كلمات جميلة عن القهوة

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٤ ، ١٩ ديسمبر ٢٠١٩
كلمات جميلة عن القهوة

فنجان قهوة

داكنة اللون صنعت لتمنح الصباح دلاله، مستقرة في فنجان أبيض على حافة شباكٍ تحاكي برودة الشتاء بدفئها، وسماوية المطر وعذوبته بمذاقها، يراها المحبُّ دواء للهوى والحنين والذكرى، نكهة متجددّة ليس لك أن تملّ منها وإن أضحت عادة صباحية تمارسها كل يوم، فهي مفتاح الصباح الذي تَكفُّ عقارب الوقت عن الحركة دونه.


كلمات جميلة عن القهوة

  • حريتي أن أشرب فنجان قهوتي متى ما أريد.
  • حين أغلي قهوتي ما بعد منتصفِ الليل، أعرفُ أن الوقت يشير إلى أنني بخير.
  • وحدهم من يرون إخلاصهم في القهوة، يفهمون أنها ليست إدماناً أو عادة.
  • من آداب شرب القهوة استنشاق رائحتها، وتركها تداعب خلايا رأسك.
  • القهوه لمن يعرفها مثلي هي أن تصنعها بنفسك، لا أن تأتيك على طبق؛ لأنّ حامل الطبق هو حامل الكلام، والقهوة رفيقة السكون.
  • المتعة شيئان: قهوة ساخنة، ومطر ناعم.
  • حنونة هي القهوة حين تقدّم لنا روحها في سبيل مزاجنا.
  • لولا مرارة القَهوَة، لما استمتعنا بلذّة الحَلْوَى، وهكذا هِي الحياة.
  • كوب قهوة، وصوتٌ طرب، ورواية جميلة كفيلة بنقل الإنسان من حال إلى حال كما لو أنّ صحراء جرداء أصبحت مفعمة بالبساتين والظلال.
  • القهوة أنثى سمراء أنيقة ومخلصة لا تخذلك إن احتجت إليها.
  • للقهوة سحر، يبطل تعويذات الوحدة، والإرهاق، والغياب.
  • تتلخص عذوبة المساء بفنجان قهوة، وطرب يجوب الأرجاء.
  • القهوة لمن يهواها مثلي غذاء الروح، وعطر راقٍ في الأجواء يفوح.
  • القهوة لمن يصعنها مثلي لها طقوس جنونية كمراقبة ذوبانها في جزيئات الماء الخفية والتقاط عبقها بشغف.


في الحب والقهوة

  • وَحده فنجان القهوة ما يمتلك القدرّة على احتوَاءِ الوجعْ حين يأتي المساء معبّق برائحة الحنين.
  • فنجان قهوتي هو مستودع أسراري، الذي لا يخذلني حينما تتزاحم في صدري أوجاع الحياة، فرآئحته تنعشني، ودفؤه يحييني ويجعلني أتمنى لو أنّ له يدين كي تكتمل لحظتي بضمة منه.
  • أحتسي فنجان قهوتي، واتأمل بُخارها المتصاعد، وآتي إليك بفكري ونبضي، ارتشفها رشفةً بعد رشفةً مرٌ مذاقها كبعدك، حارق ملمسها كأشواقي لك، ولكنها تعدل مزاجي كأملي بلقائك.
  • فنجان قهوة عربية مرّة المذاق تسري في أوردتي، وتعيد سريان دم تباطأ تدفقه.
  • كقهوتي أنت بسمارك الذي سيقتنلي من شدة فتنته، تشابهتما باللذة، والمَرارة، والإدمَان.
  • قهوة فيروزية بنكهة الشوق الماكث بين همسات نبض قلبي هي ا أشتهي في هذا الوقت.
  • قهوة مسائية على أنغام فيروزية تملأ القلب بالراحة لكل قلب أتعبه الحنين إلى مَن كان يحتسي القهوة معه.
  • قهوتي اليوم بنكهة الأمان، بعبق طمأنينة أنت زرعتها، فحين تصبح الحلول مستحيلة نحتاج حتماً لأذن صديق نبثّ له بعضاً من هواجسنا ليمحو القلق من دواخلنا ويزرع مكانه بعضاً من الطمأنينة، وقد فعلت، فأقبل ولا تتردد، تستحق اليوم أن تشاركني قهوتي.
  • مع فنجان القهوة وتسرّب شمس الحروف الذائبة بالسّكر، جئت هنا لأنثر الفرح، وأبحث عن طيفك لأتوسّد العشق وأبقى معك.


