كم عدد غرف البيت الأبيض

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٥ ، ٢٧ يوليو ٢٠١٨
كم عدد غرف البيت الأبيض

البيت الأبيض

البيت الأبيض هو المقر الرسمي الذي يقيم فيه رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، ويقع في واشنطن العاصمة الرسمية للولايات المتحدة الأمريكية، ويعيش الرئيس الأمريكي في البيت الأبيض، حيث إنه يحتوي على سكن لعائلة الرئيس، بالإضافة إلى احتوائه على المكاتب التي يعمل فيها الرئيس ومن يعاونه لتسيير أمور الولايات المتحدة الأمريكية، حيث تم اتخاذ العديد من القرارات الهامة في هذا المقر، وقد سمي البيت الأبيض بهذا الاسم في القرن التاسع عشر، وذلك بسبب وجوده بين أبنية مبنية جميعها من الطوب الأحمر بشكل كامل، فكانت حجارته البيضاء تعكس شدة بياضه بين هذه البيوت.[١]


وقد كان اسم البيت الأبيض في البداية بيت الرئيس، ثم سمي قصر الرئاسة واستمرت تسميته بذلك حتى حلول عام 1901م، حيث تم الطلب من الرئيس الامريكي تيودور روزفلت أن يتم تغيير اسمه ليصبح البيت الأبيض فوافق على ذلك، ويعد البيت الأبيض من أهم الأبنية التي يزورها السياح من مختلف أرجاء العالم، كما أنه يسمح لأفراد الشعب أن يتجولوا في بعض غرف البيت الأبيض في الصباح من معظم أيام الأسبوع، فمعظم الزوار يسمح لهم بزيارة خمس قاعات فقط من قاعات وغرف البيت الأبيض، ويزور البيت الأبيض كل عام أكثر من مليون ونصف المليون زائر.[١]


يحتل البيت الأبيض وما حوله من مرافق نحو 7 هكتارات؛ أي ما يعادل 0.07 كم²، ويعد البيت الأبيض أقدم مبنى فيدرالي في العاصمة واشنطن، ويعود تاريخ المبنى إلى عام 1792م، حيث أقيمت مسابقة كان مفادها اختيار أجمل تصميم لإقامة مقر للرئيس في العاصمة واشنطن، وفاز بالمنافسة المهندس المعماري الأمريكي الإيرلندي جيمس هوبان الذي اعتمد تصميمه للبيت الأبيض، ووُضِع حجر الأساس في 13 من شهر تشرين الأول/أكتوبر عام 1792م، وساهم في بنائه مهندسون بارعون من أسكتلندا، كما عمل فيه العبيد المحليون الذين وضعت أكواخ خاصة بهم على الجانب الشمالي من المبنى ليقيموا فيها مؤقتاً ريثما يتم الانتهاء من البناء.[٢]


البيت الأبيض من الداخل

يحتوي البيت الأبيض من الداخل على 132 غرفة، وفيه 35 حماماً، كما يشتمل على وجود 412 باباً و147 نافذة، و28 موقداً، بالإضافة إلى وجود 3 مصاعد و8 سلالم،[٣] ومن أهم الغرف والقاعات الموجودة في البيت الأبيض القاعة العامة، ويدخل الزوار إلى هذه القاعة من خلال الجناح الشمالي للمبنى، وهذه هي القاعات التي يسمح للزوار بدخولها، وتقع في الطابق الأول من المبنى، وتعبر هذه القاعات عن جمال القصر وأناقته ورقيه من الداخل، وتوجد أيضاً القاعة الحمراء، وسميت بذلك لأن جدرانها من الداخل مبطنة بالحرير الأحمر، أما الأثاث الخاص بها فهو من طراز الفترة الواقعة بين 1810-1830م.[١]


أما القاعة الزرقاء، فهي القاعة الخاصة باستقبال ضيوف الرئيس، وهي مؤثثة بأثاث من الطارز الذي ساد خلال الفترة 1817-1825م وهو من اختيار الرئيس جيمس مونرو الذي كان يحكم الولايات المتحدة الأمريكية في تلك الفترة، وهناك أيضاً القاعة الخضراء، وهي قاعة رُممت وجُدّدت في الفترة 1800-1814م، وتم تبطين جدرانها من الداخل بحرير من اللون الأخضر الفاتح، وقد أثثها صانع الأثاث الأمريكي دنكان فايف الذي عاش الفترة الواقعة بين القرن الثامن عشر والقرن التاسع عشر الميلادي، وفي نهاية الجزء الغربي من البيت الأبيض توجد قاعة الطعام الرئيسة، وتتسع القاعة لنحو 140 ضيفاً، وفي القصر توجد العديد من الحجرات الخاصة برئيس الولايات المتحدة الامريكية وأفراد عائلته وضيوفه ومن يعمل معه بشكل يومي وبصفة دائمة، وفي الطابق الأرضي من المبنى توجد مكتبة، ومكتب أمين المكتبة، وهناك أيضاً المكتب الخاص بطبيب البيت الأبيض.[١]


