علامات ظهور الأسنان عند الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٠٥ ، ١٣ نوفمبر ٢٠١٨
علامات ظهور الأسنان عند الأطفال

التسنين

يمرّ الطّفل أثناء فترة رضاعته بالكثير من التّغيّرات التي تطرأ على نموّه، وأبرزها ظهور الأسنان، والأسنان تنمو في اللثة عندما يكون الطفل في رحم أمه، ولكن تبدأ بالظهور فعلياً إلى خارج اللثة عندما يكون الطفل قد بلغ من عمره خمسة أشهر، ولكن بعض الأطفال قد تظهر الأسنان لديهم في عمر الأربعة أشهر، وتُسمّى هذه الأسنان بالأسنان اللبنية.[١]


أوّل ما يظهر من أسنان الطفل هي القواطع السفلية عندما يبلغ عمره الخمسة أشهر، ومن الشهر السادس حتى الشهر الثامن تبدأ القواطع الأمامية العلوية بالظهور، وعند بلوغ الشهر التاسع حتى الثاني العشر تبدأ القواطع الجانبية في كلال الفكين في الظهور، وأمّا الأضراس أو الأسنان الخلفيّة تظهر في عامه الأول حتى 16عشرة شهراً من عمره، وتستمرّ الأنياب والأضراس الأخرى في الظهور عندما يبلغ الطفل السنتين ونصف من عمره، ومع هذه المراحل التي ذكرناها يعاني الطفل من أعراض تدلّ على أنّه في مرحلة التسنين، وتعدّ هذه الفترة من أصعب الفترات التي تواجهها الأم في العناية بطفلها.[٢]


علامات ظهور الأسنان عند الأطفال

قبل ظهور الأسنان عند الأطفال توجد علامات لذلك ، منها:[٣]

  • لا شك أنّ عملية خروج السنّ من اللثة أمرٌ مزعجٌ ويرافقه الكثير من الآلام، فتبدأ اللثة بالاحمرار وتصبح ملتهبة، ويرافها كذلك الخروج الكثير من اللعاب من فم الطفل.
  • قد يصاب أحد خدي الطفل بالتورد، ويميل كثيراً إلى قضم ومضغ الأشياء بغية التخلّص من الحكة التي تصيب لثته، وهذا ما يجعل الطفل أكثر عدوانيةً ومراوغةً، وسيىء الطّباع؛ ويقوم بفرك أذنيه على الجانب الذي يخرج منه السنّ.
  • تعرّض الطفل للإصابة بالحُمى، والإسهال، والقيء، واحمرار العينين، ومن الأعراض الأخرى اضطراب النوم حيث يصبح كثير الاستيقاظ والبكاء في الليل، وقد تتشابه هذه الأعراض التي ذكرناها مع أعراض الإصابة بنزلات البرد.
  • يصاب الطفل كذلك بفقدان الشهية، فيصبح غذائه غير متناسق ممّا يعرضه إلى فقد القليل من وزنه.


طرق علاج آلام التسنين

تشتمل طرق علاج آلام التسنين:[٤]

  • لكي تظهر الأسنان بشكل أسرع ويتخلّص الطفل من ألمه هناك ما يسمى بحلقات التسنين (العضاضة) حيث يقوم الطفل بمضغها وقضمها فهو يلهو بها وينسى ألمه، ويفضّل أن تكون الحلقات باردة قليلاً وليست قاسية حتى لا تضرّ باللثة، ولا بأس من أن تكون كبيرة قليلاً حتى لا يختنق بها الطفل.
  • استخدام جل التسنين الذي يباع في الصيدليات، حيث تضع الأم القليل من الجل على أصابعها وتقوم بفرك لثة طفلها حتى يتخلّص من الألم، فهذه المستحضرات في العادة تكون خالية من السكر وتحتوي على مخدر موضعي خفيف لا يضرّ بصحّة الطفل؛ لأنه يحتوي كذلك على موادّ مطهّرة تمنع التهاب اللثة وتشقّقها.[٤]


المراجع

  1. "Teething Chart: See When Your Baby’s Teeth Will Come In", www.orajel.com, Retrieved 10-10-2018. Edited.
  2. "Baby teeth: Order of appearance", www.babycenter.com, Retrieved 10-10-2018. Edited.
  3. "Signs and symptoms associated with primary tooth eruption: a clinical trial of nonpharmacological remedies", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 10-10-2018. Edited.
  4. ^ أ ب "Tooth decay - young children", www.betterhealth.vic.gov.au/, Retrieved 10-10-2018. Edited.