فوائد الماء المغلي على الريق

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٣ ، ١ نوفمبر ٢٠١٦
فوائد الماء المغلي على الريق

الماء المغلي

من المسلّم به أنّ للماء فائدة عظيمة على جسم الإنسان، فهو سر البقاء على قيد الحياة، وبسبب أهميته غالباً ما ينصح الأطباء الناس بشرب ما يقارب اللترين أي ما يعادل الثمانية أكواب من الماء بصورة يوميّة؛ حيث إنّ هذه الكميّة من الماء تعدّ الكميّة المثاليّة لجسم صحي وخالٍ من الأمراض، لكن للماء المغلي والمتناول على الريق بشكل خاص أهميّة كبيرة وفوائد عديدة للبشرة والجسم، كما أنه يساهم في علاج بعض الأمراض، لذلك سنذكر هذه الفوائد في هذا المقال.


فوائد الماء المغلي على الريق

  • يعالج الإنفلونزا ونزلات البرد، كما أنّه يعد العلاج الطبيعي الأمثل والأكثر فعاليّة للسعال، ونزلات البرد، والتهاب الحلق، كما أنّ الماء المغلي يخلص من البلغم، وينظف الجهاز التنفسي، ويساعد أيضاً على التخلص من احتقان الأنف.
  • يخفف من حدة تشنجات الحيض، فالماء المغلي يساعد على تقليل تقلصات الرحم خلال فترة الحيض؛ حيث إنّ حرارة الماء تلطف وتهدئ عضلات البطن، وبالتالي تعالج تشنجات وتقلصات عضلات البطن والرحم.
  • يحول دون ظهور البثور والحبوب؛ وذلك لأنّه ينقي الجسم من الأسباب المرتبطة بالتهابات البشرة.
  • يحافظ على حيويّة الشعر؛ وذلك لأنّ الماء المغلي ينشط النهايات العصبيّة الموجودة في جذور الشعر، وهذا ما يحافظ على الشعر ويعيد إليه حيوته، كما أنّ الماء المغلي يساعد على الحصول على شعر لامع وناعم، ويزيد من نشاط جذور الشعر وبالتالي ينمو الشعر بصورة أسرع، ويحافظ على رطوبة فروة الرأس، ويحارب تشكل القشرة.
  • يحسن الدورة الدمويّة، وهذا التحسين ينعكس بصورة ايجابيّة على النشاط العصبي وعضلة القلب، كما أنّ الماء المغلي يذيب الدهون المتراكمة حول الجهاز العصبي، وبالتالي تزداد فعاليّة أدائه.
  • يقي من الإصابة بسرطان الأمعاء، كما أنّه يحسن عمليّة الهضم وخاصة بعد تناول وجبة دسمة.
  • يخلص الجسم من الوزن الزائد؛ وذلك لأنّ الماء المغلي يحافظ على عمليّة الأيض في الجسم، ويكسر الخلايا الدهنيّة المتراكمة تحت الجلد، وللحصول على نتائج أفضل، يُنصح بإضافة بضع قطرات من عصير الليمون إلى الماء.
  • يطهر الجسم من السموم؛ وذلك لأنّه يرفع درجة حرارة الجسم، وبالتالي تزداد كميّة العرق المنتجة والمفرزة من الجسم.
  • يحافظ على البشرة شابة، ومشدودة، ونضرة؛ وذلك لأنّه يقوي الخلايا الضعيفة في البشرة، ويخلصها من الخلايا الميتة.
  • يحمي من الإصابة بالدوخة والغثيان، كما أنه يفيد الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب المختلفة، وخاصة ضغط الدم المرتفع، ويقلل من احتماليّة الإصبة بالإجهاد العقلي والاكتئاب، وتزداد فعاليّة هذه الفائدة عند إضافة ملعقة كبيرة من عصير الليمون إلى كأس من الماء المغلي.