ما هو الطعام العضوي

ما هو الطعام العضوي

ما هو الطعام العضوي

يُطلق مُصطلح الطعام العضوي (بالإنجليزيّة: Organic Food) على الغذاء الذي يحقق الشروط الآتية:[١]

  • يتمّ إنتاجه أو تنميته دون استخدام أيّ نوعٍ من المُبيدات الحشرية، أو الأسمدة.
  • يكون مُصنّعاً من مكوناتٍ غير مُعدّلة وراثياً، وخالياً من الإضافات الغذائيّة الكيميائيّة، والصناعيّة؛ كالمواد الصناعية التي تُستخدم لإنضاج الطعام، ودون استخدام الإشعاع.
  • يتمّ تصنيف اللحوم على أنّها لحومٌ عضويّةٌ إذا كانت تأتي من حيواناتٍ لا تُعطى أيّ نوعٍ من المُضادات الحيوية أو الهرمونات.


وبشكلٍ عام؛ قد يُسمح باحتواء الأطعمة المُصنّعة على نسبةٍ صغيرةٍ من المكونات غير العضوية، ولا تزال تحمل علامة الطعام العضوي.[١]


وتجدر الإشارة إلى أنّ الطعام العضوي يمتاز بكونه طازجاً؛ وذلك نظراً لعدم احتوائه على موادّ حافظةٍ تجعله يدوم لفتراتٍ طويلة،[٢] ومن الأمثلة على الأطعمة التي يمكن الحصول عليها كأطعمة عضوية: الفواكه، والخضراوات، والبقوليات الجافّة، والحبوب، واللحوم ومنتجاتها، ومنتجات الألبان، والبيض، والعسل، وبعض أنواع الأطعمة المُصنّعة.[٣]


هل يختلف الطعام العضوي في محتواه من العناصر الغذائية

هناك العديد من الدراسات التي تقارن في المحتوى الغذائي للنباتات العضوية، والنباتات المزروعة تقليدياً، إلّا أنّها لم توفّر الكثير من الاختلافات والفروق في محتواها من الفيتامينات والمعادن؛ حيث تشير الدراسات إلى أنّ هذه الاختلافات صغيرةٌ جداً، ونذكر بعضاً منها فيما يأتي:

  • أظهرت إحدى المراجعات التي نُشرت في مجلّة Alternative Medicine Review: a Journal of Clinical Therapeutic عام 2010 أنّ بعض الأطعمة العضويّة تحتوي على نسبٍ أقلّ من النترات، ومستوياتٍ أعلى من فيتامين ج، وبعض المعادن؛ كالفسفور، والمغنيسيوم، والحديد.[٤][٣]
  • أشار تحليلٌ إحصائيٌّ نُشر في مجلة he British Journal of Nutrition عام 2014؛ إلى أنّ نسبة مُضادات الأكسدة في الأطعمة العضوية كانت أعلى مُقارنةً مع الأطعمة غير العضوية، بالإضافة إلى أنّ نسبة عنصر الكادميوم السامّ كانت أقلّ في الأطعمة العضويّة.[٥]
  • أشارت مراجعةٌ نُشرت في مجلّة British Journal Of Nutrition عام 2016 إلى احتمالية احتواء الأطعمة العضوية على نسبٍ أعلى من أحماض أوميغا-3 الدهنية، حيث تبيّن خلال هذه الدراسات أنّ نسب الأحماض الدهنية تكون مرتفعةً لدى أنواع اللحوم الحيوانية التي يعتمد النظام الغذائي لها على الرعي، كما تكون هذه الأحماض مُتجانسةً بشكلٍ أكثر مُقارنةً بتلك اللحوم التي تعتمد في النظم الغذائية لها على الأعلاف الموصوفة تبعاً لمعايير الزراعة العضويّة.[٦]