رسائل في القهوة

الرسالة الأولى:

للقهوة طقوس لايعرفها إلا أصحاب الذوق الرفيع

فمع كل رشفة من قهوتي لا أستشعر إلّا حُسنك، وملامحك الوردية

فسجيّة الصباح في الشتاء قهوة مخملية، وألحان فيروزية، وحنين لأيام غير منسية بصحبة وجه وضيء


الرسالة الثانية:

من آداب شرب القهوة السادة استنشاق رائحتها، و تركها تداعب خلايا رأسك

فمن الحكمة ألّا تُشرب القهوة على عجل، فالقهوة أخت الوقت تُحتسى على مهل..

والقهوة صوت المذاق، صوت الرائحة... 

القهوة تأمل، وتغلغل في النفس، وفي الذكريات

فمع كـل رشفة مـن قهوتي أشعـر بها، وهي تسري في عروقي وتنشر الراحة فـي جـسـدي

فما الذي يمكن أن يكون أكثر ترفاً من أريكة، وكتاب وكوب من القهوة في هذه الحياة؟

وأيُّ شعور أجمل من تلك اللحظة التي يتحول فيها ترف صغير إلى ضرورة تشعرك بأناقة اليوم؟


الرسالة الثالثة:

ما زالت ‫القهوة أيقونة ‫‏الصباح، وسيِدة الدفء إذ نغادرُ نشوة الحلم، ‏تجمعُنا، و تلملم ما تناثر منّا في ‫‏الفضاء

فتصالح مع نفسك بفنجان قهوة تعدّه بنفسك بصبرٍ طويل مع ماء تختاره بكسل، وعزلة في سلام مبتكر مع النفس والاشياء

فالقهوة كالحب، كلما صبرت عليها أكثر؛ ازداد طعمها حلاوة وتعتُقاً.

وأحبُّ أنواع القهوة إلى النفس تلك التي يمتزج فيها الحليب الأبيض بسواد القهوة الداكن ليمنحا الصباح بهاءه.


الرسالة الرابعة:

أعظم ما في القهوة التوقيت، فما أحوجك لأن تجدها في يدك فور أن تتمناها،

والقهوة كالورد؛ فالورد نكهته في أن يقدمه لك سواك

فلا أحد يقدم ورداً لنفسه، والقهوة إن أعددتها لنفسك، فأنت في عزلة حرّة بلا عاشق أو عزيز..غريب في مكانك، فإن كان هذا اختياراً فأنت تدفع ثمن حريتك، وإن كان اضطراراً، فأنت بحاجة إلى جرس باب يُدُّق لينبئك بقدوم روح جاءت لتشاركك لذّة فنجانك.


الرسالة الخامسة:

أريد رائحة القهوة..بل لا أريد غير رائحة القهوة، ولا أريد من الأيّام كلها غير رائحة القهوة

فعندما أشرب القهوة معك أشعر أن شجرة البن الأولى زرعت من أجلنا

فتعالي نختلق حديثاً صباحياً عن أي شيء، حتى وإن كان عن أنّ القهوة مرّة، وحديثك سكر

لكنني أرجو منك ألّا تمري ببالي بينما أشرب القهوة وحيداً، فما زلت أحبها بلا سكر


شعر عن القهوة

هناك الكثير من القصائد التي تغنت بالقهوة ومزاجها، وهذه بعض منها.

هاتِ اِسقِنيها قَهوَةً بابِلِيَّةً

قصيدة هاتِ اِسقِنيها قَهوَةً بابِلِيَّةً للشاعر جحظة البرمكي أحمد بن جعفر بن موسى بن يحيى بن خالد البرمكي أبو الحسن، شاعر عباسي، كان ناتئ العينين، فلقب بجحظة، وكان طنبوريّاً حاذقاً يصوغ اللحن ويجود الغناء، وهذه قصيدته:

هاتِ اِسقِنيها قَهوَةً بابِلِيَّةً

تُحاكي شُعاعَ الشَمس بَل هيَ أَفضَلُ

فَقَد نَطَقَ الدُرّاجُ بَعدَ سُكوتِهِ

وَوافى كتابُ الوَردِ إِنِّيَ مُقبِلُ


قهوة باردة

قصيدة قهوة باردة للشاعر منذر أبو حلتم قاص وشاعر، من قرية (ترقوميا) احدى قرى منطقة الخليل في جنوب فلسطين، يحمل شهادة الهندسة الجيولوجية، وهو عضو في رابطة الكتاب الاردنيين، أصدر مجموعة شعرية بعنوان (أراك مرفأي الاخير)/مجموعة قصصية بعنوان (للبحر وجه آخر)، ويشرف على عدة منتديات ومواقع أدبية على الإنترنت منها ديوان الأدب (آريبيا)، وهذه قصيدته:

مساء الخير سيدتي


هو مساء جديد إذن!


