فوائد مشروب الزنجبيل والقرفة

تهاني الجزازي

تدقيق المحتوى تهاني الجزازي، بكالوريوس تغذية وتصنيع غذائي - كتابة
آخر تحديث: ١٢:٢٩ ، ٢٨ يونيو ٢٠٢٠

فوائد مشروب الزنجبيل والقرفة

مشروب الزنجبيل والقرفة

يُعدّ مشروب الزنجبيل (بالإنجليزية: Ginger) والقرفة (بالإنجليزية: Cinnamon) مشروباً صحيّاً، وقليل السعرات الحراريّة، كما أنّه يتميّز بامتلاكه خصائص قويّةً مضادّة للالتهابات، وقد يوفر العديد من الفوائد الصحيّة للجسم، إلّا أنّ الدراسات التي أُجريت على هذا المشروب قليلة وغير مؤكدة، وسنذكر في هذا المقال بعضاً من هذه الدراسات.[١]


فوائد مشروب الزنجبيل والقرفة

فوائد الزنجبيل والقرفة للتخسيس

أشارت دراسةٌ نُشرت في مجلة Journal of Intercultural Ethnopharmacology عام 2014، إلى أنّ تناول الفئران المصابة بالسمنة، ومرض السكري لمُستخلص الزنجبيل والقرفة، قلل من الوزن، والكتلة الدُهنية، كما نظّمَ مُستويات إنزيمات الكبد في الدم، وحَسّن من نسبة الدهون في الدم، بالإضافة إلى أنَّه قلل من سكر الدم، وهرمون اللبتين (بالإنجليزية: Leptin)، وزاد من مستويات الإنسولين، ونشاط إنزيمات الكلى المضادة للأكسدة، ولكن ما زالت هناك حاجةٌ لتأكيد هذه النتائج على البشر.[٢]


دراسات حول فوائد مشروب الزنجبيل والقرفة

  • أشارت دراسةٌ مخبريّةٌ نُشرت في مجلة Iranian Journal of Parasitology عام 2014، إلى أنَّ القرفة والزنجبيل قلّلا من الأكياس المائيّة الموجودة في البراز، ومن الطور النشط للطفيليّات المسبّبة لمرضٍ يُسمّى داء الجيارديات المرض، بالإضافة إلى التحسين من حالة التلف المخاطي في الأمعاء الناتج عن الجيارديا لامبليا، لذا يُعدُّ كلٌّ من القرفة والزنجبيل خياراً جيداً للتخفيف من حالة هذا المرض لدى الفئران، ولكن ما زالت هناك حاجةٌ لإجراء المزيد من الدراسات لتأكيد هذه النتائج على البشر.[٣]
ملاحظة: يُعرف داء الجيارديات بأنَّه عدوى تُصيب الأمعاء، بسبب الجيارديا لامبليا (بالإنجليزية: Giardia lamblia)، وهي طُفيليّةٌ مِجهريّةٌ تعيش في المناطق التي تعاني من سوء الصرف الصحي، والمياه الملوثة، ومن أعراض الإصابة بهذا الداء: آلام في المعدة، والانتفاخ، والغثيان، ونوبات الإِسْهال المائِيّ (بالإنجليزية: Watery diarrhea).[٤]
  • أُجريت دراسة نُشرت في مجلة International Journal of Preventive Medicine عام 2013، على مجموعةٍ من النساء الرياضيّات، ووُجِد فيها أنَّ تناول مُستخلص الزنجبيل والقرفة مدة ستة أسابيع، قلل من آلام العضلات لديهن.[٥]
  • أظهرت دراسةٌ مخبريّةٌ نُشرت في مجلة The African Journal of Traditional, Complementary and Alternative medicines عام 2014، أنّ تناول الفئران الذكور المصابة بمرض السكري لمزيج الزنجبيل والقرفة، زاد من حيوية الحيوانات المنوية، وحركتها، وعددها، بالإضافة إلى زيادة مستويات كُلٍّ من التستوستيرون، والهرمون المنشط للجسم الأصفر (بالإنجليزية: Luteinizing hormone)، والهرمون المنشط للحوصلة (بالإنجليزية: Follicle-stimulating hormone)، ومستويات مضادات الأكسدة في الدم، بالإضافة إلى أنّه قد يكون فعّالاً في المحافظة على مؤشرات صحة الحيوانات المنوية، والوظيفة التناسلية لدى الذكور المصابين بمرض السكري.[٦]


