فوائد ماء البحر للجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٣٤ ، ١٢ يناير ٢٠١٩
فوائد ماء البحر للجسم

ماء البحر

يحتوي ماء البحر على الملح المهم لصحة بشرتنا وشعرنا وأجسامنا. وتتركز أهمية ماء البحر بهذا الملح الموجود فيها. وهو معدن طبيعي مكون من بلورات بيضاء تتألف من عنصري الكلور والصوديوم. وعندما تتبخر مياه البحر تترك وراءها بلورات الملح الشفافة عديمة الرائحة واللون. وتحتاج أجسامنا هذه الأملاح لفوائدها العديدة، وملح ماء البحر ذو فائدة أكبر من الملح المعالج الذي نستخدمه في الطعام، وسنتعرف أكثر على فوائد ماء البحر وملح البحر في هذا المقال.[١]


فوائد ماء البحر للبشرة

ملح البحر غني بالمعادن المهمة مثل المغنيسيوم، والكالسيوم، والبوتاسيوم، وهذا يجعله مفيداً جداً للبشرة، وأهم فوائده هي:[٢]

  • علاج الالتهابات وحب الشباب: حيث يعالج ملح البحر الالتهابات، ويقضي على البكتيريا المسببة لحب الشباب، لأنه يقلل الرطوبة، وينظم إفراز الزهم الذي يغلق المسام.[٢]
  • مقشر للبشرة: حيث يحتوي ملح البحر على خصائص فيزيائية تمكنه من تقشير البشرة، والمعادن المتوفرة في تركيبته تسهل فتح المسام وتطهره، وتساعد على تدفق الدم للبشرة، مما يؤدي إلى امتصاص البشرة الرطوبة بكل سهولة.[٢]
  • تونر للبشرة: إذ يستخدم ملح البحر لتقليل الزيت في الوجه، إذ نملأ زجاجة رذاذ بماء فاتر، وملعقة صغيرة من ملح البحر، ونضعها على الوجه، ونتجنب وضعها قريب العينين.[١]
  • علاج انتفاخ العينين: حيث نضع وسائد مغموسة في محلول الماء الفاتر، وملعقة صغيرة من ملح البحر، ونستلقي على الظهر، ونضعها على أماكن انتفاخ العين.[١]
  • فرك للبشرة: ففرك الملح يقشر الخلايا الميتة ويحسن الدورة الدموية، حيث نضعه على الذراعين والساقين بعد الاستحمام أو على بشرة رطبة.[١]
  • تبخير البشرة: فتبخير البشرة بملح البحر يفتح المسام، حيث نضيف ثلث كوب ملح البحر في وعاء ماء، ونضع منشفة على الوجه، ونعرضه للبخار لمدة 10 دقائق.[١]
  • تقليل ظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة: فالاستخدام المنتظم لأملاح البحر الميت يزيل التجاعيد، ويجعل البشرة تبدو أضغر سناً، فتعيد التوازن للبشرة، لتظهر بمظهر صحي وناعم.[١]
  • تنقية البشرة من السموم: حيث تزيل الأملاح السموم من البشرة، والبكتيريا الضارة التي امتصتها البشرة خلال اليوم، فتظهر البشرة نظيفة ومشرقة وصحية.[١]


فوائد ماء البحر للجسم

من فوائد ماء البحر للجسم ما يأتي:

  • غسول للفم: حيث يقضي ملح البحر على البكتيريا، فيمكن استخدامه لتنظيف اللثة، وغسول رائع للفم، إذ يهاجم البكتيريا المسببة لالتهاب اللثة، ورائحة الفم الكريهة، فيخفف الألم. ونضع ملح البحر في كوب ماء دافئ ونستخدمه كغسول لمدة 30-60 ثانية.[٢]
  • التقليل من التهاب العضلات: إذ يعد ملح إبسوم الموجود في مياه البحر علاجاً لتخفيف آلام التهابات العضلات، وذلك لاحتوائه على المغنيسيوم الذي يمنح الجسم التوازن خاصة الوظائف المتعلقة بالعضلات والأعصاب. ويمكن إضافة زيت الأوكاليبتوس أو زيت اللافندر لحمام ملح إبسوم للحصول على نتائج صحية أفضل.[٢]
  • تقوية المناعة: حيث تعزز السباحة في مياه البحر جهاز المناعة، لأنها تحتوي على العناصر الحيوية، والفيتامينات، والأملاح المعدنية، والأحماض الأمينية، والكائنات الحية الدقيقة التي تنتج مضادات للبكتيريا تعزز نظام المناعة. حيث إن مياه البحر تحتوي على مكونات مشابهة لبلازما الدم، حيث يتم امتصاصها بسهولة أثناء السباحة، واستنشاق ضباب البحر أيضاً الذي يحتوي على الأيونات السالبة أو الجزيئات المهمة لصحة الرئة.[٣]
  • زيادة دوران الدم في الجسم: إذ تزيد مياه البحر الدورة الدموية وتنشطها، فالاستحمام أو السباحة بمياه البحر يحسن الدورة الدموية باستعادة المعادن التي فقدت نتيجة الإجهاد، أو تلوث البيئة، والحمية السيئة.[٣]
  • تحسن الصحة العامة: فالسباحة في مياه البحر الدافئة تنشط قدرات الجسم الشفائية، وذلك لمقاومة أمراض الربو، والتهاب الشعب الهوائية، والالتهابات الأخرى والآلام. فمياه البحر غنية بالمغنيسيوم الذي يريح العضلات ويقلل التوتر، ويمنح الشعور بالهدوء.[٣]
  • الحفاظ على ضغط الدم: فعندما يحتفظ الجسم بالملح والماء، ولا يفقده عن طريق التبول فإن ضغط الدم يرتفع. وعندما يندفع الملح والماء تزول آثار البول، ويحافظ على ضغط الدم.[١]
  • تقليل الشهية: فتناول القليل من الماء المالح يؤثر في استقرار الملح، فيجعلنا نتجنب الوجبات السريعة، والوجبات غير الصحية، فنحافظ على رشاقتنا ونتجنب زيادة الوزن.[١]
  • تقليل التوتر: فالمعظم يصيبه الأرق ولا يستمتع بنومه، لذلك يقلل الملح الموجود في ماء البحر هرمونات التوتر، مثل الكورتيزول، والأدرينالين.[١]
  • تعزيز صحة العظام: حيث تشير الدراسات إلى أن هشاشة العظام تنتج بسبب نقص الكالسيوم، وتناول كوب من الماء والملح يزيد من كميات الكالسيوم والمعادن، ويحسن صحة العظام.[١]
  • علاج وجع الأسنان: فالماء المالح يخفف وجع الأسنان. حيث نخلط ملعقة من الملح في كوب ماء ساخن، ونتغرغر بالمزيج.[١]
  • علاج الإكزيما: فقد استخدم ملح البحر (الإبسوم) منذ القدم لعلاج الإكزيما، حيث ينقع الجسم في الماء الدافي أو الساخن، ليتدفق الدم عبر الجلد ويسرع عملية الشفاء ويعززها.[٤]


فوائد ملح البحر للشعر

يحتوي ملح البحر على 26 معدناً مهماً لصحة الشعر، وأهم فوائده للشعر ما يأتي:[١]

  • نعومة الشعر: إذ يترك ملح البحر الشعر ناعماً، ولامعاً ويمنحه الرطوبة اللازمة، ويعالج الشعر التالف والمتضرر، وذلك بسبب احتوائه على المعادن الأساسية والمهمة لصحة الشعر.
  • علاج قشرة الرأس: حيث يقضي ملح البحر على قشرة الرأس، ويوضع ملح البحر على فروة الرأس، فيقلل القشرة ويقضي عليها.
  • علاج العرق في فروة الرأس: إذ يمتص الملح العرق والزيوت من فروة الرأس.
  • تكثيف الشعر: حيث يمكن تكثيف الشعر باستخدام الملح الإنجليزي، وذلك بمزج هذا الملح مع البلسم، ووضعه على جذور الشعر، وتركه لمدة 20 دقيقة؛ فذلك يزيد من كثافة الشعر، ويزيل زيوت الشعر الظاهرة، وتكرر هذه الوصفة موسمياً لمنع جفاف الشعر.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش Ravi Teja Tadimalla (September 19, 2017), "34 Amazing Benefits Of Salt For Skin, Hair, And Health"، www.stylecraze.com. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج RACHEL KRAUSE (RACHEL KRAUSE), "5 Surprising Beauty Benefits of Salt Water"، /stylecaster.com, Retrieved 21-12-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت JAN MILLEHAN, "What Are the Health Benefits of Swimming in Sea Water?"، www.livestrong.com, Retrieved 21-12-2018. Edited.
  4. DOUG DOHRMAN (21-12-2018), "5 Things You Need to Know About Treating Eczema With Epsom Salt"، www.livestrong.com. Edited.