ولا بُدّ من الإشارة هنا إلى أنّ التوافر البيولوجي للعناصر الغذائية المفيدة الموجودة في الأطعمة العضوية والتقليدية قد يتأثر بالعديد من العوامل التي لا علاقة لها بكونها عضويّة أو غير عضوية؛ حيث يتم إخضاعها للعديد من الدراسات نظراً لتنوّع أنواع المحاصيل، وسلالات الحيوانات التي قد تؤثر في المشاركين في الدراسات الغذائية، ولذلك فما زالت هناك حاجة لإجراء المزيد من الأبحاث لتحديد آثار استهلاك الأطعمة العضوية الصحية في الأشخاص.[٧]


فوائد الطعام العضوي

يُعتقد أنّ الأطعمة العضويّة توفر بعض الفوائد الصحيّة، ولكن لا توجد أدلّةٌ كافيةٌ تؤكد فعاليتها (Insufficient Evidence) في تحقيق هذه الفوائد، وما زالت هناك حاجةٌ إلى المزيد من الدراسات لتأكيدها، ونذكر فيما يأتي بعضاً من هذه الفوائد:

  • تقليل خطر تعرُّض الأطفال للإكزيما: أشارت إحدى الدراسات كبيرة الحجم القائمة على الملاحظة، والتي نُشرت في مجلّة British Journal Of Nutrition عام 2008؛ إلى أنّ استهلاك منتجات الألبان العضويّة خلال أوّل عامين من عمر الطفل قد يساهم في التقليل من خطر الإصابة بالإكزيما (بالإنجليزيّة: Eczema)، إلّا أنّه لم تظهر أيّ علاقة بين استهلاك اللحوم العضويّة، أو الفواكه، أو الخضراوات، أو البيض وتفاقم الإكزيما، أو أزيز التنفُّس، أو التحسُّس التأتبيّ (بالإنجليزيّة: Atopic sensitisation)، وعلى الرغم من ذلك فإنّ هذه النتائج قائمةُ فقط على الملاحظة، وما زالت هناك حاجةٌ لإجراء المزيد من الأبحاث لمعرفة تأثير الأطعمة العضويّة في الإكزيما.[٨]
  • احتمالية تقليل خطر الإصابة بالسرطان: أشارت دراسةٌ قائمةٌ على الملاحظة، نُشرت في مجلّة British Journal of Cancer عام 2014، وضمّت مجموعةً كبيرةً من النساء في منتصف العمر؛ إلى أنّ لاستهلاك الأطعمة العضويّة تأثيراً طفيفاً جداً، ويكاد يكون معدوماً في انخفاض خطر الإصابة بمرض السرطان؛ باستثناء سرطان الغدد الليمفاوية (بالإنجليزيّة: Non-Hodgkin lymphoma).[٩]
  • احتمالية تقليل خطر الإصابة بمرض السكري: أظهرت دراسةٌ قائمةٌ على الملاحظة، نُشرت في مجلّة Nutrients عام 2018، وضمّت أشخاص بعمرٍ أكبر من 20 عاماً؛ أنّ استهلاك الأطعمة العضوية المتكرر يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بمرض السكري لدى الأشخاص البالغين.[١٠]
  • تقليل خطر الإصابة بالمتلازمة الأيضية: أشارت دراسةٌ نُشرت في مجلّة European Journal of Nutrition عام 2018 إلى أنّ استهلاك الأطعمة العضوية يرتبط بالتقليل من احتمالية الإصابة بالمتلازمة الأيضية (بالإنجليزيّة: Metabolic syndrome)، إلّا أنّه هناك حاجة لإجراء المزيد من الأبحاث والتجارب لتأكيد العلاقة بين استهلاك الأطعمة العضوية، واضطرابات التمثيل الغذائي.[١١]
  • التقليل من خطر الأصابة بالسُمنة: أشارت دراسةٌ نُشرت في مجلّة British Journal of Nutrition عام 2017، وضمّت مشاركين يتمتعون بوزنٍ طبيعيٍّ غير زائد، وغير مُصابين بالسُمنة؛ إلى أنّ هناك رابطاً بين استهلاك الأطعمة العضويّة وانخفاض خطر حدوث زيادة الوزن والسُمنة.[١٢]
  • تقليل خطر الإصابة بتسمُّم الحمل: أظهرت إحدى الدراسات التي نُشرت في مجلّة BMJ Open عام 2014 أنّ استهلاك الخضراوات العضوية خلال فترة الحمل يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بمقدمات الارتعاج أو ما قبل تسمُّم الحمل (بالإنجليزيّة: Pre-eclampsia)؛ وقد أشار الباحثون في الدراسة إلى أنّ هذا التأثير قد يعود إلى كون هذه الخضراوات غير مُعرّضة للمُبيدات الحشرية ومستقلبات النباتات، وبالتالي فإنّها قد لا تؤثر في تكوين الكائنات الحيّة الدقيقة في الأمعاء.[١٣]
  • المساهمة في تعزيز الصحة العامة: أشارت دراسةٌ نُشرت في مجلّة Appetite عام 2014 إلى أنّ استهلاك الأطعمة العضوية إضافةً إلى اتّباع نمط حياةٍ صحيّ يتضمّن نظاماً غذائياً صحياً، وممارسة التمارين الرياضيّة؛ يساعد على تحسين الصحة، وزيادة الرفاهية النفسية.[١٤]
  • فوائدٌ أخرى: يُعتقد أنّ الطعام العضويّ يوفر بعض الفوائد الصحيّة الأخرى للجسم، ولكن ليست هناك دراسات كافيةٌ لتأكيد هذه الفوائد، ونذكر منها ما يأتي:[١٥]
    • التقليل من خطر ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم.
    • تقليل خطر ارتفاع ضغط الدم.
    • التقليل من حدوث التهاب الأذن.
    • تقليل خطر الإصابة بمرض ألزهايمر.
    • خفض احتمالية الإصابة بسُمية الرصاص.
    • التخفيف من حدوث صداع الشقيقة.
    • تقليل خطر الإصابة بهشاشة العظام.
    • التقليل من خطر حدوث نقص الفيتامينات والعناصر الغذائية.


