كم ارتفاع برج إيفل

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١١ ، ٢ ديسمبر ٢٠١٨
كم ارتفاع برج إيفل

ارتفاع برج إيفل

يقعُ البرجُ في فرنسا، ويُعتبَر من أهمّ المعالم الرئيسية فيها، فهو عبارة عن تحفة تكنولوجية في فنّ العمارة، يرجع تأسيسه إلى عام ألف وثمانمئة وتسعة وثمانين، فقد كانت فكرته في البداية عبارةً عن مسابقة لتقديم تمصميم تذكاري، وذلك كان في المعرض الدولي الذي يُقام للاحتفال بالذكرى المئوية للثورة الفرنسية، وقد تمّ اختيار النموذج الذي يعود للمهندس غوستاف إيفل، حيثُ تمّ تنفيذ التصميم لبرج إيفل الذي وصل ارتفاعُه إلى حوالي ثلاثمئة متر، وكان البرجُ عبارةً عن بوابة للدخول إلى المعرض، ما يُميّز البرج أنّه مصنوع من الحديد المفتوح، الأمر الذي أثار دهشةَ واستغرابَ الجميع.[١]


استخدامات برج إيفل

تمّ استغلالُ برج إيفل للاستفادة منهُ في عدة أمور منها:[٢]

  • استخدامُ البرج للدراسات المتخصصة بالجاذبية، مثل سقوط الأجسام، والكهرباء، والتنبؤ بالأرصاد الجوية، حيثُ تمّ تركيب مختبر للرصد الجوي يقع في الطابق الثالث من البرج.
  • استخدامُ البرج للتواصل اللاسلكي بين الجيش الفرنسي، والسفن في المحيط الأطلسي، وذلك خلال الحرب العالمية الأولى.
  • استخدامه للبث التلفزيوني، والراديو عن طريق الهوائيات التي تمّ تركيبها على البرج، والذي يصلُ عددها إلى ما يقارب مئة وعشرين هوائياً، سواءً في داخل البلاد، أم خارجها.


حقائق عن برج إيفل

يُعدّ برجُ إيفل رمزاً هامّاً، ومُميزاً لمدينة باريس، احتاج البرجُ إلى حوالي سنتين وشهرين وخمسة أيام لتشييده، كما احتاج إلى حوالي خمسين مهندساً من أجل البناء، وأكثر من مئتي عامل، حيثُ وصل وزن البرج لعشرة آلاف طنّ تقريباً، ويحتوي البرج على أكثر من مليونين ونصف من المسامير المثبتة في هيكله، يضمّ البرج ألفاً وستمئة وخمساً وستين درجة تقريباً، وفي كلّ سبع سنين يقومون بإعادة طلاء البرج الذي يستهلكُ في طلائه حوالي ستين طناً من الدهان، ويستقبل البرجُ أكثر من مئتي مليون سائح سنوياً.[٣]


المراجع

  1. "Eiffel Tower", www.britannica.com, Retrieved 2018-11-20. Edited.
  2. Elizabeth Palermo (2017-9-28), "Eiffel Tower: Information & Facts"، www.livescience.com, Retrieved 2018-11-20. Edited.
  3. رويدا السمرا, "برج ايفل يكشف سر معادلته "، www.lebarmy.gov.lb, Retrieved 2018-11-20. Edited.