قصائد سعد علوش

قصائد سعد علوش
تذكر المقال أدناه العديد من قصائد الشاعر سعد علوش، والتي كُتبت جميعها باللغة العاميّة.


قصيدة جواب مقنع من قصائد سعد علوش

الله خلق عبده عشان العبادة

ما هو عشان مفاخر العرق بالعرق

صح إن فالدنيا عبيد وسادة

لكن عند الله ما بينهم فرق

خلك بسيط الكبر ما هو بعادة

لا تسرقك دنياك عن خلقتك سرق

خلك صبور وخل عندك إرادة

ولا صرت راعي ضو، فأصبر على الحرق

لولا الصبر والمعرفة و الركادة

ما تجرح العشاق ترنيمت الورق

وإذ بتسيد فالمراجل سيادة

خل المراجل باب وسيادتك طرق

خلك ذكي واخذ الأمور بهوادة

ولا صدت وثب لا تجي صيدتك زرق

واليا عشقت اعشق من الحور غادة

حورية (ن) في بحرها يحي الغرق

إن زعلت زانت بعينك زيادة

وإن ضحكت كنها تنافس مع البرق

واذا أدور فالحياة السعادة

اسجد لربك سيد الغرب والشرق

قصيدة ما عاد أنا مشتاق من قصائد سعد علوش

ما عاد أنا مشتاق ولا أنت مشتـاق

أنا رقدت البارحة وأنت ما أمسيت

هذا أنت دايم تقلب الصحبة اخنـاق

ودايم أتغلى ولا أنا مـا تغليـت

صح إنك إلي لذة أوصاله فـراق

وصح إنك اللي كل ما رحت ما جيت

لكني احبك ومن كثر ما أنساك

أشوفك بصوتك اللي اقبلت واقفيـت

بدق ولا أنا ترى ما أنيب داق

أنا لو أني إلي مزعلـك دقيـت

تعوذ من ابليـس وتزيـن الأخلاق

وتلفن وحاذر لا تلفـن مـن البيـت

شغل جهازك واشحنه بعد الإغـلاق

ودق الجهاز ويعمـل كلـوز لليـت

خل اتصالك يقول مشتـاق مشتـاق

والذبذبـات أتقول مليـت مليـت

قصيدة انكساري من قصائد سعد علوش

انكسرت من الفراق وشوف عيني

شوف عيني وأنت تدري بانكساري

كلما مديت لوصالك يميني

رحت تتجاهل يميني مع يساري

حتى صرت أشوف جرحك في يديني

في يدين الجور صداتك مواري

حس فيها لابلاها حس فيني

لا تعبرها لكن رد اعتباري

وأنا مقفى جعل منت منتويني

بالجفا والخوف وأنواع العزاري

ياهلي يا نصف ربعي يا خديني

يا مواني غربتي ياروح داري

يا شموخي يا انكشافي يا دفيني

يا علوي يا بقائي يا انحداري

يا بداياتي يا مائي يا كسجيني

يا اندثاري يا اعتدالي يا ازدهاري

يا بلادة حسي وقمة حنيني

يا اختياري لا يا عشواء اختياري

أعشقك من عادني فول سنيني

لين صرت آخذ مع نفسي قراري

من عرفتك وأنت ثالث والديني

واللجوء إليك يعني لي فراري

ضمني خل الضرر بينك وبيني

الضرر من ضمتك شيء اضطراري

خل يدينك من الجور اتحميني

من جمود يعيش والين انصهاري

كل ما ضاقت بعيني يا مو عيني

ابتسمت وصار لي ليلي نهاري

فلا سكت تروح بطيش اتحكيني

رجعي أبطبعك وبأسلوبك حضاري

ما ذبحني فيك إلا إنك تبيني

وما سحرني ألا حكاك الاستعاري

لا حكيت أحس بأشياء تعتريني

وان خشع قلبي وتطري لي طوراي

أعشق حكيك وحفظه يا ضنيني

حفظ بن تيميه لحكي البخاري

ولا سكت أحط يدي في جبيني

وارجي الله ما يطول بانتظاري

أدري أني عندك وأسألك ويني