الفوائد العامة للزنجبيل

ينتمي الزنجبيل إلى الفصيلة الزنجبيلية (بالإنجليزية: Zingiberaceae family)، وهو يحتوي على أكثر من 400 مركبٍ كِيميائي، والعديد من الفيتامينات والمعادن، بالإضافة إلى احتوائه على مُركب الجينجرول (بالإنجليزية: Gingerol)؛ وهو أحد المركبات الرئيسية النشطة حيوياً، والمسؤولة عن العديد من خصائص الزنجبيل الدوائية المضادة للأكسدة، والمضادة للالتهاب، ومن الجدير بالذكر أنَّه غالباً ما تُستخدم جذور الزنجبيل، وسيقانه المدفونة في الأرض في التوابل، والتي تُعرف بالجذامير (بالإنجليزية: Rhizome)،[٧][٨] كما يقدّم الزنجبيل العديد من الفوائد الصِحيّة، كالتخفيف من الشعور بالغثيان، وتحسين حالات عسر الطمث، بالإضافة إلى التقليل من أعراض التهاب المفصل التنكسي (بالإنجليزية: Osteoarthritis).[٩]


ولقراءة المزيد من المعلومات حول الزنجبيل وفوائده يمكنك الرجوع إلى مقال فوائد الزنجبيل.


الفوائد العامة للقرفة

تنتمي القرفة إلى الفصيلة الدارسينية (بالإنجليزية: Cinnamomum)، ولها نوعان رئيسيان، هما: القرفة الصينية (الاسم العلمي: Cinnamomum cassia)، وهي والقرفة السيلانية (الاسم العلمي: Ceylon cinnamon)، ولكلٍّ منهما ملامح غذائية مختلفة، وتتوفّر القرفة على شكل مسحوقٍ، أو قطعةٍ من اللحاء، كما تُستخدم في المكملات الغذائية، والزيوت العطرية،[١٠] وتمتلك القرفة العديد من الخصائص، والفوائد الصحية، فهي تُعدُّ مصدراً جيداً لمضادات الأكسدة، مثل متعدد الفينول، والتي تُقلل من الإجهاد التأكسدي الناتج عن الجذور الحرة، كما أنَّها توفّر العديد من العناصر الغذائية، وفي المقابل فهي لا تزوّد الجسم بالسعرات الحرارية، كما أنَّها غنية بمركب ألدهيد القرفة (بالإنجليزية: Cinnamaldehyde)، وهو مسؤولٌ عن معظم الخصائص المفيدة للقرفة، مثل تأثيرها في عمليات الأيض، وصحة الجسم.[١١][١٢]

ولقراءة مزيدٍ من المعلومات حول فوائد القرفة يمكنك الرجوع لمقال فوائد شرب القرفة.


أضرار القرفة والزنجبيل

أشارت دراسةٌ أوليّةٌ أجريت على الفئران ونُشرت في مجلّة Iranian Journal of Parasitology عام 2014 إلى أنّ استهلاك الزنجبيل والقرفة لم يرتبط بحدوث الوفاة لها، ممّا يثبت أمان استهلاكهما بجرعاتٍ مُحدّدة.[٣] وفيما يأتي درجة أمان ومحاذير كل منهما على حدة:


أضرار الزنجيبل

درجة أمان الزنجيبل

يُعدُّ استهلاك الزنجبيل بالكميات المناسبة غالباً آمن، ولكنه قد يسبب بعض الأعراض البسيطة، مثل: حرقة المعدة، والإسهال، واضطراب المعدة، فيما قد يرتبط استهلاكُه من قِبل بعض النساء كما ذكرنا أعلاه بغزارة الطمث خلال الدورة الشهرية، وفيما يأتي ذكرُ درجة أمان استهلاكه لبعض الفئات:[٩]

