فوائد التمر للحمل

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٠٨ ، ١٣ يونيو ٢٠١٦
فوائد التمر للحمل

التمر

للتمرِ العديدُ من الفوائد الّتي تجعل منه واحداً من الأغذية الصحيّة الكثيرة التي ينصحُ الجميع بتناولها، ونخصّ هنا بالذكر المرأة الحامل، حيث يقدّمُ لها العديد من الفوائد الّتي تقيها من مشاكلَ عديدة، كمشكلة الإمساك على سبيل المثال، إضافة للفوائد الجمّة الّتي يقدّمُها للجنين، والتي سنذكرُها هنا في هذه المقالة.


فوائد التمر للحمل

هناك فوائد عديدة للتمر للحامل ومنها:

  • يحتوي التمر على قرابة ستّة وستّين سعراً حراريّاً، وبالتّالي فإنّ تناول بضع حبّات من التمر يعتبر وجية صحيّةً خفيفة للمرأة الحامل.
  • يعدّ التمر أحدَ الأغذية الغنيّة بعنصر البوتاسيوم، ممّا يوازن من معدّل الأملاح في الجسم.
  • يحتوي على الكالسيوم الذي يقوّي العظام.
  • يمدّ الجسم بعنصر الحديد، وبالتالي يقيه من الإصابة بفقر الدم، وما ينتج عنه من مشاكل صحيّة.
  • يحتوي التمر على عناصرَ أخرى هامّة لصحّة الجسم بشكل عام، مثل النياسين، وحمض البانتوثنيك، وكذلك كلٍّ من المغنيسيوم والمنجنيز، وغيرها من العناصر.
  • يحتوي التمر على حمض الفوليك الهامّ لنموّ الجنين، حيث يفيد حمض الفوليك في عمليّة تكوين الخلايا العصبيّة، وبالتالي نموّ الجهاز العصبيّ والدماغ، إضافة إلى احتواءِ التمر على عنصر الزنك اللازم لصحّة الجهاز العصبيّ.
  • يحتوي على نسبة عالية من الفلور، وبالتالي فهو جيّدٌ لصحة الأسنان ووقايتها من الإصابة بالتسوّس.
  • يخفض التمر من ضغط الدم عند الحامل لفترة بسيطة، ثم يُرجع الضغط كما كان، وبالتالي فهو يمنع حدوث النزيف خلال عملية الولادة نتيجة الضغط في الدم الذي يحدث في الولادة في بعض الأحيان.
  • يقوّي جهاز المناعة لديها، وبالتالي يحميها من الإصابة بمختلفِ الأمراض.
  • يحتوي التمر على نسبة عالية من الألياف وبالتالي يخلص الحامل من العديد من المشاكل الّتي قد تترافق مع الحمل كمشكلة حدوث الإمساك والبواسير، كما بيّنت دراسة جرت في عام 2008م أن تناول أغذية تحتوي على نسبة عالية من الألياف لا سيما في مراحل الحمل الأولى من شأنها أن تقلّل احتمالية إصابة الحامل بتسمم الحمل.
  • يحسن تناول التمر من عمليّة الهضم وبالتالي يساعد المرأة الحامل على تجاوز العديد من المشكلات التّي تعاني منها في فترة حملها كالشعور بالغثيان، كما ويزيد التمر من إنتاج كريات الدم الحمراء بسبب تقوية الطحال.


ملاحظة: يجدرُ ألاّ تفرطَ الحاملُ في تناولِ التمر، وأن يكونَ تناولُها منه بكميّاتٍ معتدلة؛ لاحتوائه على نسبة عالية من السكريّات، ممّا يعرّضها للسمنة، إضافة إلى زيادة احتماليّة إصابتها بسكري الحمل، بسبب رفعِه لنسبة السكّر في الدم.