دارين لكن ما كني بدراي

لين شيطاني تلفظ كلمتيني

ورحت مني ما تبي سمع اعتذاري

لا تبكيني وتفرح عاذليني

ولا تخسرني بعد كبر انتصاري

لا تخليني بعد فيضة كنيني

وأنت خابرني على الوصل انتحاري

لا تروح بروحتك كلن يجيني

ما ني مكابر ولا حتى مداري

انكسرت من الفراق وشوف عيني

شوف عيني وأنت تدري بانكساري

قصيدة مها من قصائد سعد علوش

آخر حركات التغنج والهنا

اللي اسمها مهـا وبالدلع مهاو

فرفورةٍ تسّلف الشمس السنا

مغويةٍ ويطرد سراها كل غاو

إن وقفت كل شي متباعـد دنا

وإذا مشت كل شي متلخبط تساو

واليا مشت قال النمل الله لنا

تقاو يا صبري على جوعي تقاو

ذروة ترف ذروة غنج ذروة هنا

جمال ما يستوعب وما ينتقاو

مخلوق لا من انثنى يعنـي انثنـى

كل الزوايا تستقيم اليا تزاو

في جنبها سارة وعبيـر ومنـى

شباب وعند البل و كشختهم فراو

يا بوي شي لا يوصف ولا ينجنا

يسبب إلك جروح لا يمكن تداو

مثال: إذا جاعت وطال بها العنـا

كل الحلاو اللي على هالأرض جاو

هي جايعه؟! يا رب تاكلني أنا

هذه سواليف الحلاو مـع الحلاو

وإذا حدث اطرف حلاوه من هنا

كل الحلاو يشوفهـا ويقـول واو

قصيدة وريدي من قصائد سعد علوش

ياللي غرامك جاري في وريدي

لا وش غرامك جاري في وريدي

أستغفر الله لو بقول إن غرامك

ما باقي إلا يطبع اسمك على أيدي

لأنك بصدري وانت منته بصدري

نطلع مع انفاسي وترجع يا سيدي

اليا طلعت أحس كني أشوفك

وأنقض أنفاسي ذكا يا ضديدي

أخاف لا تطلع ولا عاد ترجع

وأشفق على شوفتك وأقول زيدي

فهل علمت عن جنوني يآنف

إني لمجنون النشاز المجيدي

لبيك يا سلكا حملت الفضائل

أو عز لصاحبك بتحرير قيدي

يعني بحكينا لبا والله عروقك

متى تعيد في عيوني يا عيدي

ثقفني بوصلك مثل ما أتثقف

شعار جيلي من ثقافة قصيدي

لو ضلع عيني حس موطى وصالك

ما طاح لا حيده ولا طاح حيدي

تخيل أني من كثر ما أتخيل

أتخيلك تدعي وأحسب أنك ميدي

يا خي ترى جننتني بالمفارق

جننتني وأنا بعقلي يا جيدي

لكن مع الله كل بلوى بخيره

أنا ذكاي من التجارب رصيدي

اذكرني اليا من سمعت بغرابه

اليا سرى فعروق مخك جديدي

وأنا بعد لا من ذكرتك يا غالي

بسجد لوجه الله وبقبل أيدي

قصيدة حبيبتي تحفة من قصائد سعد علوش

حبيبتي تحفه من النوع الفريد

لجيت بمدحها أخاف أذمها

لأن المديح بها ينقص ما يزيد

ولأنها خيال وطايش وما همها

متمردة وبعقل هارون الرشيد

وفي الزين ما عذري توقف يمها

من غيها السادات سواد العبيد

تحر وتبرك عند ركبة عمها

ومن غيها لا من تفنت كل حيد

وده يصير إنسان لأجل يلمها

ومن غيها حتى الدهن عود العتيد

يسيل في يدها عشان يشمها

ومن غيها لا من خذت نفس جديد

تهاوشت الأنفاس على فمها

لبيها أم الفكر أم القصيد

لبيها من ضحكها لا غمها

اللي بقوله الله جعله الحظ السعيد

والله يخليها لأبوها وأمها

963 مشاهدة
للأعلى للأسفل