طريقة مذاكرة الفيزياء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٩ ، ٢٤ يوليو ٢٠١٨
طريقة مذاكرة الفيزياء

الفيزياء

الفيزياء واحدة من أفرع العلوم الطبيعية المهمة جداً، وهدف الفيزياء الرئيسي هو فهم القوانين التي تحكم الطبيعة. لكن عند الحديث عن التعلم، فعملية التعلم بشكلٍ عام ليست بتلك العملية السهلة، والفيزياء بشكلٍ خاص تعلمها ليس بالأمر السهل ولا بالأمر المعقد في ذات الوقت. لاحقاً في هذا المقال سوف يتم إيراد بعض النصائح للمذاكرة بشكلٍ عام، ونصائح أخرى لتسهيل فهم ومذاكرة الفيزياء.[١]


في الحقيقة يوجد العديد من الأفكار في الفيزياء، وكغيرها من العلوم، لا تنفك أن تجد إجابةً لسؤال حتى يُفتح باب العديد من الأسئلة الأخرى، والفكرة العامة لهذه الأسئلة -أو لربما يمكن القول إن الفيزياء تحاول القيام بالآتي- هي أن تُعرف الكميات الأساسية جداً المُقاسة في الكون مثل السرعة، والمجال الكهربائي، والطاقة. ولا يمكن تناسي أيضاً المحاولات والجهود المبذولة عبر التاريخ بغية إيجاد وصف شامل وأساسي جداً للكون. الشيء الآخر الذي لا تنفك الفيزياء من محاولة الوصل إليه هو الربط وإيجاد علاقة بين هذه الكميات الأساسية والمقاسة، مثل قوانين نيوتن وقوانين الحفظ، وقوانين النسبية الخاصة، وغيرها، وهذا يتم عن طريق استخدام الكلمات، والمعادلات، والرسوم البيانية، والمخططات التوضيحية، والنماذج، وأي طريقة أخرى تمكننا من توضيح هذه العلاقة بطريقة يسهل على الإنسان فهمها.[٢]


المذاكرة

تُعرف المذاكرة على أنها العملية العقلية التي يتم عن طريقها اكتساب المعرفة عن طريق القراءة، أو البحث، أو عن طريق التفكير.[٣] وواحدة من أهم النصائح للمذاكرة بفاعلية كبيرة عن طريق تنظيم الوقت، وأيضاً من المهم كتابة الملاحظات أثناء الدرس وإعادة كتابتها في المنزل هذا بالتأكيد يتضمن مراجعتها في المنزل، والمذاكرة في مكانٍ هادئ أو فيه ضوضاء خفيفة إن انعدم توفر المكان الهادئ، ضوضاء خفيفة يعني موسيقى هادئة أو أصوات طبيعية وليس أغانٍ ذات كلمات؛ حيث إن الكلمات سوف تؤدي إلى تشتيت العقل، وعند البدء بدراسة المادة يجب قراءة المادة بتمهل ومحاولة فهم كل كلمة موجودة في النص قبل وبعد الحصة، والواجبات التي تُعطى في كل حصة غاية في الأهمية، ففيها الأشياء التي يظن المدرس أنها مهمة، لذلك يجب حلها، والدراسة للامتحانات، والتقدم للامتحانات حتى يتمكّن الطالب من قياس مستواه ومن تحديد نقاط الضعف لديه والعجز من أجل البدء بمعالجتها. أيضاً إن كتابة الملخصات والقيام ببعض الأبحاث من الأمور المهمة جداً، فهي تساعد الطالب على فهم المادة وحفظها بشكلٍ أعمق، وأخيراً يجب على الطالب العمل بجدٍ واجتهاد لأنه لو تكاسل وتهاون في أداء العمل الذي عليه الدراسة أو المشروع أو البحث الموكل إليه فإنه لن يتمكن من التعلم وبالتأكيد سوف يكون مصيره الفشل.[٤]


