فوائد التفاح للأطفال

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤٢ ، ٢٦ أغسطس ٢٠٢٠
فوائد التفاح للأطفال

التفاح

يحظى التفاح بشعبية كبيرة، إذ يحتلّ المرتبة الأولى بين أفضل ثلاث فواكه منتجة حول العالم، ويُعدّ سهل التخزين والنقل،[١] وللتفاح مجموعة متنوعة من الأشكال، والألوان، والنكهات، ويحتوي على مجموعة من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الإنسان،[٢] فهو يُعدُّ مصدراً جيداً لفيتامين ج، والألياف، كما أنَّه يحتوي على نسبة منخفضة من الصوديوم، والدهون، والكوليسترول، ولا يحتوي على البروتين.[٣]


القيمة الغذائية للتفاح

يوضح الجدول الآتي القيمة الغذائية لـ 100 غرامٍ من فاكهة التفاح:[٤]

العناصر الغذائية الكمية
السعرات الحرارية 52 سعرةً حراريةً
الماء 85.56 مليلتراً
البروتين 0.26 غرام
الدهون الكلية 0.17 غرام
الكربوهيدرات 13.81 غراماً
الألياف 2.4 غرام
الكالسيوم 6 مليغرامات
الحديد 0.12 مليغرام
المغنيسيوم 5 مليغرامات
البوتاسيوم 107 مليغرامات
الزنك 0.04 مليغرام
الفسفور 11 مليغراماً
فيتامين ج 4.6 مليغرامات
فيتامين أ 3 ميكروغرامات
فيتامين ك 2.2 ميكروغرام
فيتامين ب2 0.026 مليغرام
الفولات 3 ميكروغرامات
الكافيين 0 مليغرام


فوائد التفاح للأطفال

يُعدُّ التفاح أحد الأطعمة الصحية المناسبة للأطفال،[٥] ومن فوائده:

  • غني بالألياف: يتميز التفاح بااحتوائه على الألياف التي تعزز صحة الأمعاء، وتناول التفاح دون القشر يقلل من الألياف أو مركبات الفلافونويدات، إذ تُبطئ الألياف عملية الهضم، وتزيد من الشعور بالشبع بعد تناول الطعام، ممّا يحدّ من الإفراط في تناول الطعام، ويساعد تناول الأطعمة الغنية بالألياف على التحكم في أعراض داء الارتداد المعدي المريئي وتقليل آثاره، كما يمكن أن تساعد ألياف التفاح أيضاً على التخفيف من الإسهال والإمساك.[٣]
  • غني بفيتامين ج: فيتامين ج هو أحد مضادات الأكسدة التي قد تلعب دوراً في تعزيز صحة القلب إلى جانب مضادات الأكسدة الأخرى، وقد يعزز فيتامين ج أيضاً من صحة جهاز المناعة، ويساعد على تقليل خطر إصابة الجسم بالعدوى والأمراض.[٢]
  • غني بمضادات الأكسدة ومضادات الالتهاب: يحتوي التفاح على مركبات مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات، التي قد تساعد في تنظيم الاستجابات المناعية، وتقليل خطر الإصابة بالربو، وقد يساعد التفاح الغني بمضادات الأكسدة على تقليل الضرر التأكسدي الذي قد تتعرّض له الرئة،[٦] وأشارت دراسةٌ نُشرت في مجلة Advances in Nutrition عام 201، إلى أنّ تناول التفاح يرتبط بتقليل مخاطر الإصابة بالربو وأعراضها، وقد يقلل من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة، والسرطان، ومرض ألزهايمر.[٧]
  • مصدرٌ للفلافونويدات: يحتوي قشر التفاح على مادة الكيرسيتين التي تُعدُّ من الفلافونويدات، والتي يمكن أن تساعد على تعزيز صحة جهاز المناعة، وتقليل الالتهاب، الأمر الذي قد يؤثر في الربو وردود الفعل التحسسية،[٦] وأشارت دراسةٌ نُشرت في مجلة Molecules عام 2016، إلى أنّ الكيرسيتين تُعرف بنشاطها المضاد للأكسدة، الذي يساعد على التخفيف من الجذور الحرة، كما أنَّ لها خصائص مضادة للحساسية، التي تتميز بتحفيز جهاز المناعة.[٨]


وللاطّلاع على المزيد من المعلومات حول فوائد التفاح يمكنك قراءة مقال فوائد التفاح الأخضر والأحمر.


