فوائد الجزر والبرتقال للبشرة

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٠٩ ، ٦ يوليو ٢٠١٧
فوائد الجزر والبرتقال للبشرة

الفواكه للبشرة

تعتبر الفواكه من أفضل العناصر الطبيعيّة للحفاظ على صحة ونضارة البشرة وللوقاية من العديد من المشكلات الشائعة، بما في ذلك البقع والتصبغات، والجفاف، وظهور علامات الشيخوخة والتقدم في السن؛ وذلك بفضل احتوائها على نسبة عالية من المغذيات الرئيسية للجلد، بما في ذلك الفيتامينات، والأحماض، والمعادن، والألياف، والأحماض، مما يستدعي ضرورة تناول هذه العناصر بكميات كافية يومياً، ونظراً لأهمية هذا الجانب اخترنا أن نستعرض أبرز الفوائد التي تعود على الجسم من تناول الجزر والبرتقال تحديداً بشكل مفصل في مقالنا هذا.


فوائد الجزر والبرتقال للبشرة

فوائد الجزر للبشرة

  • يساهم الجزر في الوقاية من ظهور علامات الشيخوخة والتقدم في السن، وعلى رأسها كلّ من التجاعيد، والخطوط الدقيقة والرفيعة، والجفاف خاصة في حال تمّ مزجه مع كمية مناسبة من العسل عن طريق سلق حبة من الجزر، ومزج الهريس مع نصف ملعقة كبيرة الحجم من العسل، وتطبيق الخليط فوق المكان المراد علاجها، وتركه لمدة لا تقلّ عن ثلاثين دقيقة، ثمّ غسله جيداً بالماء، كما يمكن مزج أربع ملاعق كبيرة الحجم من الجزر المبشور، مع ملعقة كبيرة الحجم من العسل، ونصف ملعقة كبيرة الحجم من عصير الليمون، وتطبيق القناع وتركه لمدة خمس عشرة دقيقة على الأقل قبل غسله جيداً.
  • يساهم في الحصول على بشرة نضرة خالية من الشحوب والشوائب، وذلك بشرب كوب من العصير الطازج على معدة فارغة، كما يمكن مزج كمية مناسبة من الجزر، مع الموز والبابايا، وكمية قليلة من بتلات الورود، وكريمة الحليب، مع اللور، على أن يتم تطبيق هذا المزيج فوق البشرة وتركه لمدة مناسبة.
  • يقضي على الحبوب والبثور، ويمنع ظهور حب الشباب.
  • يعين على الحصول على شفاه وردية مشرقة، ويزيل التصبغات، وذلك بمزج كمية مناسبة من عصير الجزر، مع عصير الشوندر، وتطبيقه على الشفاه يومياً.
  • يساعد على تبييض البشرة خاصة في حال تمّ مزج عصيره مع كمية مناسبة من البندورة، كونه غنياً بنسبة عالية من الفيتامينات الأساسية، بما في ذلك كل من فيتامين أ، وفيتامين ج.


فوائد البرتقال للبشرة

  • يساهم في الحد من الالتهابات، ويقي من ظهور الحبوب والبثور الناتجة عن تراكم الجراثيم والبكتيريا، كما ويعين على التخلص من البقع والتصبغات الداكنة، كونه يحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات الأساسية، على رأسها فيتامين ج، وفيتامين أ، وذلك من خلال شرب كوب منه يومياً، أو عن طريق نقع قشور البرتقال مع كمية مناسبة من الماء المغلي، وتطبيقه كملطف للبشرة يومياً.
  • يقي من الظهور المبكر لعلامات التقدم في السن، بما فيها التجاعيد، كونه يحتوي على نسبة مرتفعة من المضادات الطبيعيّة النشطة للأكسدة، مثل فيتامين هـ.
  • يقي من انسداد المسامات، وينشط الدورة الدموية، ويحافظ على حيويته وشبابه.
  • يقي من مشاكل البشرة الدهنية، وخاصة في حال تمّ مزج ملعقتين صغيرتي الحجم من الطين، مع ملعقة من مسحوق الحليب المجفف، وكمية قليلة من الماء مع عصير البرتقال الطازج.
  • يرطب البشرة بعمق ويقي من جفافها، مع الحرص على خلط كميات متساوية من عصير البرتقال مع زيت جوز الهند، وتطبيقه فوق البشرة لمدة عشر دقائق، كما يمكن مزج خمس ملاعق كبيرة الحجم من الزبادي مع ملعقة كبيرة الحجم من العسل، وملعقتين صغيرتي الحجم من عصير البرتقال، وكوب من مسحوق الشوفان الناعم، وتطبيق المزيج خمس عشرة دقيقة.