أضرار الطعام العضوي

درجة أمان الطعام العضوي

يُعدّ تناول الطعام العضوي ضمن النظام الغذائي اليومي غالباً آمناً؛ إذ إنّه لا توجد أسبابٌ تستدعي تسبُّبه بمشاكل تهدد السلامة، كما يُعدّ تناوله من قِبَل المرأة الحامل والمُرضع غالباً آمناً أيضاً.[١٥]


محاذير استخدام الطعام العضوي

على الرغم من أنّ المنتجات العضويّةَ صحيّةٌ بشكلٍ عام، إلّا أنّ بعض المنتجات العضوية تتكوّن من أطعمةٍ مُعالجةٍ ذات محتوىً عالٍ من السعرات الحرارية، والسكر، بالإضافة إلى الملح، والدهون المُضافة؛ ومن الأمثلة على هذه الأطعمة: رقائق البطاطس العضوية، والكوكيز العضوي، إلى جانب المشروبات الغازية، والآيس كريم، والتي تُباع في المحلات التجارية للأغذية.[١٦]


وعلى الرغم من اعتبار هذه الأطعمة من الأطعمة العضوية، إلا أنّها تُصنّف من الأطعمة غير الصحية التي ينبغي الابتعاد عنها في حال الرغبة باتّباع نظامٍ غذائيٍّ صحيّ، أو خسارة الوزن، وبشكلٍ أوضح تُشكّل الوجبات السريعة العضوية نسخةً مُحسنةً وذات جودةٍ أعلى للوجبات السريعة التقليدية.[١٦]