كما يوجد المطبخ الذي يمكن أن يقدم وجبات تكفي لنحو 140 شخصاً في آن واحد، كما يمكن أن يقدم نحو مقبلات لأكثر من 1000 شخص في آن واحد.[٣] أما في الطابق الثاني فتوجد الغرف الخاصة بالرئيس وأفراد عائلته،[١] وهو طابق الإقامة العائلية، ويوجد فيه 16 غرفة وممر رئيس واحد و6 حمامات،[٤] وفي الطابق الثالث توجد غرف الضيوف، وغرف العاملين في البيت الأبيض، كما يوجد دار خاصة بالعرض السينمائي، وحمام سباحة وملعب خاص للعبة البولينغ،[١] ويوجد فيه غرفة لممارسة التمارين الرياضية، وقاعة للعبة البلياردو، وغرفة خاصة للجلوس تحت أشعة الشمس، وهناك غرفة موسيقية.[٥]


نبذة تاريخية عن البيت الأبيض

بعد أن نجح المهندس المعماري جيمس هوبان في المنافسة واعتُمد تصميمه ليكون تصميم البيت الأبيض، بدأ البناء عام 1792م بشكل رسمي كما ذُكر سابقاً، والجدير بالذكر أن جيمس هوبان استوحى رسومات البيت الأبيض في الداخل من مبنى البرلمان الإيرلندي في دبلن والذي يُعرف باسم لينسر هاوس، وقد كان تصميم البيت الأبيض يعود إلى الطراز المعماري الذي كان سائداً في القرن الثامن عشر الميلادي وهو طراز البالاديو الكلاسيكي، أما سكان البيت الأبيض الأوائل فهم، الرئيس جون آدمز وزوجته، حيث سكنوا البيت الأبيض عام 1800م.[١]


وفي عام 1814م تم تجديد المبنى وذلك بعد ان انتهت الحرب العالمية الثانية بعد أن أحرقت القوات البريطانية القصر، وكان الرئيس جيمس ماديسون يسكنه آنذاك واضطر للهروب هو وزوجته منه، ومع تجديد البيت الأبيض تمت إضافة العديد من الحجرات إليه بما فيها الشرفتان الشمالية والجنوبية، وفي عام 1902م تم ترميم المبنى من جديد وكان ذلك في عهد الرئيس تيودور روزفلت، فتم بناء الشرفة الشرقية من جديد، وأُضيف الجناح الرئاسي ليجاور الشرفة الغربية، ومن بعده أمر الرئيس فرانكلين روزفلت بتوسعة الجناح الغربي وإضافة حمام سباحة داخلي إليه، كما أمر بتوسعة الجناح الشرقي.[١]


كما خضع البيت الأبيض لعدة إصلاحات أخرى، ففي الفترة 1948-1952م، وهي فترة رئاسة هاري ترومان تمت تقوية الهيكل الخاص بالمبنى من خلال استخدام الصلب والإسمنت المسلح، كم تمت تكملة بناء الطابق الثالث ليصبح طابقاً متكاملاً، وفي هذه الفترة ارتفع عدد الغرف في القصر من 125 غرفة إلى 132 غرفة، أما بالنسبة للقاعات التاريخية الخاصة بشعب الولايات المتحدة الأمريكية فلم يحدث أي تغيير عليها قط حتى وصول عهد جون كنيدي، حيث تم تجديد القاعات وتنظيمها لتعود كما كانت عليه في السابق، وفي عهد الرئيس نيكسون تم تجديد غرف البيت الأبيض مرة أخرى.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ هيئة من المؤلفين (1999)، الموسوعة العربية العالمية ، الرياض- المملكة العربية السعودية: مؤسسة أعمال الموسوعة لنشر والتوزيع، صفحة 371-374 الجزء (ب: بعلبك -بيير سيمون لابلاس). بتصرّف.
  2. B. Philip Bigler (2018-4-5), "White House"، www.britannica.com, Retrieved 2018-5-16. Edited.
  3. ^ أ ب "The White House Building", www.whitehouse.gov, Retrieved 2018-5-16. Edited.
  4. "White House Residence Second Floor", www.whitehousemuseum.org, Retrieved 2018-5-16. Edited.
  5. "White House Residence Third Floor", www.whitehousemuseum.org, Retrieved 2018-5-16. Edited.