فوائد العكبر للحامل

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٨ ، ١٦ يناير ٢٠١٧
فوائد العكبر للحامل

العكبر

العكبر، هو عبارةٌ عن مادة طبيعية، ينتجها النحل من براعم وقلف الأشجار، كأشجار الصنوبر، ويتميز برائحته العطرة، ومذاقه اللاذع، وملمسه اللزج، ولونه المائل إلى اللون البني، ويستخدم العكبر في العديد من التطبيقات الصناعية، مثل: المراهم، ومستحضرات التجميل، والشامبو، ومعجون الأسنان؛ لاحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من مضادات الأكسدة، وخصائص مضادة للجراثيم، والفطريات، والقروح، والأورام السرطانية، وعلى نسبة عالية من الزيوت الطيارة، والفيتامينات، والأملاح المعدنية، والعناصر الضرورية لصحة الجسم، ونمو الخلايا والأنسجة.


يتركب العكبر من أكثر من 300 مركبٍ كيميائي، مثل: الكينين، والبولي فينول، والأحماض الأمينية، وحمض البنزويك، كما يتركب من 30% من شمع النحل، و55% من المركبات الراتنجية (صمغية) والبلسم، و10% من الزيوت العطرية، و5% من حبوب الطلع.


العكبر للحامل

يجب على الحامل تجنب تناول العكبر خلال فترة الحمل؛ لاحتوائه على خصائص تؤدي إلى تسييل الدم، وبالتالي تعريضها لخطر الإجهاض.كما أنّ الدراسات حوله غير كافية لذلك يجب عدم تناوله خلال هذه الفترة.


فوائد العكبر العامة

  • يمدّ الجسم بالطاقة، وبنسبةٍ عاليةٍ من الفيتامينات والعناصر الغذائية.
  • يعتبر مضاداً حيوياً طبيعياّ يشبه في مفعوله البنسلين.
  • يقوي الجهاز المناعي في الجسم.
  • يهدئ الحساسية الجلدية، ويعالج الأمراض الجلدية، مثل: الصدفية، والإكزيما.
  • يعالج التهاب الكبد الفيروسي.
  • يعالج ارتفاع ضغط الدم، ويقلل الكولسترول الضار في الدم، ويقلل خطر الإصابة بأمراض القلب، والشرايين، مثل: السكتات الدماغية، والجلطات الدموية، وتصلب الشرايين.
  • يعالج المضاعفات الجلدية الناتجة عن مرض السكري.
  • يحسن وظائف الكبد والبنكرياس.
  • يعالج الكدمات، ويسرع التئام كسور العظام، وتمزق الأربطة.
  • يعالج التهاب المفاصل، ويسكن آلام الروماتيزم.
  • يعالج التهاب الجيوب الأنفية، والحساسية الموسمية، ويخفف حدة نوبات الربو ويباعد بينها، ويعالج الزكام، والرشح، والإنفلونزا، والتهاب الحلق، واللوزتين، والتهاب الأذن الوسطى، ويجب تجنبه لمن يعاني من الحساسية تجاه منتجات النحل.
  • يعزز عملية إدرار الحليب أثناء الرضاعة الطبيعة.
  • يعالج التهاب اللثة، ويسكن آلام الأسنان.
  • يعزز نمو الخلايا.
  • يفتح الشهية، ويزيد الوزن.
  • يقوي الدم، ويزيد عدد كريات الدم الحمراء.
  • ينظم عملية الهضم، ويعالج اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل: عسر الهضم، والانتفاخ، والإمساك، والإسهال، والتقلصات المعوية، والقرحة المعدية، والتهاب القولون.
  • يخلص الجسم من الغازات والسموم.
  • يقوي العظام، ويعالج ترققها.
  • يؤخر ظهور علامات التقدم في السن، وأمراض الشيخوخة.
  • يعالج التهاب القرنية، ويوفر الوقاية والحماية لشبكية العين.
  • يميع الدم، وينشط الدورة الدموية في الجسم.
  • يسرع انطمار وعودة الرحم إلى وضعه الطبيعي بعد الولادة.
  • يقي النساء من العقم، وينظم الدورة الشهرية؛ لاحتوائه على بعض المركبات التي تنظم الهرمونات في الجسم.
  • يمنح البشرة النضارة، والحيوية، والشباب، ويزيل البقع الداكنة، ويوحد لونها، ويعالج حبوب الشباب وآثارها.
  • يغذي بصيلات الشعر، ويقويه، ويوقف تساقطه.
  • يعالج الضعف الجنسي عند الرجل والمرأة.
  • يقلل خطر الإصابة بمرض السرطان، ويكافح نمو وانتشار الجذور الحرة.


طريقة استخدام العكبر

يستخدم عن طريق خلط خمسٍ وعشرين كيلوغراماً من صمغ النحل، مع كيلوغرامٍ من عسل النحل، وإضافة كميةٍ قليلةٍ من غذاء الملكات، و حبوب اللقاح، وخلط المكونات جيداً، وتناول المزيج بمعدل ملعقةٍ واحدةٍ يومياً صباحاً، على الريق للاستعمال الوقائي، وثلاث ملاعق يومياً قبل الوجبات الرئيسية بنصف ساعةٍ، للاستعمال العلاجي للكبار، وملعقة ونصف للشباب أي بمعدل نصف ملعقة قبل كل وجبة، وربع الكمية للأطفال فوق سن الخامسة.