كيف أدرس الفيزياء

بدايةً، يجب البدء بتذكر المفاهيم والقوانين، حيث إنه لا يمكن تحت أي شكلٍ من الأشكال فصل القانون عن المفهوم؛ إذ إن المفهوم لا يمكن شرحه وتبسيطه والبناء عليه ما لم نقم ببنائه بشكلٍ متسق بالاستعانة بالأداة المنطقية والتي هي الرياضيات، بالإضافة إلى صعوبة فهمنا للمفهوم أو النظرية ما لم نقم بتجزئتها وتبسيطها، وهذا هو عمل الرياضيات. عادةً ولحسن الحظ ما تُبنى القوانين الفيزيائية المُعقدة من قوانين أبسط منها ومحسوسة أكثر، وبالاستعانة بالرياضيت، لذلك لا بد من فهم الرياضيات والأجزاء البسيطة التي يتكوّن منها القانون، بكلمات أخرى، حتى نتمكّن من فهم قانون أو نظرية ما فيجب علينا فهم طريقة اشتقاقه ليس حفظها، ولكن إذا كان القانون تجريبي فيجب فهم التجربة.[٥][٦]


أيضاً إن حل العديد من المسائل والمشكلات سيؤدي إلى ترسيخ المفهوم بشكلٍ أكبر، والربط سيكون من السهل القيام به عند القيام بحل العديد من المسائل والمشكلات الفيزيائية. لكن يجدر الإشارة إلى أن المسائل الفيزيائية مختلفة في المستوى، فبعضها قد يتطلّب العمل لخمس ساعات حتى نتمكن من الوصول إلى حل هذه المسألة. وخطوات حل المشكلة (المسألة)، وهي:[٧]

  • إدراك ماهية المشكلة.
  • وصف المشكلة عن طريق المواضي المتعلقة بها.
  • وض خطة لحل المشكلة.
  • تطبيق الحل المقترح من الخطة.
  • إيجاد الحل والتحقق منه.


أخيراً توجد طريقة رائعة جداً في الدراسة بشكلٍ عام، وهي الطريقة التي تُسمّى بطريقة "البومودورو" (بالإنجليزية: Pomodoro)، وهي طريقة مبنية على توقيت ساعة لمدة 25 دقيقة وخلال هذه المدة يتم إنجاز مهمة ما (قراءة صفحة، أو حل مسألة، أو إشتقاق قانون) حيث إنه أثناء إنجازك لتلك المهمة الدراسة يتقوم بإبعاد كل المشتتات عنك، والإلتزام بالمدة الزمنية في العمل.[٨]


كيف أفهم الفيزياء

فهم مادة الفيزياء ليس بالأمر السهل، فهو سوف يتطلب من الطالب الكثير من الجهد والوقت، ولربما أكثر مما يتصور هو نفسه، بالإضافة إلى أن الفيزياء تسهم في العديد من المجالت مثل الكيمياء، والأحياء، وعلوم الحاسوب، فإنها لا غنى عنها في حياتنا اليومية، ولذلك الفهم الصحيح لها سوف يساعد على تطوير العديد من المجالات العلمية والحياتية.[٩][١٠]


الرياضيات

حتى نتمكن من فهم الفيزياء بشكلٍ صحيح فإنه لا بد من تعلم الرياضيات؛ حيث إن الرياضيات هي مثل اللغة التي تُعبّر عن الفيزياء، فالنظريات الفيزيائية لا يتم التعبير عنها إلا عن طريق نماذج وخطوات رياضية متسقة، والرياضيات هي الأداة المستخدمة في التعبير عن الفيزياء بسبب أن الرياضيات علم منطقي جداً، والفيزياء بحاجة لأن يُعرب عنها بشكلٍ دقيقٍ جداً من أجل استعمالها والتقدم فيها بشكلٍ صحيح. أيضاً لا بد من أن يحمل الإجراء الرياضي المتبع معنىً فيزيائياً حتى يعتبر التمثيل الرياضي للفيزياء صحيحاً، ومن المواضيع الرياضية التي يجب تعلمها ومعرفتها:[١٠]

  • مجموعات الأعداد مثل مجموعة الأعداد الصحيحة، ومجموعة الأعداد الطبيعية، ومجموعة الأعداد الحقيقية، ومجموعة الأعداد المركبة.
  • الجبر الخطي وما يتضمّنه من فضاء المتجهات، والمصفوفات وغيرها.
  • حساب التفاضل والتكامل من نهايات، وتفاضل، وتكامل، وتطبيقات للتفاضل والتكامل، ومتجهات، ومتتاليات ومتسلسلات.
  • حل المعادلات التفاضلية بمختلف أنواعها.
  • الإقترانات الخاصة.
  • الهندسة.