هل الطعام العضوي هو نفسه الطعام الطبيعي

غالباً ما يوجد على الأطعمة مُلصقاتٌ تحتوي على عباراتٍ تؤكّد أنّها طبيعية، أو خالية من الهرمونات أو المُبيدات الحشرية، إلّا أنّ ذلك لا يعني بالضرورة أنّ هذه الأطعمة عضوية؛[١٧] حيث يُشير مصطلح عضويّ إلى كيفية مُعالجة الطعام، إلى جانب نوع الطعام نفسه، ولكن لا توجد دلالةٌ رسميةٌ وشاملةٌ لوجود كلمة طبيعيّ على مُلصقات الأطعمة، وغالباً ما يتم استخدامها في الحالات الآتية:[١٨]

  • المنتجات الغذائيّة الخالية من المواد الحافظة الصناعية، والمُحليّات الصناعية وأيّة إضافاتٍ غذائيةٍ أُخرى؛ مثل: الألوان أو المُنكّهات.
  • اللحوم التي يكون مصدرها ماشيةٌ لم تُعطَ هرموناتٍ تساعد على النموّ، أو أيّ مُضاداتٍ حيوية.
  • المنتجات الزراعية التي لم يتم استخدام المُحسّنات الصناعيّة في زراعة محاصيلها، ولم تُستخدم في زراعتها أيّة مُبيداتٍ حشرية.


ومن الجدير بالذكر أنّ الحكومات تستخدم مصطلح "طبيعي" على مُنتجات اللحوم والدواجن بشكلٍ رسميّ، ويدلّ ذلك على انخفاض احتمالية احتواء أيٍّ من هذه المنتجات على ألوان مُضافةٍ أو مكوّناتٍ صناعية، كما أنّه قد يُشير إلى عدم مُعالجتها، ولو بمقدارٍ بسيط.[١٨]


كيفية تمييز الطعام العضوي

هناك بعض الإرشادات التي تتّبعها وزارة الزراعة الأمريكية لكيفية وصف الأطعمة العضوية المذكورة على مُلصقات المنتجات المختلفة؛ وهي كما يأتي:[١٩]

  • عضوي 100٪: يتم استخدام هذا المصطلح لوصف الفواكه والخضار، إلى جانب البيض واللحوم العضوية، كما يُمكن استخدامه في وصف الأطعمة التي تحتوي على عدّة مكوّناتٍ بشرط أن تكون جميع المكونات عضويةً ومُعتمدة، باستثناء الماء والملح، كما يجب أن تحتوي هذه المُلصقات على ختم وزارة الزراعة الأمريكية.
  • عضوي: تُصنّف الأطعمة بكونها عضويةً عند احتوائها على 95% على الأقلّ من المكونات العضوية المُعتمدة، باستثناء الملح والماء، ولا بُدّ أن تكون الأطعمة غير العضوية الموجودة فيها مذكورةٌ في قائمة العناصر الإضافية المُعتمدة لوزارة الزراعة الأمريكية، وتحتوي هذه المُلصقات على ختم الوزارة أيضاً.
  • مصنوعٌ من عضوي: وهي تصف منتجات الأطعمة التي تحتوي على 70% على الأقلّ من المنتجات العضويّة، باستثناء الملح والماء، كما لا بُدّ أن تتّبع المكونات غير العضوية فيها إرشادات وزارة الزراعة الأمريكية، وفي هذا النوع لا يوجد ختم الوزارة.[١٨]
  • قوائم المكوّنات المحددة: وهي توجد على المنتجات التي تحتوي على مكوناتٍ عضويّة بنسبةٍ أقلّ من 70%، ويتمّ ذكر المكونات العضويّة فيها في بيان المكونات، ولا تحتوي هذه المنتجات على ختم وزارة الزراعة الأمريكية.


