فوائد القهوة للرجال

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٨ ، ٢٢ مايو ٢٠١٩
فوائد القهوة للرجال

تحسين الأداء الرياضي

يساهم الكافيين في تحفيز الجهاز العصبيّ، وزيادة مستويات الأدرينالين في الدم، والذي يُمكّن الجسم من ممارسة التمارين البدنيّة الشديدة، كما أنّه يُحطّم الدهون في الجسم، ممّا يُحسّن الأداء البدنيَّ بنسبة 11-12٪، ولذلك يُنصح بتناول فنجانٍ من القهوة قبل حوالي نصف ساعةٍ من ممارسة التمارين الرياضية.[١]


تقليل خطر الإصابة بالسكري

تشير الدراسات إلى أنّ استهلاك القهوة يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بالنوع الثاني من السكري؛ حيث وجد الباحثون في جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس أنّ شرب القهوة يزيد من مستويات البلازما من الغلوبيولين المرتبط بالهرمونات الجنسيّة (بالإنجليزيّة: Sex Hormone Binding Globulin)، والذي يتحكّم في النشاط الحيويّ للهرمونات الجنسيّة في الجسم؛ كالتستوستيرون (بالإنجليزيّة: Testosterone) الذي يلعب دوراً في تطور مرض السكري من النوع الثاني.[٢]


تقليل خطر الإصابة بمرض باركنسون

تشير الدراسات إلى ارتباط ارتفاع استهلاك القهوة بانخفاض خطر الإصابة بمرض باركنسون، وقد يعود ذلك لاحتواء القهوة على الكافيين، ولكن يجدر الذكر أنّ الطريقة التي يعمل بها الكافيين لا زالت غير واضحة.[٣]


تقليل خطر الإصابة بألزهايمر

ربطت العديد من الأبحاث القهوة بانخفاض خطر الإصابة بالخَرَف وألزهايمر؛ حيث وجدت إحدى الدراسات التي أُجريت عام 2009 في كلٍّ من فنلندا والسويد أنّه من بين 1400 شخص تمت متابعتهم لنحو 20 عاماً كان الأشخاص الذين شربوا من 3-5 أكوابٍ من القهوة يومياً أقلّ عُرضةً للإصابة بمرض الخَرَف وألزهايمر بنسبة 65٪ مقارنةً بالأشخاص الذين لا يشربون القهوة أو يشربونها بكمياتٍ قليلة.[٣]


تعزيز الذكاء

تُظهر العديد من الدراسات التي أُجريت على البشر أنّ القهوة تُحسّن جوانب مختلفة من وظائف الدماغ، بما في ذلك الذاكرة، والمزاج، واليقظة، ومستويات الطاقة، ووقت ردّ الفعل، والوظائف العقلية العامّة؛ حيث يساعد وجود الكافيين على تنشيط الأعصاب، ممّا ييُحسّن جوانب مختلفةً من وظائف الدماغ.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب Kris Gunnars (20-09-2017), "13 Health Benefits of Coffee, Based on Science"، www.healthline.com, Retrieved 07-05-2019. Edited.
  2. Joseph Nordqvist , "Health benefits and risks of drinking coffee"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 07-05-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Neil Osterweil, "Coffee and Your Health"، www.webmd.com, Retrieved 07-05-2019. Edited.