عيوب الزراعة العضوية

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٤٩ ، ١٥ مارس ٢٠١٧
عيوب الزراعة العضوية

الزراعة العضوية

هي الزراعة التي تراعي نظافة وأمن محصولها مع تحقيق التوازن الطبيعي وعدم الإخلال بالنظام البيئي، أمّا الأراضي الزراعية المستخدمة في هذا المجال فيشترط أن تكون بكراً، أو غير مزروعة لمدّة لا تقلّ عن 3 أعوام مع عدم إضافة المبيدات الحشرية والمغذّيات إليها خلال هذه المدّة، وعلى الرغم من وجوب خلو الزراعة العضوية من المبيدات الحشرية والمغذّيات إلا أنّه تمّ استثناء عدد محدد منها، على أن تكون خاضعة للفحص السبق وحاصلة على شهادة "منتج عضوي"، وذلك لضمان الحصول على مزروعات عضوية خالية من الملوثات، وفي نفس الوقت تغذية التربة والحفاظ على خصوبتها وحماية المزروعات من الآفات التي قد تتسبّب في تدميرها.


عيوب الزراعة العضوية

انخفاض مستوى الإنتاج

على الرغم من انتشار الزراعة العضوية بشكل سريع في عدد كبير من بلاد العالم إلا أنّ مستوى إنتاج الأغذية العضوية لا زال متدنياً وغير قادر على الوصول إلى معايير الأمن الغذائي الدولية، حيث تؤكد بعض التقارير الصادرة من منظمات الزراعة والتغذية انخفاض معدل إنتاج الأراضي المزروعة بالأغذية العضوية مقابل إنتاج الأراضي المزروعة بشكل تقليدي لنفس المساحة الزراعية، ويتراوح متوسط هذا الانخفاض ما بين 10% و30%.


يعود سبب هذا الانخفاض إلى انصراف المزارعين عن استخدام المغذيات والمبيدات الكيميائية على منتجاتهم العضوية، ولتعويض الخسارة الناتجة عن هذا الانخفاض تمّ رفع أسعار المزروعات العضوية عن مثيلاتها من المزروعات التقليدية بما يتراوح بين 75% و300%.


لتحقيق الأمن الغذائي العضوي يتمّ توسيع مساحات الأراضي الزراعية العضوية، وذلك على حساب الغابات والمزارع والمحميات البيئية، الأمر الذي تسبّب في تقليص مساحتها وتهديد التنوّع البيئيّ.


غياب سلامة الأغذية العضوية

لا زال هنالك جدل كبير حول سلامة الأغذية العضوية للاستهلاك البشري، وذلك بسبب الخطر الصحي الناتج عن المبيدات الفطرية والحشرية المستخدمة على المنتجات العضوية، وارتفاع خطر تلوّثها بالسموم الفطرية من أمثال الأفلاتوكسين، والذي يمكن أن يتسبب في الإصابة بسرطان الكبد في حال تناول جرعات بسيطة منه على المدى الطويل.


صعوبة الانضمام للمنظمات الدولية الخاصة

تضع المنظمات الدولية المختصة بالزراعة العضوية عدد من الشروط الصعبة والمشدّدة للالتحاق بها والحصول على عضويتها، كما عملت على الرفع من معايير الجودة والأمان للمنتج العضوي بشكل كبير، مع أنّ الأصل أن تتطابق معايير الجودة للمنتج العضوي مع معايير الجودة للمنتج التقليدي المماثل له، ممّا جعل من الصعب على الكثيرين الانضمام لهذه المنظمات والعمل في مجال الغذاء العضوي.