فوائد الخضار والفواكه للأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٤٨ ، ٢ أغسطس ٢٠١٧
فوائد الخضار والفواكه للأطفال

تغذية الطفل

تعدّ مرحلة الطفولة من المراحل المهمة في حياة الإنسان، حيث إنّها أساس بناء الصحّة الجسدية والعقلية، وعليه فإنّ تغذية الأطفال الصحية من شأنها أن تساعد الطفل على النمو، بالإضافة إلى مقاومة الأمراض، وتعتبر الخضار والفواكه أحدّ الأغذية التي يتم تناولها كغذاء صحيّ ومتكامل، كما أنها تحتوي على العديد من الفوائد، والقيم الغذائية التي تقدمها لجسم الإنسان، وهناك أنواع وأشكال كثيرة من الخضار والفواكه، ولكلّ نوع فائدة تختلف عن الأخرى، لذلك ينصح بتناول كميّة من الخضار والفواكه بشكلٍ يوميّ، ويجدر بالذكر أن الخضار والفواكه من أكثر الأغذية المناسبة للأطفال.


فوائد الخضار والفواكه للأطفال

  • تزود الخضروات والفواكه الجسم بالقيمة الغذائية العالية.
  • تزود الجسم بالعديد من الفيتامينات، مثل: فيتامين أ، وفيتامين سي، وفيتامين ب، وفيتامين ج، كما أنها تحتوي على المغنيسيوم، والبوتاسيوم.
  • تزود الجسم بالكمية المناسبة من السعرات الحرارية اللازمة لنشاط الطفل الحركي والذهني خلال النهار.
  • تحضر بشكل سريع وسهل.
  • تمنح جسم الطفل الرطوبة؛ وذلك لأنها تحتوي على نسبة عالية من المياه بحيث ترطب جسم الطفل، وتمنع الإصابة بأخطار الجفاف المزعجة.
  • تزود الجسم بنسب عالية من الألياف الغذائية؛ وذلك لأنها من أهم المصادر التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف الغذائية التي يحتاجها جسم الطفل حتى ينمو بشكل صحي وسليم.
  • تحد من الأمراض، والسموم التي قد تواجه الطفل؛ وذلك لأنها تحتوي على مواد مضادة للأكسدة.


الفواكه والخضروات المفيدة لتغذية الطفل

الفواكه والخضراوات الغنية بفيتامين أ

  • الكيوي والفراولة.
  • القرنبيط، والبندورة، والكرنب، والفلفل، والبطاطا، والسبانخ، والخس.


الفواكه والخضراوات من مصادر الفولات

  • البقوليات سواء المجففة، أم المطبوخة، والسبانخ.
  • البرتقال.


الفواكه والخضراوات الغنية بالبوتاسيوم

  • السبانخ، والبطاطا المشوية، والبقوليات المطبوخة مثل العدس.
  • الموز، والبرتقال، والفواكه المجففة.


كيفية تشجيع الطفل على تناول الخضروات والفواكه

  • تقديم الخضروات، والفواكه للطفل في مراحل عمره المبكرة؛ حتى يعتاد على تناول الخضروات وتقبلها فيما بعد.
  • تناول الأهل للخضروات والفواكه أمام الطفل؛ وذلك حتى يقلد الطفل أهله في تناولها.
  • تقديم الخضراوات بشكل يفتح شهية الطفل، مثل طهو الخضراوات وتقديمها بطرق مختلفة.
  • تقديم الفواكه على شكل مقبلات، وتقطيعها وتقديمها لهم بين الوجبات على شكل وجبات خفيفة.
  • إضافة السكر إلى الفواكه لترغيب الأطفال الذين لا يرغبون بتناولها.
  • تناول الفواكه على عدّة أشكال مثل عصير السموثي، أو عصير الفواكه المفضل لدى الأطفال، ومن الممكن إضافة بعض المنكهات، مثل الفانيلا لتحسين الطعم.
  • مشاركة الأطفال في تحضير عصائر الفواكه، تعد أحد طرق تشجيعه على تناولها.
  • إضافة الخضراوات على وجبات الطبخ المعتادة.
  • إضافة الفواكه إلى أصناف الحلويات المختلفة، أو عمل سلطة الفواكه.
  • تعريف الأطفال على الخضروات، والفواكه، والفائدة التي تعود عليهم منها.