كم قياس الضغط المنخفض

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٨ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٦
كم قياس الضغط المنخفض

ضغط الدم

أثناء تغذية الدم لأجزاء الجسد المختلفة يدفع جدران الأوعية الدمويّة التي يمرّ فيها وهذا ما يعرف بضغط الدم؛ حيثُ تبدأ الدورة الدمويّة بانقباض عضلة القلب فيندفع كلُّ الدم الموجود فيه إلى الشريان الأبهر ومنه يتوزّع إلى شرايين الجسد الأخرى، ثُمّ تنبسط عضلة القلب فيمتلئ مجدداً بكميّة جديدة من الدم التي تصل إليه عبر أوردة الجسد لينقبض مرّةً أخرى ويدفع بهذه الكمية إلى الشريان الأبهر وتستمرّ العمليّة وتتكرّر طول حياة الإنسان.


الشريان الأبهر هو أضخم شرايين الجسد كما أنّه يتميّز بالمرونة؛ فعندَ مرور الدم من القلب إلى الجسد من خلاله أثناء عملية الانقباض يحدث الدم ضغطاً على جدران الشريان ممّا يتسبّب في تمدّده جانبيّاً، أمّا أثناء عملية الانبساط يستعيد الشريان الأبهر وضعه الطبيعيّ ويتخلّص من التمدّد، فيقوم بالضغط على الدم الذي فيه لضمان استمراريّة جريانه واندفاعه، ويسمّى ضغط الدم أثناء عملية انقباض القلب بالضغط الانقباضيّ، ويسمّى أثناء عملية انبساط القلب بالضغط الانبساطيّ.


قياس ضغط الدم

يُقاس ضغط الدم عن طريق جهازٍ إلكترونيٍّ في المنزل، أو عن طريق جهازٍ يدويٍّ في عيادة الطبيب والذي يُعرف باسم جهاز قياس الضغط الزئبقيّ. تُؤخذ قراءات الضغط للإنسان في حالة الراحة والسكون، أي عندَ عدم بذله لأيّ مجهودٍ كبيرٍ، ويجب أن تكون قيمة الضغط الانقباضيّ للإنسان البالع تتراوح بين 90 و140 مليمتر زئبقي، وقيمة الضغط الانبساطي تتراوح بين 60 و90 مليمتراً زئبقياً؛ أي إنّ المتوسط لكلا القيمتين هو 120 و80 مليمتراً زئبقياً، تُكتب على شكل 120/80؛ حيثُ إنّ القيمة التي في البسط تمثل قيمة الضغط الانقباضيّ وهي دائماً القيمة الأكبر، أما القيمة التي في المقام فهي قيمة الضغط الانبساطيّ.


انخفاض ضغط الدم

يُعتبر مرض انخفاض ضغط الدم من الأمراض الشائعة التي تتعلّق بالدورة الدمويّة؛ حيثُ يحدث عندما تصبح قيمة الضغط الانقباضيّ أقلّ من 90 مليمتراً زئبقيا، أو قيمة الضغط الانبساطيّ أقل من 60 مليمتراً زئبقياً، وانخفاض ضغط الدم يعني أنّ القلب غير قادر على إمداد الجسد بحاجته من الدم، ويمكن أن يسبّب العديد من المشاكل والأمراض الخطيرة؛ حيثُ إنّه يحرم الجسد والدماغ والأعضاء المختلفة من الأكسجين، والغذاء؛ مما يؤدي إلى تهديد الحياة.


أعراض انخفاض ضغط الدم

  • الدوخة والدوار والإغماء.
  • آلامٌ في الصدر.
  • ضيقٌ في التنفس.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • آلامُ الرأس.
  • تصلّب الرقبة وآلامٌ شديدةٌ أعلى الظهر.
  • السعالُ الشديد مع البلغم.
  • الإسهالُ أو القيء وعسرُ الهضم.
  • تعبٌ شديدٌ.
  • عدمُ وضوح الرؤية أو فقدان الرؤية المؤقت.