فواكه أُخرى مفيدة للأطفال

تحتوي الفواكه والخضروات على العناصر الغذائية التي يحتاجها الأطفال للنموّ، وتعزيز القوة والصحة، والأداء الجيد في المدرسة،[٩] وفيما يأتي الحصة الواجب تناولها من الفواكه من قِبَل الأطفال من مختلف الفئات العمرية، وذلك بحسب النصائح الغذائية لطبقي الصحي (بالإنجليزية: MyPlate):[١٠]

  • الأطفال بعمر 2 إلى 3 سنوات: كوب واحد يومياً.
  • الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 و 8 سنوات: من كوب إلى كوب ونصف يومياً.
  • الإناث بعمر 9 إلى 13 سنة: كوب ونصف يومياً.
  • الإناث بعمر 14 إلى 18 سنة: كوب ونصف يومياً.
  • الذكور الذين تتراوح أعمارهم بين 9 إلى 13 سنة: كوب ونصف يومياً.
  • الذكور الذين تتراوح أعمارهم بين 14 و 18 سنة: كوبان يومياً.


وتساوي حجم الحصة الواحدة من أنواع الفواكه للأطفال، كوب واحد من الفاكهة المقطعة أو المقطعة إلى شرائح، ومن الأمثلة عليها:[١٠]

  • حوالي 32 عنب منزوع البذور.
  • حبة جريب فروت متوسطة.
  • برتقالة كبيرة.
  • حبة خوخ كبيرة.
  • كمثرى متوسطة.
  • ما يقارب 8 حبات فراولة كبيرة.
  • شريحة سميكة من البطيخ.
  • نصف كوب زبيب.
  • موزة كبيرة.


وتُعدُّ جميع أنواع الفواكه مفيدة للأطفال، ومن الأمثلة عليها: الأفوكادو، والعنب، والفراولة، والشمام، والمانجو، والموز، والخوخ، والتوت، والبطيخ، وتوت العليق، والكيوي.[١١]

وللاطّلاع على المزيد من المعلومات حول أفضل فاكهة للأطفال يمكنك قراءة مقال أفضل فاكهة للأطفال.


المراجع

  1. "Apples", www.hsph.harvard.edu, Retrieved 10-08-2020. Edited.
  2. ^ أ ب Yvette Brazier (18-12-2019), "What to know about apples"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-08-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Apples", www.webmd.com,02-07-2019، Retrieved 10-08-2020. Edited.
  4. "Apple, raw", www.fdc.nal.usda.gov,01-04-2020، Retrieved 10-08-2020. Edited.
  5. Vincent Iannelli (24-06-2019), "The 10 Best Foods for Kids"، www.verywellfamily.com, Retrieved 10-08-2020. Edited.
  6. ^ أ ب Kerri-Ann Jennings (17-12-2018), [ https://www.healthline.com/nutrition/10-health-benefits-of-apples "10 Impressive Health Benefits of Apples"]، www.healthline.com, Retrieved 10-08-2020. Edited.
  7. Dianne Hyson (09-2011), "A Comprehensive Review of Apples and Apple Components and Their Relationship to Human Health", Advances in Nutrition, Issue 5, Folder 20, Page 408-420. Edited.
  8. Jiri Mlcek, Tunde Jurikova, Sona Skrovankova and others (12-05-2016), "Quercetin and Its Anti-Allergic Immune Response", Molecules, Issue 5, Folder 21, Page 623. Edited.
  9. Taylor Wolfram (16-05-2018), "Tips to Help Kids Enjoy Fruits and Veggies"، www.eatright.org, Retrieved 10-08-2020. Edited.
  10. ^ أ ب Vincent Iannelli (06-02-2020), "Why Kids Should Eat More Fruit"، www.verywellfamily.com, Retrieved 11-08-2020. Edited.
  11. [ http://www.floridahealth.gov/programs-and-services/childrens-health/child-care-food-program/nutrition/_documents/lesson-plans/lesson9.pdf "It’s Fun to Eat Fruits and Veggies!"], www.floridahealth.gov, Retrieved 11-08-2020. Edited.