  • المرأة الحامل: فكما ذكرنا سابقاً فإنّه من المحتمل أمان تناوله بالكميّات الدوائيّة كما أنّ الأدلّة متعارضةٌ حول سلامة استهلاكه، فقد وُجد أنّه يؤثر في مستوى الهرمونات الجنسيّة، ويرفع من خطر ولادة الجنين ميّتاً، وعلى الرغم من أنّ معظم الدراسات أشارت إلى أنّ استهلاك المرأة الحامل للزنجبيل للتخفيف من غثيان الصباح يُعدّ آمناً دون التسبّب بأيّ آثارٍ ضارّة للجنين، إلا أنّه في إحدى التقارير قد سبّب الإجهاض لهنَّ خلال 12 أسبوعاً من استهلاكه.
  • الأطفال: من المحتمل أمان تناول الزنجبيل من قِبل الفتيات المراهقات مدة تصل لـ 4 أيام من قُرب بدء الدورة الشهرية لديهنّ.
  • المُرضع: لا تتوفر معلومات كافية حول درجة امان استهلاك الزنجبيل خلال هذه الفترة، ولذا يُنصح بتجنب استهلاك المُرضع له.


محاذير استخدام الزنجيبل

يرتبط استهلاك الزنجبيل بمحاذير معينة لدى بعض الحالات الصحية، وفيما يأتي ذكر بعضها:[١٣]

  • المصابون باضطرابات النزيف: حيث إنّ استهلاك الزنجبيل قد يزيد من مستوى النزيف لديهم.
  • مرضى السكري: كما ذكرنا سابقاً فإنّ الزنجبيل قد يسبب انخفاض مستويات السكر في الدم، وزيادة مستوى الإنسولين، لذا فإنّه من المهم استشارة الطبيب قبل استهلاكه وذلك لاحتمالية الحاجة لتغيير جرعات أدوية الخافضة لسكر الدم.
  • المصابون بأمراض القلب: فقد يسبب استهلاك كميات مرتفعة من الزنجبيل إلى تفاقم حالة هذه الأمراض لديهم.


أضرار القرفة

درجة أمان القرفة

يُعدُّ استهلاك القرفة السيلانية بالكميات المتوفرة في الطعام غالباً آمن، بينما يُعدُّ من المحتمل عدم أمان استهلاكها بكميّاتٍ مرتفعةٍ منه أو حتى الاستمرار في تناولها مدّةً طويلة، أمّا بالنسبة لاستهلاكها من قِبل المرأة الحامل أو المُرضع فقد تبيّن أنّها غالباً آمنة بالكميات المعتدلة، ولكنّ استهلاكها خلال فترة الحمل بكميات تزيد عن ذلك فهو غالباً غير آمن.[١٤]

أمّا بالنسبة لاستهلاك القرفة الصينية فهي غالباً آمنة بالكميات الموجودة في الطعام، وحتى بالكميات الدوائية عند استهلاكها مدة تصل لأربعة أشهر، ولكن من المحتمل أمان تناولها بالكميات الدوائية مدة طويلة، أما بالنسبة لاستهلاكها من قِبل المرأة الحامل والمُرضع فلا توجد معلومات كافية حول مدى أمان استهلاكها ولذلك يُنصح بتجنب تناولها من قِبلهنَّ، ويُعدُّ استهلاك الأطفال لهذا النوع من القرفة من المحتمل عدم أمانه، بينما وُجد أنّ استهلاكه آمنٌّ يومياً من قِبل اليافعين الذين يتراوح عمرهم بين 13-18 مدة تصل لـ 3 أشهر بكمية تبلغ غراماً واحد.[١٥]


محاذير استخدام القرفة

توجد بعض المحاذير من استهلاك القرفة بنوعيها والمُوجهة لبعض الحالات الصحية، وفيما يأتي ذكر بعضها:[١٤][١٦]