جهزت قهوتي


وآلة التسجيل


وذاك المجنون الجميل (تشايكوفسكي)


فتحت نوافذ روحي


ورششت العطر الذي تحبين


جهزت قصائدي الحمقاء


وأوراقي .. وفي الصدر رفرف عصفور سجين


تمر الدقائق .. مثل جدول بطيء


للقهوة رائحة الانتظار سيدتي


للقهوة طعم القُبَل


ولصوت الساعة وقع خطاكِ


مصباح الشارع يتثائب


والقهوة بردت من زمن


وتشايكوفسكي تعب من التحليق


للساعة صوت سقوط المطر


وفي المنفضة تغفو سجائري المطفأة


ومن النافذة يودعني نصف قمر ..


صباح الخير سيدتي


سيأتي مساء جديد


ويطل عليّ نصف قمر


سأجهز آلة التسجيل


وذاك المجنون الجميل


تشايكوفسكي


سأجهز اوراقي وقصائدي الحمقاء


وأشرع نافذتي لنصف قمر


وقهوة كالعقيق صافية

قصيدة وقهوة كالعقيق صافية للشاعر غالب بن عبد القدوس بن شبث ابن ربعي الرياحي اليربوعي، أبو الهندي، شاعر مطبوع، أدرك الدولتين الأموية والعباسية، وكان جزل الشعر سهل الألفاظ لطيف المعاني، وجمع معاصرنا عبد الله الجبوري ما يقارب 180 بيتاً من شعره، أضاف إليها بعص أخباره، في كتاب (ديوان أبي الهندي وأخباره - ط)، وهذه قصيدته:


وقهوة كالعقيق صافية

يطير في كأسها لها شرر

زوجتها الماء كي تذلَّ له

فامتعضت حين مسَّها الذكر

كذلك البكر عند خلوتها

يظهر منها الحياء والخفر


قصيدة داو الهمومَ بقهوة صفراءِ

قصيدة داو الهمومَ بقهوة صفراء للشاعر ابن المُعتَز أبو العباس، الشاعر المبدع، خليفة يوم وليلة ولد في بغداد، وأولع بالأدب، فكان يقصد فصحاء الأعراب ويأخذ عنهم، آلت الخلافة في أيامه إلى المقتدر العباسي، واستصغره القواد فخلعوه، وأقبلوا على ابن المعتز، فلقبوه (المرتضى بالله)، وبايعوه للخلافة، فأقام يوماً وليلة، وهذه قصيدته:


داو الهمومَ بقهوة صفراءِ

وامزُج بنارِ الرّاح نورَ الماءِ

ما غركم منها تقادمُ عهدها

في الدّنّ غيرَ حُشاشة صَفراءِ

ما زالَ يصقُلُها الزّمانُ بكرّهِ،

ويَزيدُها من رِقّة وصفاءِ

حتّى إذا لم يبقَ إلاّ نُورُها

في الدّنّ واعتزلَت عن الأقذاءِ

و قوقدتْ في ليلة من قارها

كتوقّدِ المِرّيخِ في الظّلماءِ

نزَلت كمثلِ سَبيكة قد أُفرِغت،

أو حية وثبت منَ الرمضاءِ

واستبدلت من طينة مختومة

تُفّاحة في رأسِ كلّ إناءِ

لا تذكرني بالصبوحِ وعاطني

كأسَ المدامة عندَ كلّ مساء

كم ليلة شغل الرقادُ عذولها،

عن عاشقَينِ تواعَدا لِلقاءِ

عَقَدا عِناقاً طول ليلهما معاً،

قد ألصقا الأحشاءَ بالأحْشَاءِ

حتى إذا طلعَ الصباحُ تفرقا

بتنفسٍ وتأسفٍ وبكاءِ

ما راعنا تحتَ الدجى شيء سوى

شبهِ النّجومِ بأعينِ الرّقَباءِ


فيديو شرطة القهوة

شاهد الفيديو لتعرف بعض الحقائق الممتعة عن القهوة:

754 مشاهدة