يجدر الإشارة إلى أن الحاجة لهذه المهارات الرياضية تبرز في مراحل مختلفة في دراسة المرء للفيزياء، بدءاً من المدرسة الأساسية، وحتى المستويات الجامعية المتقدمة.


الفيزياء الأساسية

يمكن تقسيم الفيزياء الأساسية إلى قسمين أساسيين وهما الفيزياء الكلاسيكية، والفيزياء الحديثة، وكل من هذين القسمين مقسّم إلى أقسام أخرى كل واحد منها مقسم للمزيد من الأجزاء، ولكن سنكتفي بالتحدث عنها هنا بشكلٍ عام، حيث إن ما يهم لفهم الفيزياء هو:[١٠]

  • الميكانيكا الكلاسيكية: وهي الجزء من الفيزياء الذي يهتم بدراسة الحركة الخطية والدورانية، ويضم قوانين نيوتن وميكانيك لاجرانج وهاملتون، وغيرها.
  • الكهرباء والمغناطيسية: الجزء الذي يهتم بدراسة الكهرباء السكونية، والمتحركة، والدارات الكهربائية، والمغناطيس، وتطبيقاتهم.
  • البصريات: والتي تهتم بدراسة الظواهر البصرية (أي المتعلقة بالضوء) من انكسار، وانعكاس، وتداخل، وحيود، ودراسة الأمواج الكهرومغناطيسية كأمواج فقط، على عكس الفيزياء الحديثة التي تنظر للضوء على أنه حالة مزدوجة من جسيم وموجة.
  • الديناميكا الحرارية: والتي تهتم بدراسة التفاعل الحراري بين الأجسام.
  • الميكانيكا الإحصائية: وهي ذلك الجزء من الفيزياء الذي يهتم بدراسة الأنظمة من وجهة نظر إحصائية (حيث إن الأنظمة تكون مكوّنةً من عدد هائل من الأجسام مثل عدد أفوغادرو)، وهذا المجال يعتمد بشكلٍ كبير على أفكار الديناميكا الحرارية.
  • الإلكترونيات: وفيها الديودات، والملفات، والمكثفات.
  • النظرية النسبية الخاصة: وتهتم بدراسة الأجسام التي تتحرك بسرعات كبيرة جداً تقارب سرعة الضوء.
  • ميكانيكا الكم العادية: وهي تهتم بدراسة الأنظمة الصغيرة جداً (الذرية ودون الذرية)، وتركز على فكرة التكميم بشكل كبير جداً.
  • علم الفلك: حيث إن علم الفلك جزء لا يتجزأ من دراسة الفيزياء، وفيه الكثير من الأشياء المثيرة والتي هي أنظمة فيزيائية كبيرة مثل حركة الكواكب، وقوانين كبلر (التي تعتبر جزءاً من الميكانيكا الكلاسيكية).


المراجع

  1. "What is physics?", www.physics.org, Retrieved 22-7-2018. Edited.
  2. "What is physics?", www.khanacademy.org, Retrieved 20-6-2018. Edited.
  3. "study", www.dictionary.com, Retrieved 30-5-2018.
  4. William J. Rapaport (16-2-2018), "How to Study"، cse.buffalo.edu, Retrieved 30-5-2018. Edited.
  5. "How To Do Well In Physics", wikiHow, Retrieved 11-12-2017. Edited.
  6. Kristine Tucker, "What is Chunking in Science?"، seattlepi, Retrieved 11-12-2017.
  7. Ken Heller, "Strategies for Learning to Solve Physics Problems"، University of Minnesota, Retrieved 11-12-2017. Edited.
  8. "Pomodoro Technique", Cirillo Company, Retrieved 11-12-2017. Edited.
  9. "The Relation of Physics to Other Sciences", www.feynmanlectures.caltech.edu, Retrieved 22-7-2018. Edited.
  10. ^ أ ب ت Gerard 't Hooft, "How to become a GOOD Theoretical Physicist"، Gerard 't Hooft, Retrieved 11-12-2017. Edited.