فوائد شرب عصير الليمون بعد الأكل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٣ ، ٢٣ أكتوبر ٢٠١٦
فوائد شرب عصير الليمون بعد الأكل

عصير الليمون

يعتبر عصير الليمون (Lemon Juice) أحد أشهر أنواع العصائر الطبيعيّة اللذيذة التي يفضلها العديد من الأشخاص حول العالم، نظراً لطعمه اللذيذ، وفوائده الكبيرة التي تعود على صّحة الجسم، حيث يضمّ في تركيبته الطبيعيّة نسبةً كبيرةً من الفيتامينات الأساسية، والمعادن والأحماض، والأملاح الضرورية للجسم، والتي يلعب كلٌّ منها دوراً حيوياً في الحفاظ على الصّحة، وينصح الأطباء بتناول عصير الليمون في الصباح على الريق، أو بعد الوجبات الرئيسية، للحصول على أقصى فائدةٍ ممكنةٍ منه، وسنذكر في هذا المقال فوائد شربه بعد الأكل، فضلاً عن الفوائد العامة له.


فوائد شرب عصير الليمون بعد الأكل

يعتبر تناول عصير الليمون بعد من أهمّ الوصفات الطبيعيّة التي تضمن التخلّص من الوزن الزائد خلال وقتٍ قياسيّ، حيث يحرق الدهون المتكدسة في الجسم، ويقلّل السعرات الحرارية المتناولة بعد كلّ وحبة، كما يقضي على الشعور بالجوع ويقلّل الحاجة لتناول الأطعمة خلال اليوم، ويرفع كفاءة العملية الأيضية أو عملية التمثّيل الغذائي، ممّا يجعله مفيداً للأشخاص الذين يعانون من السمنة.


طريقة تحضير شراب الليمون

المكوّنات:

  • نصف حبة من الليمون.
  • كوب من الماء الدافىء.


طريقة التحضير:

  • عصر الليمون، ومزجه مع الماء الدافىء، وتناوله مرتين يومياً بعد الأكل، دون إضافة السكر.
  • يوصى بتقطيع النصف الثاني من حبة الليمون إلى شرائح، ووضعها في كوب من الماء، وتناوله في اليوم التالي على الريق، لتحقيق أفضل النتائج.


الفوائد العامة لعصير الليمون

  • ينشط الجسم، ويقضي على الشعور بالإرهاق.
  • يعالج الصداع، بما في ذلك الصداع النصفيّ.
  • يقوّي العظام والأسنان، كونه يحتوي على الكالسيوم.
  • يحارب فقر الدم؛ لاحتوائه على الحديد، وعلى الأحماض المنتجة للهيموغلوبين.
  • يقاوم العدوى؛ لاحتوائه على فيتامين (C) المقوّي للمناعة.
  • يزيد نضارة البشرة، ويحارب حب الشباب والبثور.
  • يقاوم الخلايا السرطانية بأنواعها؛ لاحتوائه على مضادات الأكسدة.
  • يقوّي الشعر، ويقاوم التساقط، من خلال تقوية بصيلاته وجذوره.
  • يؤخر ظهور التجاعيد، والشيب.
  • يقي من الحساسية.
  • يحقق حالةً من توازن الحموضة في الدم.
  • يقوّي القلب، ويقلّل الكولسترول الضار.
  • يضبط نسبة السكر في الدم، ممّا يجعله مناسباً لمرضى السكري.
  • ينظف الدم من السموم.
  • يحسّن المزاج، ويقلّل من حدة التوتر والعصبية.
  • ينظف الكبد.
  • يقي من الحصوات.
  • يدرّ البول.
  • يعدّ مفيداً لصّحة الحوامل، كونه يحتوي على حمض الفوليك أو فيتامين (ب9)، والذي يُعدّ أحد الفيتامينات الأساسية لتقوية صحة المرأة الحامل، كما يضمن سلامة نمو الجنين، من حيث الجهاز العصبيّ، والنخاع الشوكيّ، ويقي من العيوب والتشوهات الخلقية الناتجة عن نقص العناصر المختلفة.