  • مرضى السكري: فقد يسبب استهلاك القرفة السيلانية أو الصينية بكميات مرتفعة انخفاض مستويات سكر الدم لديهم، مثل مرضى السكري من النوع الثاني إضافة إلى المصابين بمقدمات مرض السكري، لذا فإنّه يُنصح بمراقبة علامات انخفاض مستوى سكر الدم لديهم عند استهلاكها.
  • المصابون بانخفاض مستوى ضغط الدم: حيث يرتبط استهلاك القرفة السيلانية بتقليل مستوى ضغط الدم، مما قد يسبب انخفاض مستوياته لدى هذه الفئة بشكل كبير.
  • المصابون بأمراض الكبد: فقد يرتبط استهلاكهم للقرفة الصينية بضرر في الكبد، وبالتالي فإنّه يجب تجنب استهلاكهم للكميات المرتفعة من هذه القرفة.
  • الذين سيخضعون للجراحة: حيث إنّ استهلاك القرفة الصينية قد يقلل مستويات سكر الدم مما يتداخل مع القدرة على التحكم بمستوياته خلال الخضوع للجراعة وبعدها وبالتالي فإنّه ينصح تجنب استهلاكه مدة لا تقل عن أسبوعين قبل الخضوع للجراحة، وكذلك فإنّ استهلاك القرفة السيلانية قد يتداخل مع التحكم بمستوى سكر الدم إضافة إلى مستوى ضغط الدم خلال إجراء الجراحة وبعدها وتنطبق التوصية ذاتها عليهم بتجنب استهلاك هذا النوع من القرفة قبل أسبوعين على الأقل من الموعد المُقرر للجراحة.


أسئلة شائعة حول مشروب القرفة والزنجيبل

هل القرفة والزنجبيل مفيدة للحامل

لا توجد دراسات تشير إلى فائدة القرفة والزنجبيل معاً للحامل، ولكن تبيّن أنّ استهلاك الزنجبيل وحده قد يقلل من الغثيان والتقيؤ لدى بعض الحوامل بسرعة تقلّ عن تأثير استهلاك بعض الأدوية للغثيان ومدى تأثيرها، كما يجدر التنويه إلى أنّ استهلاك أيّ نوعٍ من الأعشاب خلال هذه الفترة قد يرتبط ببعض الأضرار المُحتملة ولذلك فإنّه يجب استشارة الطبيب قبل استهلاكها،[٩] أما بالنسبة لاستهلاك القرفة الصينية فإنّه من الأفضل تجنّبها إذ لا توجد معلوماتٌ كافيةٌ حول درجة أمان استهلاكها خلال فترة الحمل،[١٥] ومن جانب آخر يُعدُّ استهلاك القرفة السيلانية خلال هذه الفترة وبالكميات المتوفرة في الطعام غالباً آمناً، ولكن لا توجد معلومات عن فوائدها للحامل بشكل خاص، ولكنّ استهلاكه بكميات كبيرة تفوق تلك المتوفرة في الغذاء غالباً غير آمن،[١٤] لقراءة المزيد من المعلومات حول درجة أمان استخدام القرفة والزنجبيل للحامل يمكنك الرجوع لفقرة أضرار القرفة والزنجبيل.


ما فوائد الزنجبيل والقرفة على الريق

لا توجد دراسات تشير إلى فوائد هذا المشروب على الريق.


ما فوائد القرفة والزنجبيل للدورة الشهرية

لا توجد دراسات تشير إلى فائدتهما معاً، ولكن تبيّن أنّ استهلاك الزنجبيل يرتبط بالتخفيف من الألم المرتبط بعسر الطمث ومن شدّته وذلك حسب ما أشارت له مراجعةٌ منهجيّةٌ وتحليلٌ شموليٌّ لـ 6 دراسات نُشر في مجلة Evidence-Based Complementary and Alternative Medicine عام 2016،[١٧] أمّا بالنسبة للقرفة فقد أشارت الدراسات الأوليّة أنّ استهلاك القرفة السيلانيّة خلال أول 3 أيام من بدء الدورة الشهريّة قد يُخفف من الألم الناتج عن حدوث التقلّصات المرتبطة بها.[١٤]


ما هي فوائد خلطة الزنجبيل والقرفة والكمون والليمون وأضرارها

لا توجد دراسات علمية بينت فوائد أو أضرار هذا المزيج.


