فوائد نشا الذرة للجسم

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥٩ ، ٢٠ مايو ٢٠٢٠
فوائد نشا الذرة للجسم

نشا الذرة

نشا الذرة هو مسحوقٌ ناعمٌ يمتلك لوناً أبيض مائلاً للصفرة، وعادةً ما يُستخدم في الطهي، بالإضافة إلى استخدامه في تصنيع الأدوية، كعاملٍ مساعدٍ على التحلل والتماسك،[١] وتُعدُّ الذرة من أكبر مصادر النشا في العالم، ويتشكّل نشا الذرة الطبيعي وفقاً للوزن، إذ يتكوّن من 75% إلى 80% من الأميلوبكتين (بالإنجليزية: Amylopectin) وهي جزيئات كبيرة وتمتلك العديد من التفرعات، ومن 20% إلى 25% من الأميلوز (بالإنجليزية: Amylose) والذي يكون معضمها بشكلٍ خطيّ.[٢]


فوائد نشا الذرة للجسم

دراسات حول فوائد نشا الذرة

  • أشارت إحدى الدراسات التي نُشرت في مجلة Diabetes research and clinical practice، إلى أنّ تناول مرضى السكري من النوع الأول لوجبةٍ خفيفةٍ من نشا الذرة غير المطهو في المساء، قد يقلل من خطر انخفاض سكر الدم في منتصف الليل، وفي الصباح لدى هؤلاء الأشخاص، بدون التسبب بارتفاع مستوى سكر الدم، وذلك بالمقارنة مع تناول الوجبة الخفيفة المكوّنة من الكربوهيدرات.[٣]
  • وجدت دراسةٌ نُشرت في مجلة JIMD Reports عام 2015، أنّ نشا الذرة يحسّن من حياة المصابين بداء اختزان الغلايكوجين من النوع الأول (بالإنجليزية: Glycogen storage disease Type I)‏،[٤] ويعرف هذا الداء بأنَّه اضطرابٌ وراثيٌ يُسبّب تراكم سكر الجلايكوجين في خلايا الجسم، وهذا التراكم في أعضاء الجسم وفي بعض أنسجته مثل الكبد، والكلى، والأمعاء الدقيقة، يُقلّل من قدرتها على أداء وظائفها بشكلٍ طبيعيّ.[٥]
  • اظهرت إحدى الدراسات التي نُشرت في مجلة The Journal of nutrition عام 2002، والتي أُجريت على الفئران، أنّ إعطاء الفئران حمية غذائية تحتوي على نشا الذرة الذي يمتلك نسباً عالية من الأميلوز، يخفض نسب الكوليسترول بنسبة أكبر من الفئران التي تم إعطاؤها حمية غذائية تحتوي على نشا الذرة العادي.[٦]

ولمعرفة فوائد الذرة الطازجة يمكنك قراءة مقال فوائد ومضار الذرة.


فوائد نشا الذرة للأطفال

يساهم نشا الذرة في تقليل خطر الإرتجاع المعديّ المريئيّ لدى الرُُّضّع (بالإنجليزية: Regurgitation)، وهي حدوث حركة عكسية لمحتوى المعدة وانتقالها من المعدة إلى المريء ثمّ إلى الفم، والتي تُشبه حالة البُصاق لدى الرُّضّع،[٧] وبيّنت دراسةٌ صغيرةٌ نُشرت في مجلة Digestive and Liver Disease عام 2005، شارك فيها 96 رضيعاً ممّن يُغذّون بالحليب الصناعي، ويعانون من نوبات الارتجاع المريئيّ والتقيؤ بمقدار أكثر من 5 مرات في اليوم، ووُجد أنّ استخدام الحليب الصناعي الذي يحتوي على نشا الذرة الكثيف مع الكازين (بالإنجليزية: Casein)، يقلل من تعرّض المريء للأحماض، كما يقلل من تكرار حدوث التقيؤ، والارتجاع المريئي،[٨] وأظهرت دراسةٌ أخرى نُشرت في مجلة Diseases of the Esophagus في سنة 2007، أنّ حليب الأطفال المصنّع الذي يحتوي على نشا الذرة الكثيف يساعد على تحسين حركة الأمعاء، وتعزيز اكتساب الرضّع وزناً صحياً.[٩]