المراجع

  1. ^ أ ب "7. Organic Food: Health Benefit or Marketing Ploy?", www.milnepublishing.geneseo.edu, Retrieved 18-4-2021. Edited.
  2. "Organic Foods: What You Need to Know", www.helpguide.org, Retrieved 18-4-2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Organic food", www.betterhealth.vic.gov.au, Retrieved 18-4-2021. Edited.
  4. Walter Crinnion (4-2010), "Organic Foods Contain Higher Levels of Certain Nutrients, Lower Levels of Pesticides, and May Provide Health Benefits for the Consumer", Alternative Medicine Review: a Journal of Clinical Therapeutic , Issue 1, Folder 15, Page 4-12. Edited.
  5. Marcin Barański, Dominika Tober, Nikolaos Volakakis, and others (2014), "Higher antioxidant and lower cadmium concentrations and lower incidence of pesticide residues in organically grown crops: a systematic literature review and meta-analyses", The British Journal of Nutrition, Issue 5, Folder 112, Page 794–811. Edited.
  6. Dominika Średnicka-Tober, Marcin Barański, Chris Seal, and others (16-2-2016), "Composition differences between organic and conventional meat: a systematic literature review and meta-analysis", British Journal Of Nutrition, Issue 6, Folder 115, Page 1-18. Edited.
  7. Lois Zoppi (16-1-2019), "Organic Food Health Benefits"، www.news-medical.net, Retrieved 18-4-2021. Edited.
  8. Ischa Kummeling, Carel Thijs, Machteld Huber, and others (1-3-2008), "Consumption of organic foods and risk of atopic disease during the first 2 years of life in the Netherlands", British Journal Of Nutrition, Issue 3, Folder 99, Page 598-605. Edited.
  9. K. Bradbury, A. Balkwill, E. Spencer, and others (27-3-2014), "Organic food consumption and the incidence of cancer in a large prospective study of women in the United Kingdom", British Journal of Cancer, Issue 9, Folder 110, Page 2321–2326. Edited.
  10. Yangbo Sun, Buyun Liu, Yang Du, and others (3-12-2018), "Inverse Association between Organic Food Purchase and Diabetes Mellitus in US Adults", Nutrients, Issue 12, Folder 10, Page 1877. Edited.
  11. Julia Baudry, Hélène Lelong, Solia Adriouch, and others (10-2018), "Association between organic food consumption and metabolic syndrome: cross-sectional results from the NutriNet-Santé study ", European Journal of Nutrition, Issue 1, Folder 57, Page 2477-2488. Edited.
  12. Emmanuelle Kesse-Guyot, Julia Baudry, Karen Assmann, and others (2017), "Prospective association between consumption frequency of organic foodand body weight change, risk of overweight or obesity: results from theNutriNet-Santé Study", British Journal of Nutrition , Issue 2, Folder 117, Page 325–334. Edited.
  13. Hanne Torjusen, Anne Brantsæter, Margaretha Haugen, and others (2014), " Reduced risk of pre-eclampsia with organic vegetable consumption: results from the prospective Norwegian Mother and Child Cohort Study", BMJ Open, Issue 9, Folder 4. Edited.
  14. Beate Goetzke, Sina Nitzko, and Achim Spiller (1-6-2014), "Consumption of organic and functional food. A matter of well-being and health?", Appetite, Folder 77, Page 96-105. Edited.
  15. ^ أ ب "Organic Food", www.webmd.com, Retrieved 19-4-2021. Edited.
  16. ^ أ ب Mary Jane Brown (14-5-2016), "What is Organic Food, and is it Better Than Non-Organic?"، www.healthline.com, Retrieved 19-4-2021. Edited.
  17. Melissa Stöppler (11-12-2019), "What Is the Definition of Organic Food?"، www.medicinenet.com, Retrieved 19-4-2021. Edited.
  18. ^ أ ب ت "Organic Foods", www.my.clevelandclinic.org, Retrieved 19-4-2021. Edited.
  19. "Nutrition basics", www.mayoclinic.org, Retrieved 19-4-2021. Edited.
985 مشاهدة
Top Down