فوائد ماء اللقاح للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٧ ، ٢ أغسطس ٢٠١٦
فوائد ماء اللقاح للحامل

فوائد ماء اللقاح للحامل

ماء اللقاح، عبارة عن ماء يستخلص من جرب بذور ثمرة النخيل، ويتميّز برائحته العطريّة المنعشة، ويستخدم بشكل خاصّ لتعقيم الماء، وإضفاء النكهة والطعم اللذيذ له، كما يمكن إضافته إلى الشاي، أو أنواع أخرى من المشروبات خاصةً في فصل الصيف، ويتميّز ماء اللقاح بخصائص صحيّة مفيدة للجسم، حيث يحتوي على العديد من الفيتامينات مثل: فيتامين ب، وفيتامين ج، كما يحتوي على سكر القصب، وبروتين، ومعادن مثل: الكالسيوم، والحديد والفسفور، بالإضافة إلى ذلك يحتوي على هرمون الايسترون الذي ينشّط المبيض عند النساء.


طريقة تصنيع ماء اللقاح

  • تفرز القشور الجيّدة عن الرديئة.
  • ينظّف القشر المفروز بشكل جيّد بالماء، ثمّ يوضع في قدر خاص بالتقطير.
  • يضاف الماء الحلو إلى القدر، ويحكم إغلاق القدر، ويوضع على النار على درجة حرارة عالية (درجة الغليان)، لفترة من الزمن، حتّى يتمّ تقطير الماء.
  • يجمع الماء المقطر (ماء اللقاح)، في قدر نظيف، ثمّ يوزّع في عبوات زجاجية خاصة بالاستعمال.


فوائد ماء اللقاح

  • يزيد عدد الحيوانات المنويّة عند الرجال، ويحسّن عمليّة التبويض عند النساء.
  • يزيل شعور التعب والإجهاد.
  • يمدّ الجسم بالفيتامينات والمعادن والعناصر، والأحماض الأمينيّة.
  • يخفّض الكولسترول في الدم، ويمنع ترسّب الدهون في الكبد.
  • يخفّف الوزن، ويذيب الدهون الزائدة في الجسم.
  • يقوّي الجهاز المناعي.
  • يعالج فقر الدم، وأمراض الشيخوخة.
  • يفتح الشهيّة، وينظّم عمليّات الأيض، ويحسّن أداء الجهاز الهضمي.
  • يوفّر الحماية للجسم من أمراض القلب، والشرايين.
  • يمنع انتشار الخلايا السرطانيّة، ويقاومها، كما يختزل آثار الأدويّة المشعّة في الدم والجسم.
  • يرفع نسبة الهيموجلوبين، ويزيد كريات الدم الحمراء.
  • يعالج الحالات النفسيّة، والاكتئاب، والتهاب العيون.
  • يعالج أمراض الكبد.
  • يمنع حدوث نزيف داخليّ.
  • يفيد مرضى السكر والضغط.
  • يعالج قرحة المعدة، وأمراض القولون العصبيّ.
  • يعالج الإمساك.
  • ينشّط الذاكرة.
  • يمنح الجلد النضارة والحيويّة، ويؤخّر ظهور علامات التقدّم في السن.
  • يمنع الشدّ العضليّ، ويساهم في بناء العضلات.


فوائد ماء اللقاح للحامل

  • يقلّل الشعور بالغثيان الصباحي، ويمنح الشعور بالانتعاش.
  • يمدّ الجسم بالطاقة، كما يعزّز النموّ الجسديّ والعقليّ للجنين، لاحتوائه على العديد من العناصر الضروريّة لصحّة الأم والجنين.
  • يمنع حدوث تشوّهات خلقيّة للأجنة، لاحتوائه على حمض الفوليك.
  • يمنع حدوث أنيميا الحمل، لاحتوائه على الحديد، وفيتامين ب12.
  • يمنع الالتهابات، ويحفظ الترطيب للجسم.
  • يمنع الإمساك، الذي يعتبر حالة شائعة خلال فترة الحمل.
  • يعالج غازات البطن، وزيادة الحموضة، التي تعاني منها العديد من النساء خلال فترة الحمل.
  • ينظم حركة الأمعاء.
  • يحسن المزاج.