أضرار نشا الذرة

درجة أمان نشا الذرة

وفقاً لإدارة الغذاء والدواء الامريكية (بالإنجليزية: Food and Drug Administration)، فإنَّ نشا الذرة يُصنّف من المواد الغذائية الآمنة.[١]


محاذير استخدام نشا الذرة

لا تتوفر معلومات أو دراسات تثبت وجود مخاطر صحية لنشا الذرة، ولكن قد تكون هناك بعض المحاذير التي ترتبط باستهلاكه من قِبَل بعض الأشخاص، إذ لا يُعدُّ نشا الذرة من أفضل المواد الغذائية للأشخاص الذين يرغبون بتخفيض أو تنظيم مستويات سكر الدم والكوليسترول لديهم، كما أنَّه قدّ لا يكون من أفضل المواد الغذائية للأشخاص الذين يتّبعون حميةً غذائية، أو للأشخاص الذين يحرصون على على تقليل مخاطر السمنة لديهم، إذ يحتوي نشا الذرة على كمية عالية من السعرات الحرارية والكربوهيدرات.[١٠]


أسئلة شائعة حول نشا الذرة

ما فوائد نشا الذرة للنزيف

لا توجد معلومات أو دراسات تثبت ما إذا كان نشا الذرة يفيد في حالات النزيف.


ما فوائد نشا الذرة للإسهال

لا تتوفر معلومات حول فوائد نشا الذرة للإسهال.


المراجع

  1. ^ أ ب "Corn Starch", www.drugs.com,1-4-2020، Retrieved 17-4-2020. Edited.
  2. Bruce Hamaker, Yunus Tuncil and Xinyu Shen (2019), "Carbohydrates of the Kernel", AACC International Press, Page 305-318. Edited.
  3. Francine Kaufmana, Mary Halvorsona, Neal Kaufman (1995), "A randomized, blinded trial of uncooked cornstarch to diminish nocturnal hypoglycemia at Diabetes Camp☆", Diabetes research and clinical practice, Issue 3, Folder 30, Page 205-209. Edited.
  4. Katalin Ross, Laurie Brown, Michelle Corrado And Others (2015), "Safety and Efficacy of Chronic Extended Release Cornstarch Therapy for Glycogen Storage Disease Type I", JIMD Reports, Folder 26, Page 85-90. Edited.
  5. "Glycogen storage disease type I", www.ghr.nlm.nih.gov, Retrieved 17-4-2020. Edited.
  6. Hirotaka Nogami, Hiroshi Ogawa, Kiyoshi Ebihara And Others (2002), "The Hypocholesterolemic Effect of High Amylose Cornstarch in Rats Is Mediated by an Enlarged Bile Acid Pool and Increased Fecal Bile Acid Excretion, Not by Cecal Fermented Products ", The Journal of nutrition, Issue 9, Folder 132, Page 2519-2524. Edited.
  7. "Infant Regurgitation", www.aboutkidsgi.org,24-3-2016، Retrieved 17-4-2020. Edited.
  8. I. Xinias N. Mouane B. Le Luyer And Others (2005), "Cornstarch thickened formula reduces oesophageal acid exposure time in infants", Digestive and Liver Disease , Issue 1, Folder 37, Page 23-27. Edited.
  9. C. Chao, Y. Vandenplas (1-4-2007), "Comparison of the effect of a cornstarch thickened formula and strengthened regular formula on regurgitation, gastric emptying and weight gain in infantile regurgitation", Diseases of the Esophagus, Issue 2, Folder 20, Page 155-160. Edited.
  10. Jennifer Huizen (19-12-2018), "What are the best cornstarch substitutes?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 18-4-2020. Edited.