فيتامين د للطفل الرضيع

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٢ ، ٢٢ فبراير ٢٠١٧
فيتامين د للطفل الرضيع

فيتامين د

تعد الفيتامينات إحدى أهم العناصر الغذائية، وهي مركبات عضوية تصنع في الجسم أو يتم الحصول عليها من مصادر أخرى، ولها وظائف عديدة وفعالة داخل الجسم، وتضم الفيتامينات ثلاثة عشر نوعاً تقريباً يمكن تصنيفها إلى قسمين أساسيين: الذائبة في الماء والذائبة في الدهون. ويعد فيتامين د أحد الفيتامينات الأربعة الذائبة في الدهون، ويتمّ الحصول عليه عند التعرض لأشعة الشمس في فترة الصباح الباكر، إذ تحفز أشعة الشمس الجسم على التصنيع المباشر لفيتامين د، كما يمكن الحصول عليه من الغذاء، كحليب الاطفال، وفي هذا المقال سنتحدث عن فيتامين د وأهميته للطفل الرضيع وكيفية الحصول عليه.


فوائد فيتامين د للطفل الرضيع

  • تنظيم امتصاص الكالسيوم والفسفور في جسم الرضيع، وتثبيتهما في عظامه، الأمر الذي يؤدي إلى جعلها أكثر قوة وصلابة، كما تساعده في المشي بشكل أفضل وعمر مبكر أكثر.
  • تعزيز جهاز المناعة، وتعزيز مقاومته للميكروبات والجراثيم بشكل فعال.
  • تقوية أجهزة الجسم المختلفة؛ إذيقوي الجهاز العصبي، ويدعم الجهاز الهيكلي، ويقوي الجهاز الدوراني والقلب إذ يزيد ضخ الدم في الأوعية الدموية، الأمر الذي يطور قدراته العقلية بالشكل السليم.
  • تسريع تصلب الجمجمة عنده، والتي تلعب دورا في حماية الدماغ من الصدمات والضربات الخارجية، ما يقي من الإصابة ببعض المشاكل.
  • تقليل فرصة وخطر الإصابة بمرض السكري النوع الأول أو ما يعرف بسكري الأطفال.
  • تحسين نمو الأسنان عنده، وحماية الأسنان اللبنية لمدة أطول.
  • تقليل فرصة إصابة الطفل بمرض الكساح، الذي ينتج عنه تقوس القدمين بشكل يؤثر سلباً على قدرته على المشي.
  • حماية خلايا جسمه من الأورام والسرطانات.


كيفية حصول الطفل على فيتامين د

  • يحصل الجنين في أول أيام حياته على فيتامين د من الأم والذي ينتقل عن طريق الحبل السري ويحتفظ به جسمه لفترةٍ قليلة، لذلك تنصح المرأة الحامل بتناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د في آخر شهور الحمل.
  • ينتقل عن طريق الرضاعة الطبيعية من الأم.
  • يعتبر التعرض لأشعة الشمس المصدر الأساسي للحصول على فيتامين د، لذلك ينصح بتعريض الطفل لأشعة الشمس في الصباح الباكر مدّة نصف ساعة على الأقل، مع الحرص على كشف أكبر مساحةٍ ممكنة من جسمه، إذ إن الجسم المغطى لا يستفيد بالشكل الصحيح بسبب عدم وصول الشمس للجلد.
  • يمكن الحصول عليه أيضاً من بعض الأطعمة التي يمكن إضافتها إلى النظام الغذائي عندما يبدأ بتناول الطعام كاللبن، والحليب، وعصير البرتقال، والسمك، وكبد العجل، وصفار البيض.