فيديو مشروب القرفة

الفوائد الصحية لهذا المشروب لا تعد ولا تحصى، عدا عن طعمه اللذيذ كذلك:[١٨]


المراجع

  1. Sanjana Gupta (8-1-2020), "What Are the Health Benefits of Tea With Ginger, Cinnamon & Anise?"، www.livestrong.com, Retrieved 23-2-2020. Edited.
  2. Mostafa Shalaby, Hamed Saifan (27-8-2014), "Some pharmacological effects of cinnamon and ginger herbs in obese diabetic rats", Journal of Intercultural Ethnopharmacology, Issue 4, Folder 3, Page 144-149. Edited.
  3. ^ أ ب Abeer Mahmoud, Rasha Attia, Safaa said And Others (12-2014), "Ginger and Cinnamon: Can This Household Remedy Treat Giardiasis? Parasitological and Histopathological Studies", Iranian Journal of Parasitology, Issue 4, Folder 9, Page 530-540. Edited.
  4. "Giardia infection (giardiasis)", www.mayoclinic.org,23-10-2018، Retrieved 23-1-2020. Edited.
  5. Nafiseh Mashhadi, Reza Ghiasvand, Gholamreza Askari, And Others (4-2013), "Influence of Ginger and Cinnamon Intake on Inflammation and Muscle Soreness Endued by Exercise in Iranian Female Athletes", International Journal of Preventive Medicine, Issue 1, Folder 4, Page S11-S15. Edited.
  6. Arash Khaki, Amir Khaki, Laleh Hajhosseini And Others (4-6-2014), "The Anti-Oxidant Effects of Ginger and Cinnamon on Spermatogenesis Dys-function of Diabetes Rats", The African Journal of Traditional, Complementary and Alternative medicines, Issue 4, Folder 11, Page 1-8. Edited.
  7. Joe Leech (4-6-2017), "111 Proven Health Benefits of Ginger"، www.healthline.com, Retrieved 25-1-2020. Edited.
  8. Rena Goldman (7-12-2019), "A Detailed Guide to Ginger: What’s in It, Why It’s Good for You, and More"، www.everydayhealth.com, Retrieved 25-1-2020. Edited.
  9. ^ أ ب ت "GINGER", www.webmd.com, Retrieved 25-1-2020. Edited.
  10. Yvette Brazier (3-1-2020), "What are the health benefits of cinnamon?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 25-1-2020. Edited.
  11. Joe Leech (5-7-2018), "10 Evidence-Based Health Benefits of Cinnamon"، www.healthline.com, Retrieved 25-1-2020. Edited.
  12. "Cinnamon"، www.nutritionfacts.org, Retrieved 25-1-2020. Edited.
  13. "Ginger", www.medicinenet.com,17-9-2019، Retrieved 29-4-2020. Edited.
  14. ^ أ ب ت ث "CEYLON CINNAMON", www.webmd.com, Retrieved 22-4-2020. Edited.
  15. ^ أ ب "CASSIA CINNAMON", www.rxlist.com,17-9-2019، Retrieved 22-4-2020. Edited.
  16. "CASSIA CINNAMON", www.webmd.com, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  17. Chen Chen, Bruce Barrett, and Kristine Kwekkeboom (2016), "Efficacy of Oral Ginger (Zingiber officinale) for Dysmenorrhea: A Systematic Review and Meta-Analysis", Evidence-Based Complementary and Alternative Medicine, Issue -, Folder 2016, Page 10. Edited.
  18. فيديو مشروب القرفة.