعد القطع، ثمَّ توضع في ماءٍ ومزهريّةٍ نظيفة، ويُنصح بسقاية الورد جيداً لتبقى نضرةً ورطبة قبل ليلةٍ من قطفها.
  • الصودا: صبّ ما مقداره ربعُ كوبٍ من الصودا ( سفن أب) في المزهريّة لإبقاء الورود نضرة لفترةٍ أطول.
  • مُثبت الشعر: يُمكن رش أوراق الورد والبتلات بمُثبّت الشعر؛ للحفاظ على اللون الطبيعيّ للورد ومنعه من الجفاف.
  • الخل: إضافة ملعقتين كبيرتين من الخل، وملعقتين كبيرتين من السكّر إلى الماء في المزهرية، وتغييره كلِ بضعةِ أيامٍ لكي لا تذبل الورود.
  • الأسبرين: من الطرق المُجربة والمضمونة للحفاظ على الورود الطبيعية هي إضافة الأسبرين المطحون إلى ماء في المزهرية قبل إضافة الورد، وتغيير الماء كل بضعة أيّام.
  • المبيّض: يُمكن للورود أن تستمر لفترةٍ أطولَ في المزهريّة إذا تمَّ إضافة ربع ملعقةٍ صغيرةٍ من المبيّض لكلِّ لترٍ من الماء، أو استخدام خليطٍ مكوّنٍ من ملعقةٍ صغيرةٍ من السكّر، وثلاث قطراتٍ من المبيّض لكلّ لترٍ من الماء، وتحمي هذه الخلطة من نمو البكتيريا في الماء للمحافظة على الورود لفترةٍ أطول.
  • السكّر: للحفاظ على الورود لفترةٍ أطول يُنصح بخلطِ ثلاث ملاعق كبيرةٍ من الماء مع ملعقتينِ كبيرتين من الخل لكلِّ ربع لترٍ من الماء الدافئ، إذ يغذّي السكر الورد في حين يمنع الخل من نمو البكتيريا.
  • الثلّاجة: من أفضل الطرق لكي لا تذبل الورود حفظها في الثلّاجة، أو إبقائها في الأماكن الباردة، وهذه من الطرق المتّبعة في أماكن بيع الورود.
  • استخدام الأدوات النظيفة: تذبل الورود في حينِ تعرّضت إلى البكتيريا؛ لذا يجب استخدام الأدوات النظيفة والمُعقّمة إذا أمكن في قص الورود، واستخدام الأدوات الحادة أيضاً لمنعِ تضرر الساق كثيراً عند القص، ويُنصح دائماً بقصِّ ساق الورد بزاوية خمس وأربعين درجة لتمتص الماء بسهولةٍ أكبر.
  • التقليم: ساق الورد الذي يكونُ تحت الماء يجب أن يكون خالياً من الأوراق؛ لأنَّ الأوراق إذا بقيت تحت الماء ستتعفّن وتُسبّب ظهور البكتيريا الضارة للورد.